توفي البارحة المذيع الكبير خالد اليوسف بعد أيام من تعرضه لجلطة أدخلته العناية المركزة في مستشفى دلة بالرياض، وستتم الصلاة على جثمانه ظهر اليوم الجمعة في مسجد الراجحي وسيوارى الثرى بمقبرة النسيم.

ويعد الراحل من رموز التلفزيون السعودي حيث التحق فيه منذ الستينيات الميلادية واستمر مذيعاً لأكثر من أربعة عقود وارتبط اسمه بعدد من البرامج الشهيرة منها "ما يطلبه المستمعون" و"من الماضي".

"الرياض" تتقدم بأحر التعازي إلى أسرة الفقيد وإلى ابنه الفنان تركي اليوسف سائلين المولى عز وجل أن يتغمد الراحل بواسع رحمته وأن يلهم أهله الصبر والسلوان.