قام صاحب السمو الملكي الأمير الوليد بن طلال بن عبدالعزيز آل سعود، رئيس مجلس إدارة شركة المملكة القابضة، بزيارة مملكة بوتان واجتمع مع الملك جيغمه خيسار نمجيل وانغشاك في القصر الملكي. وحضرت اللقاء الأستاذة حسناء التركي، المديرة التنفيذية للعلاقات الدولية لسمو رئيس مجلس الإدارة والوفد المرافق لسموه.

وخلال الزيارة، رحب الملك بسمو الأمير الوليد، وبدوره، شكر الأمير الوليد الملك لإتاحته الفرصة للقاء بسموه. هذا وناقش الطرفان مواضيع عامة عن مملكة بوتان والمملكة العربية السعودية، كما أثنى الأمير الوليد على طبيعة مملكة بوتان الخلابة.

وخلال زيارة الأمير الوليد لقصر الملك تم تقديم برنامج ثقافي لسموه عن ممكلة بوتان، وبعد ذلك أقيمت مأدبة غداء على شرف سموه.

ففي عام 2010م، قام الأمير الوليد بزيارة مملكة بوتان واستقبل سموه ممثل الملك جيغمه خيسار نمجيل وانغشاك السيد اجاي اوجين والسيد شينشو تشينج محافظ مدينة بارو والسيد سينجي دورجي رئيس البروتوكول. وقام الأمير الوليد بلقاء الملك الذي رحب بسموه في قصره في مدينة بارو.

image 0

جانب من استقبال ملك بوتان للأمير الوليد بن طلال