د. إبراهيم النحاس


ذكرى العزم على الإنجاز

>إنه العزم الذي يجب أن نحتفل به في يومنا الوطني الذي حقق لنا هذه الإنجازات العظيمة والأعمال الجليلة التي يجب أن تبقى في ذكرى قلب وعقل كل مواطن ويجب أن تؤثر في أقواله وأفعاله وسلوكياته وممارساته.. وهل منّا من يجهل ذكرى العزم؟ أو هل منّا من يجهل معنى الإنجاز؟ وإذا كانت تلك الذكرى العزيزة، وما تحقق فيها ...

المملكة أولاً.. المملكة أخيراً

>يجب أن تكون "المملكة أولاً.. المملكة أخيراً" حاضرة قولاً وفعلاً وعملاً في القلوب والعقول والسلوكيات والممارسات والسجلات والتاريخ، لأنها أصل أصيل، وليست رقماً يساوم عليه، أو حاجة يمكن المقايضة عليها.. وهل يمكن أن لا تكون "المملكة أولاً والمملكة أخيراً؟! وكيف يمكن التمييز بين من يرى المملكة أولاً وأخي...

الإصرار على الفساد!

>منهج الدولة واضح وبيّن ومعلوم في سياسة محاربة ومكافحة الفساد وتطبيق أعلى معايير الرقابة والشفافية في جميع مؤسسات الدولة، وأصبح أكثر وضوحاً، وأشد صرامة وتطبيقاً، وأشمل تعريفاً، في عهد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز -أيده الله-، ويسانده ويعاونه ولي العهد الأمين الأمير محمد بن سلمان بن عبدالع...

التطبيع والشعوب العربية.. مع أم ضد؟

>الشعوب العربية تُدرك بأن إمكاناتها وقدراتها، في الوقت الراهن، أضعف بكثير من أن تُحرر الأرض في ظل الخلل الكبير في موازين القوى الدولية، وفي المقابل هذه الشعوب العربية لم ولن تتنازل عن قضيتها الرئيسة وأرضها المُحتلة في فلسطين وفي غيرها من أماكن، وكذلك هذه الشعوب لن تقبل بأن يُتاجر بقضاياها أعداؤها أياً كانو...

التطبيع بين الحلال والحرام عند جماعة الإخوان

>استخدمت جماعة الإخوان جميع الأساليب غير الأخلاقية والعناصر الوضيعة والأدوات المُنحرفة في هجوهما على البيان المشترك واستهدافها لدولة الإمارات طمعاً فقط في العودة للمشهد السياسي، والمحافظة على مصالحها الحزبية الضيقة، وليس تقديساً للمسجد الأقصى، أو حُباً في فلسطين، أو كرهاً في إسرائيل وصهاينتها المحتلين ...

ترمب لولاية رئاسية ثانية

>تماسك وقوة الحزب الجمهوري ووضوح رؤيته السياسية تؤثر تأثيراً إيجابياً في توجهات الناخب الأميركي وتزيد الثقة والاطمئنان لديه حول مستقبل الرئاسة ووحدة الحزب؛ وهذا الذي يفتقده الحزب الديمقراطي حيث ظهر جلياً خلال الانتخابات التمهيدية مدى التناقض في الطروحات، وخروج بعضها عن سياق الطرح التاريخي في الولايات المتح...

ظاهرة عربية: الجميع محللون سياسيون!

>إن حالة الجرأة الكبيرة والواسعة التي نشاهدها في الوطن العربي على التصدر للتحليل السياسي، وحالة التجرّؤ العريضة على الخوض في مختلف الشؤون السياسية الداخلية والخارجية والدولية، ستكون لهما آثار سلبية كبيرة جداً على مستقبل النظم السياسية العربية واستقرار الوطن العربي.. وهل يمكن قول ذلك؟ ولماذا تحديداً ف...

ظاهرة عربية.. لماذا يخون البعض أوطانهم؟!

>واقعنا العربي منذ الفوضى السياسية والأمنية التي حدثت في بعض الدول العربية العام 2011 كشف عن الكثير من الحقائق والمؤامرات والخيانات التي كانت مخفية وغير معلومة، وأعطانا الكثير من العبر والدروس والفوائد التي يجب أن نتفكر فيها لنعالج واقعنا ونخطط لمستقبلنا.. تساؤل يدعو إلى تساؤلات مُضادة ومنها: هل هي با...

