أعلن مطار الملك خالد الدولي بالرياض حالة الطوارئ من الدرجة الثانية ظهر اليوم الخميس بعد أن أبلغ قائد رحلة الخطوط العربية رقم (185) المتجهة من الشارقة إلى الطائف عن وجود تحذير دخان في مستودع الطائرة، وطلب الهبوط اضطرارياً بمطار الملك خالد.

وأشار المطار في بيان له أنه تم التعامل مع الحالة مباشرة وتم إخلاء جميع الركاب من الطائرة فور توقفها على المدرج، وتم نقلهم إلى الصالات وكان عدد الركاب (168) بما في ذلك طاقم الطائرة، وانتهت الحالة دون حصول أي إصابات أو أضرار.

قال متحدث باسم "العربية للطيران": "تم تحويل مسار رحلة "العربية للطيران" رقم G9185 التي كانت متوجهة من الشارقة إلى مدينة الطائف إلى مطار الملك خالد الدولي في الرياض بعد أن انطلق جهاز الكشف عن الدخان في كابينة الشحن. وكإجراء احترازي، قام طاقم الطائرة باتباع إجراءات السلامة المعتمدة في مثل هذه الحالات وتحويل مسار الرحلة لتحط في مطار الملك خالد بالرياض. وعند هبوط الطائرة بسلام تم إخلاء جميع المسافرين وأفراد الطاقم بنجاح، إلا أنه تبين عند فحص الطائرة عدم وجود أي حريق على متنها.