إن بلادنا تعيش نهضة شاملة في مختلف المجالات كل يوم يمضي عليها تتقدم فيه خطوات عديدة على طريق التطور والتقدم وهذا تطور تحركه وتشرف عليه أياد كريمة معطاءة تبذل الغالي والنفيس من أجل رقي الإنسان في هذه البلاد فهاهو خادم الحرمين الشريفين يبني مستقبل أبنائه لبنة لبنة، وها هو ساعده الأيمن ولي العهد الأمين يفتتح آفاق المستقبل أمام جيل حالم مقبل على تحديات كبيرة وهاهو أميرنا المحبوب سلمان الخير والعطاء يدفع عجلة التقدم في هذا الجزء الغالي من بلادنا.. يبذل المال والجهد والوقت لايكل ولايمل يزرع في قلوب أبنائه الوفاء والحب يغذي عقولهم بصروح العلم ويقوي علاقاتهم ويوثق عراها بزياراته الكريمة التي لاتنقطع. من ربوع محافظتي الحالمة التي زادت شرفاً بحضوره ولبست أبهى الحلل وعانقت السماء خيلاء وفخراً بمقدمه الميمون أزجي له أسمى آيات الشكر والامتنان وأقول لسموه الكريم بارك الله في خطاكم ورعاكم نبراساً ومشعلاً نقتبس منه نور طريقنا.