قال مدير إدارة سقيا زمزم بالمسجدالحرام المهندس أحمد بن معتوق المطرفي أنه في إطار الخدمات المقدمة خلال موسم شهر رمضان المبارك؛ تم توفير عدد من الخدمات المتعلقة بسقيا زمزم.. فقد بلغ عدد المشربيات الرخامية داخل المسجد الحرام أكثر من600 مشربية رخامية بها أكثر من3000 صنبور مخصصة لماء زمزم المبارك إضافة إلى مشربيات(استانلس استيل) عددها 320 مشربية تحتوي على 1900 صنبور.

حافظات متنقلة على ظهور الرجال لسقيا ضيوف الرحمن خارج المسجد

وبلغ عدد المشربيات الرخامية بساحات المسجد الحرام عشرة مشربيات بها ا أكثر 150 صنبوراً، ويبلغ عدد حافظات ماء زمزم أكثر من15 ألف حافظة قابلة للزيادة عند دواعي الحاجة. وأبان المطرفي أن الحافظات المتنقلة وهي عبارة عن حافظة على هيئة حقائب ظهر لتوزيع عبوات ماء زمزم الصغيرة سعة 330 مللتر، وكذلك حقيبة محمولة على الظهر بداخلها حافظة اسطوانية الشكل وحاملة كاسات تسع 250 كأسة، وتتميز بسهولة التحكم به او بتعبئتها ولتسهيل وصول ماء زمزم للمعتمرين ورواد بيت الله الحرام، كما يتم تزويد المسجد النبوي الشريف بماء زمزم ويبلغ متوسط كمية المياه المرسلة يومياً إلى المدينة المنورة بمتوسط 250 م٣، وأن مركز توزيع مياه زمزم في سبيل الغزة وذلك لمن هم خارج المسجدالحرام ويعمل من الساعة 4 مساءً حتى 4 صباحاً.

واستطرد المطرفي قائلاً إنه يعمل بإدارة سقيا زمزم أكثر 140 موظفاً من المؤهلين علمياً وعملياً موزعين على أربع ورديات خلال الأربع والعشرين ساعة لمتابعة ومراقبة سير الأعمال على الوجه الأكمل والأمثل والإشراف على تهيئة وتجهيز السقاية داخل المسجد الحرام وعمل جولات ميدانية على مواقع ومجمعات الشرب للتأكد من جاهزيتها باستمرار مع المحافظة على نظافة تلك الحافظات كما تشرف على العمالة التي تتولى تعبئة الحافظات وتوزيع الكؤوس الجديدة لشرب ماء زمزم وسحب الكؤوس المستعملة وذلك أولاً بأول.

وكشف المطرفي أن إدارته قد أطلقت ضمن خطتها لشهر رمضان المبارك بأن حَمْلة زمزم..خير ماء، والتي تهدف إلى توعية قاصدي بيت الله الحرام بأهمية هذا الماء المبارك. وأهاب مدير الإدارة المهندس أحمد المطرفي بالمعتمرين بالمحافظة على ماء زمزم من الهدر وألاّ يحملوه معهم داخل المسجد الحرام بالحافظات البلاستيكية لما يسبب ذلك من تناثر لماء زمزم على الأرضيات فينتج عنه انزلاقات تضر إخوانهم المسلمين كما ينتج عنه امتهان لماء زمزم وعدم إدخال الجوالين إلى المسجد الحرام وتعبئتها من الحافظات، كما نأمل من الإخوة زوار المسجد الحرام عدم الوضوء من حافظات ماء زمزم أوالمجمعات.

image 0

أحمد المطرفي