عقد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود - حفظه الله - في قصر اليمامة بالرياض، اليوم، جلسة مباحثات رسمية مع الرئيس ايسوفو محمدو رئيس جمهورية النيجر.

وجرى خلال جلسة المباحثات استعراض العلاقات الثنائية بين البلدين، وسبل دعمها وتعزيزها في مختلف المجالات، وتطورات الأحداث في المنطقة.

وعقب جلسة المباحثات، قلد خادم الحرمين الشريفين، الرئيس النيجيري، قلادة الملك عبدالعزيز تقديراً له.

بعد ذلك تم التوقيع على ثلاث اتفاقيات ومذكرة تفاهم بين حكومتي المملكة وجمهورية النيجر، حيث جرى توقيع اتفاقية تعاون أمني، وقعها من الجانب السعودي نائب وزير الداخلية عبدالرحمن الربيعان، ومن جانب النيجر وزير الدفاع الوطني كالا موتاري.

كما تم توقيع مشروع اتفاقية بناء وتجهيز مدارس ابتدائية في جميع الأقاليم بجمهورية النيجر، ومشروع اتفاقية سد كنداجي، ومذكرة تفاهم خاصة بالمرحلة الخامسة للبرنامج السعودي لحفر الآبار والتنمية الريفية، وقعها من الجانب السعودي نائب رئيس مجلس الصندوق السعودي للتنمية العضو المنتدب م. يوسف البسام، ومن جانب النيجر وزيرة التخطيط كان عايشتو بولاما.

وحضر جلسة المباحثات وتوقيع الاتفاقيات، صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض، وصاحب السمو الملكي الأمير د. منصور بن متعب بن عبدالعزيز وزير الدولة عضو مجلس الوزراء مستشار خادم الحرمين الشريفين، ووزير الدولة عضو مجلس الوزراء د. إبراهيم العساف، ووزير الدولة عضو مجلس الوزراء رئيس الديوان الملكي خالد العيسى، ووزير البيئة والمياه والزراعة م. عبدالرحمن الفضلي الوزير المرافق، ووزير المالية محمد الجدعان، ووزير الدولة للشؤون الخارجية د. نزار مدني، وسفير خادم الحرمين الشريفين لدى النيجر تركي العلي.

كما حضرها من جانب جمهورية النيجر، وزير الدولة وزير الزراعة البداي ابوبا، ومدير مكتب الرئيس محمدو اوحومودو، ووزير المالية هاسومي مسعودو، ووزير الدفاع الوطني كالا موتاري، ووزيرة التخطيط كان عايشتو بولاما، ووزير التجارة وتنمية القطاع الخاص سادو سيدو، ووزير العمل ياهوزا ساديسو، ووزيرة الطاقة أمينة موموني، ووزيرة السكان كفا ركياتو، ووزير الحج بوكاري جبريل، وسفير النيجر لدى المملكة عمرو امادو سونراي.

وكان خادم الحرمين قد استقبل، الرئيس ايسوفو محمدو رئيس جمهورية النيجر في قصر اليمامة. وأقام مأدبة غداء تكريماً له، والوفد المرافق له.

كما كان في استقبال الرئيس النيجيري، سمو أمير منطقة الرياض. وقد أجريت له، مراسم استقبال رسمية، حيث عزف السلامان الوطنيان للبلدين، ثم استعرض حرس الشرف.

image 0

image 0

image 1

image 0

image 0

image 1

image 0

image 0

image 0

image 0

image 1

image 2

image 0

image 1

image 2