أيهما أشد خطراً: الإرهاب أم الخيانة؟!

>إذا كان عقد المقارنة بين الإرهاب والخيانة يعطي الكثير من المؤشرات المهمة حول خطر كل منهما، إلا أن هذه المقارنة البسيطة جداً تعطي مؤشراً مهماً يتمثل في أن الخيانة تعتبر أشد خطراً وأكثر ضرراً على أمن المجتمعات ومستقبل النظم السياسية واستقرار الدول.. وهل يمكن الاختيار بين صِفتين تمثل كلاً منهما جريمة عظ...

مخططات تركية - إخوانية لتجنيد أبناء المجتمعات العربية

>إذا كانت أساليب الاستقطاب التقليدية للشباب تتم عن طريق التأثير الدعوي والعاطفي والفكري والإنساني، فإن أهم أسلوب من أساليب الاستقطاب للشباب والفتيات في وقتنا الحاضر يتم عن طريق تقديم الإغراءات المالية والمادية وتوجيه الدعوات السياحية للخارج.. تطلعات تركيا بعودتها مُجدداً للسيطرة والهيمنة على الأراضي ا...

المشروع التركي - الإخواني لإسقاط الدولة الوطنية العربية

>إذا كانت القيادة لدى تركيا، والعمل التخريبي لدى جماعة الإخوان الإرهابية، فإن قطر، بنظامها السياسي المتطرف، سخرت إمكاناتها المالية والمادية والإعلامية لتنفيذ أهداف المشروع التدميري التركي - الإخواني الساعي لإسقاط الدولة الوطنية العربية بلا استثناء.. حلم قديم - جديد تعمل عليه تركيا، وكذلك حلم متجدد دا...

إخوان الخليج.. مرتزقة فضحتهم مؤامراتهم التدميرية

>إذا كانت الظروف التاريخية ساهمت بمنح الوقت والفرصة لجماعة الإخوان بالتحرك، ومكنت قادتها من تجنيد عملاء ومرتزقة وأتباع، وعملت على تصديرهم للمشهد الدعوي والإعلامي، فإن الظروف الحالية ستعمل على القضاء عليهم بتقديمهم للعدالة، وكشف مخططاتهم وفضح عمالتهم وتبعيتهم لجماعة الإخوان الإرهابية.. بقبولهم عضوية جماع...

خيانة الوطن سمة لعناصر جماعة الإخوان الإرهابية

>إذا كان التحذير من خطورة العناصر المكونة والمنضمة والمتعاطفة مع جماعة الإخوان قائماً ومعمولاً به خلال الفترة الماضية، فإن التحذير من خطورة هذه العناصر الإخوانية في وقتنا الحاضر أشد وجوباً؛ خاصة بعد أن توارى عن المشهد الدعوي والخطابي بعضهم، واختفى عن الظهور الإعلامي والاجتماعي بعضهم الآخر.. من ارتضى أ...

الأدوار الوطنية لمستخدمي وسائل التواصل الاجتماعية

>إن أبناء المملكة الأوفياء من الذين يستخدمون وسائل التواصل الاجتماعية الحديثة استطاعوا خدمة وطنهم خدمةً عظيمة، ساهمت في توعية الرأي العام بكل حكمة واقتدار، وتمكنوا من فضح مخططات وألاعيب الأعداء ومن يقف معهم من العملاء والمرتزقة والمندسين.. كما شهد العالم تطوراً تكنولوجياً وتقنياً وابتكارياً متسارعاً و...

سقوط المرجفين ومخططاتهم الهدامة

>إذا كان تاريخ المملكة شهد بفشل الإرجاف وأهدافه المتطرفة، ودناءة المرجفين ومخططاتهم الهدامة، فإن حاضر المملكة الأبية يشهد شهادة بيِّنة وقائمة على سقوط الإرجاف ومخططاته وافتضاح أدواته من المرجفين، وانكشاف أكاذيبهم وتدليسهم ومساعيهم التخريبية.. الإرجاف، كلمة تحمل كل معاني السلبية المقيتة التي لا يتوقف ضرر...

