تبدأ كافة الجهات الحكومية والخدمية اليوم الأربعاء تنفيذ خطة تصعيد ضيوف الرحمن إلى مشعر منى لقضاء يوم التروية اتباعاً لسنة المصطفى -صلى الله عليه وسلم- وسط أجواء روحانية وسكينة في ظل تكامل جميع الخدمات.

وقد تهيأ مشعر منى واكتسى البياض لاستقبال نحو ثلاثة ملايين حاج يؤدون مناسك الحج لهذا العام 1438هـ وبدأت كافة الخدمات متكاملة استعداداً لتوافد ضيوف الرحمن في ساعة مبكرة من صباح اليوم حيث تنطلق قوافل الحجيج للتوجه إلى منى لقضاء يوم التروية اليوم الأربعاء وذلك قبل توجههم غداً الخميس إلى صعيد مشعر عرفات الطاهر ليشهدوا الحج الأكبر.

وجندت كافة الجهات الحكومية ذات العلاقة بحج هذا العام 1438هـ كافة إمكاناتها البشرية والآلية لخدمة ضيوف الرحمن ولتذليل كافة الصعوبات ليؤدوا مناسكهم بكل سهولة ويسر، باهتمام بالغ وإشراف مباشر من قبل خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء -حفظهما الله- وصاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة رئيس لجنة الحج المركزية.

واتسمت الحركة المرورية في مكة المكرمة وطرقها والشوارع المؤدية إلى منى يوم أمس بالانسيابية والمرونة وفق خطة أمنية ومرورية منظمة ومدروسة، بعد أن هيأت الأجهزة المعنية بشؤون الحج والحجاج جميع إمكاناتها الآلية والبشرية لتيسير وتسهيل عملية صعود جموع الحجيج من مكة المكرمة.

وتعد عملية تصعيد الحجاج إلى منى أولى خطط التصعيد إلى المشاعر المقدسة، حيث تمت تهيئة الحافلات ووسائل النقل المجهزة بوسائل الراحة والسلامة لضيوف الرحمن إلى جانب تخصيص العديد من الطرق المؤدية إلى مشعر منى وتدعيمها بالطاقات البشرية لتسهيل الحركة المرورية أمام جموع الحجاج والوصول بها إلى مشعر منى في يسر وسهولة وأمان وطمأنينة.

وقد أصبحت منطقة منى الخالية على مدار العام مدينة عصرية بمعنى الكلمة تتوفر فيها كافة الخدمات وعلى أرفع المستويات وتحولت إلى خلية نحل حيث تتضافر كافة جهود الأجهزة المعنية لأداء هذا الواجب المقدس تجاه ضيوف الرحمن إلى هذه البقاع الطاهرة.

"الرياض" من خلال جولاتها قد شاهدت الاستعدادات المكثفة والإمكانات التي أعدتها مختلف أجهزة الدولة لخدمة وراحة وفود الرحمن، حيث تمت صيانة وتجهيز شبكة من الطرق الحديثة والأنفاق والجسور المصممة على أحدث المواصفات العالية والمزودة بكافة وسائل السلامة واللوحات الإرشادية لتسهيل وصول الحجاج إلى مواقعهم بمشعر منى -بإذن الله- إضافة إلى تخصيص عدد من الطرق الخاصة بالمشاة التي تم تظليلها وتهيئتها بالخدمات اللازمة.

الطرق مهيأة لوصول الحجاج إلى المشاعر المقدسة