صدر عن "دار جداول" الطبعة الثانية من كتاب "القصر الأحمر" -قصر الملك سعود وأول مقرا لمجلس الوزراء- للمؤلف عبدالله بن ناصر اليامي بعد نفاذ الطبعة الاولي منه في معرض الكتاب العام الماضي، وسوف يكون متاحاً للقراء في معرض الكتاب لهذا العام.

القصر الأحمر هو تاريخ الرياض الحديثة، إذ يعتبر الملك عبدالعزيز -رحمه الله- أول من بدأ عملية تطوير المدينة عندما أمر ببناء قصور المربع خارج السور القديم للمدينة وكانت ولادة القصر الأحمر التاريخي الذي كان شاهدا على بداية الرياض الحديثة ببنائها الجديد من الحجر والحديد والإسمنت المسلح.

احتضن القصر الاحمر بين جنباته مراحل تأسيس المملكة العربية السعودية وما بعدها من قرارات ومراسيم ملكية ومعاهدات ومواثيق وقعت فيه، والذي اصبح فيما بعد مقراً لمجلس الوزراء في عهد الملك فيصل و الملك خالد وسنوات من عهد الملك فهد بعد ان وهبه الملك سعود للدولة.. فكان الرؤساء جمال عبدالناصر وشكري القوتلي والملك حسين والرئيس كميل شمعون والإمام البدر ورئيس الوزراء الهندي نهرو مهندس دول عدم الانحياز وشاه ايران، كلهم زاروا القصر وكلهم رحلوا، وبقي التاريخ شاهدا علي الاحداث ومعه القصر الأحمر.

‏‫