المُقارنة المُجحفة بين المملكة وما دونها من الأمم

>إن إظهار مكانة ورمزية المملكة دولياً وإسلامياً وحقوقياً وإنسانياً وثقافياً لا يتأتى بعقد المقارنات بينها وبين الأمم الأخرى، وإنما يتأتى من خلال المعرفة الدقيقة والعميقة لتاريخ المملكة المديد، وأصالة حكامها ومكانتهم العالية، ووفاء وإخلاص وتفاني شعبها، وقوة نظامها السياسي والاقتصادي والاجتماعي والأمني، ورُق...

التشويه الإعلامي للمنجزات الوطنية

>في المجالات الوطنية تركز رسالة التشويه الإعلامية على الانتقاص من الجهود العظيمة والفريدة التي تبذلها الدولة، في سبيل بناء الوطن ورفاهية المواطن، وتصفها بأنها جهود أقل من عادية ويمكن توفرها في المجتمعات الأقل أو تجاهل ذكرها، وتتجاهل الوقفات الوطنية العظيمة مع أبناء المجتمعات الأخرى ودعم الدولة للقضايا المص...

الخيانة السياسية والأخلاقية للوطن

>نقول لكل خائن ارتضى أن يكون أداة هدمٍ وتخريبٍ لأسس مجتمعه، وعميلاً ومرتزقاً لأعداء وطنه؛ إن أهدافكم التخريبية ومساعيكم الهدامة وأدواركم المُتطرفة ستعود عليكم وعلى من يدعمكم ويمولكم ويتبناكم حَسرة وخُسراناً؛ وسيبقى الوطن العزيز شامخاً أبياً آمناً ومستقراً.. الخيانة، كلمة مُشبعة بكل المعاني الوضيعة التي ...

حق الوطن على الزائر والمقيم

>إنه أمر يدعو للاشمئزاز عندما ترى بعض الزائرين والمقيمين يستمتعون بجميع المرافق والخدمات المجانية التي سخرتها الدولة، ويستفيدون من كل الإمكانات والقدرات والتسهيلات الجبَّارة التي هيأتها الأجهزة الحكومية، وفي الوقت نفسه تجدهم يقفون مع أعداء المملكة ويسعون لزعزعة أمنها واستقرارها.. الوطن، كلمة تسمو بعزها ...

حق الوطن على المواطن

>إنه أمر يدعو للتعجب عندما ترى البعض يستمتع بكل منجزات الوطن ويعيش في خيراته ويستفيد من جميع إمكاناته ويستخدم جواز سفره للتنقل بعزة وكرامة بين جميع الدول، وفي الوقت نفسه يتردد أو يخجل من أن يشيد ويثني ويتغنى بوطنه أمام أبناء الأوطان الأخرى.. الوطن، كلمة عظيمة تتجاوز في شمولية معانيها كل معنى يمكن أن...

الوطنية.. معانٍ سامية وروح متفانية

>من الوطنية أن تحب وطنك في جميع الظروف وكل الأحوال سواءً كان غنياً أو فقيراً، وفي حال السلم أو في حال الحرب، وفي أوقات الرخاء والرفاه أو حال الشدة والصعاب؛ ويناقضها الجحود والنكران في أوقات الشدة والأزمات، والتهرب عن دعمه في أوقات الحاجة والتولي عن مناصرته في أوقات الأزمات.. الوطنية، قد تكون كلمة معدودة...

المملكة.. ريادة عالمية في معالجة القضايا الإنسانية

>تبني ودعم ومساهمة المملكة في الجهود الدولية لمعالجة القضايا الإنسانية تأتي انطلاقاً من مبادئها وقيمها الإسلامية السامية التي تدعو لحفظ كرامة النفس البشرية وحمايتها وصيانتها والمحافظة عليها أياً كان الدين الذي تدين به أو العرق الذي تنتمي له أو اللون الذي تحمله.. ارتبط اسم وذكر المملكة تاريخياً بالريادة ...

