أكد أمين منطقة عسير م. صالح القاضي دعمه ومساندته للبلديات المتأخرة بالإنجاز للوصول بمشروعاتها للنسب المأمولة حتى تحقق للمواطن أعلى استفادة من هذه المشروعات وخدمات البلدية بكل يسر وسهولة.

وأشار القاضي إلى أن الأمانة دأبت على تلقي تقرير دوري خاص بإنجاز البلديات لمشروعاتها وأعمالها الموكلة بها، ومناقشتها في الاجتماع الدوري بحضور رؤساء البلديات لقياس مدى الإنجاز، وبحث سبب التعثر ووضع الحلول المناسبة لها، مبيناً أن هذا التقرير تعرض على رؤساء البلديات من مبدأ الشفافية، ولحثهم على بذل المزيد من الجهد لتطوير العمل البلدي.

وأثنى أمين منطقة عسير على البلديات التي وصلت للنطاق الأخضر لإنجازها مشروعاتها، فيما حث ذات النطاق الأصفر على بذل المزيد للوصول لمستوى أعلى وأفضل، ووجه البلديات التي تقع في النطاق الأحمر بسرعة معالجة وضعها والعمل على انجاز المشروعات التي لديها.

ولفت م. القاضي إلى أن عدداً من الجهات الرقابية تصلها هذه التقارير لدعم مراكز القوة ومعالجة نقاط الضعف للنهوض بمستوى الخدمات البلدية في المنطقة، مشيراً إلى أن هذه التقييمات تخص الأمانة، وتهدف لتحفيز البلديات على الإنجاز وقياس الأداء.