رعاية ملكية أبوية لأبناء الوطن

>أثبتت هذه الأزمة الصحية العالمية أن المملكة بسياستها وحكمة قائدها أصبحت النموذج الحقيقي الذي يجب أن تقتدي به دول العالم أجمع إن أرادت أن تصون كرامة أبنائها وتحفظ حقوق مواطنيها وترفع شأنهم بين الأمم.. الرعاية الملكية الكريمة والأبوية لأبناء الوطن العزيز في كل مكان يوجدون فيه حول العالم مبدأ أصيل وقيمة...

المملكة.. دولة الخير والعدل والإحسان

>هكذا تميزت المملكة تاريخياً عن غيرها من دول العالم بمبادئها وقيمها السّامية والنبيلة، وهذه هي المملكة التي اتصفت في جميع الحالات وكل الظروف بصفة ملكها الكريم وقائدها الحكيم لتكون بالفعل مملكة الخير العميم، والعدل القائم، والإحسان المتواصل.. المملكة، الدولة التي تتمنى أن تتمتع جميع شعوب العالم بالخير وا...

المملكة.. قيادة دولية مسؤولة ورئاسة ملكية حكيمة

>إن كلمة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز - أيده الله - في افتتاح قمة مجموعة العشرين استطاعت بعث روح الأمل والتفاؤل لدى شعوب العالم التي أصابها الإحباط وسيطر عليها التشاؤم، وتمكنت من إحياء روح العمل والتعاون المشترك.. المملكة عندما تتولى قيادة منظمة دولية وتترأس اجتماعات قادتها فإنها تقو...

المملكة.. الدولة النموذج في حماية وحفظ حقوق الإنسان

>المملكة في مجال حماية وحفظ حقوق الإنسان؛ لم تفرق في خدمتها ورعايتها بين مواطن ومقيم، أو بين مسلم وغير مسلم، أو بين أعراق وجنسيات؛ وإنما حرصت على خدمة كل من يتواجد على أراضيها، وأكدت على أهمية حفظ كرامة الإنسان.. في المملكة، مبادئ حقوق الإنسان أصلٌ أصيل سبقت به جميع دول العالم ومنظماته المتعددة بمختلف...

المملكة.. الدولة النموذج في خدمة مواطنيها وحماية مجتمعها

>إن ما حققته المملكة من نجاح وتميز وإبداع في محاربة ومكافحة فيروس كورونا إنما هو نتيجة طبيعية للقرارات السياسية الصارمة والخطط التنموية المدروسة والبرامج التطويرية الهادفة والسياسات البناءة التي تم إقرارها واعتمادها من قيادة الدولة الكريمة.. في المملكة، رفاهية وأمن واطمئنان المواطن أولوية قصوى وقيمة أصي...

المملكة.. عنوان لحكمة القرار وصواب الرأي

>عندما تتخذ قيادة المملكة قراراً سياسياً فإنها تتخذه بناء على معطيات دقيقة جداً تخدم المصلحة العليا للوطن والمواطن، والمصالح العليا للأمة الإسلامية؛ خاصة عندما يتعلق الأمر بخدمة الحرمين الشريفين وضيوف الرحمن ومن يقيم على أراضيها.. المملكة، في أوقات الشدائد والصعاب كما هي في أوقات الهدوء والرخاء، حكيمة ف...

تفاهمات سوتشي.. مرحلة جديدة لاستنزاف الأمن العربي

>من ينظر إلى هذه التفاهمات واللقاءات والاجتماعات المتعددة خلال الثلاثة أعوام الماضية يدرك فعلاً أن المسألة تتجاوز مرحلة طرح الحلول لإنهاء الأزمة السورية إلى مرحلة أعمق وأبعد مما يتم الإعلان عنه.. ثلاثة أعوام مضت على مؤتمر أستانا الأول الذي عقد في يناير 2017م وأسس لمشروعية التدخل الدولي الجماعي بالأراضي ...

إدلب.. هل ستكون إسكندرونة أخرى؟!

>إن على الأمة العربية أن تدرك أن المخططات الأجنبية والقرارات الدولية التي صادقت على منح إقليم الإسكندرونة إلى تركيا قد تعود مجدداً لتمنح إقليم إدلب أو غيره من أراضٍ عربية إلى تركيا أو إلى غيرها من أعداء الأمة العربية الطامعين فيها وبخيراتها وثرواتها ومقدراتها.. بعد ثمانية عقود من الاستعمار التركي البغيض...