د.زينب الخضيري


لو كانت الكتب طعاماً!

هل جربت ذلك النوع من الكتب التي لا تهتم بأخبار السياسة أو الاقتصاد وأسعار البورصة وأخبار الفن والفنانين، تكون بعيدة عن العالم الخارجي وقريبة من يومياتك؟، هل جربت أن تركز على تفاصيلك الصغيرة وأشيائك البسيطة؟، وهل تظل تبحث عن فكرة تخطفك من واقعك وروتينك اليومي؟، هل حاولت أن تركز مرة على عالم الطعام، هذا العا...

أكثر من طريقة للحب..!

كنت كلما تحدثت عن الحب يأتيني سؤال مباغت "ما الحب؟" فغالباً ما أشعر بالحب وبأني جزء من شيء أكبر مني بكثير، فأنا جزء لا يتجزأ من هذا الكون، وقوة الفضول تدفعني لأن أفلسف الحب وأتساءل عن الماهية، ذلك السؤال العقلاني الذي لا يسمح للمشاعر بالتدخل كي لا يحدث غموض، فنحن نستهين بفكرة الحب ومازلنا نصنفها ونضعها على...

معادلات العيش..!

أحياناً أحس عندما أتعامل مع بعض البشر أنه على بعد بيتين وقصيدة من الإيجابية، وعندما يرزقك الله أصدقاءً ينثرون البهجة في حياتك لا يجب أن تتخلى عنهم أو تخذلهم لمجرد أنك مختلف حتى لو كانت نظرتك للإيجابية ومفهوم السعادة والبهجة مختلف، فكل منا لديه طريقته ومنظوره في فهم السعادة ووسائل البهجة، ولديه أدواته ليسعد...

نقد الحياة...!

الأدب هو نقد الحياة «ماثيو أرنولد». أشعر بمودة فاضحة تجاه الأدب لأني أجد هناك من يشبهني، فنحن البشر متشابهون وتواقون إلى أن يرانا غيرنا كما نحن وعلى طبيعتنا وفطرتنا البسيطة، فالأدب يتماهى مع الحياة اليومية والواقع، ويجعل الإنسان يتعامل مع تجارب مختلفة وفريدة، والقارئ للكتب المختصة بالسرد من قصة ورواية يص...

تأملات من وراء الزجاج!

اتفقت مع صديقة لي أن نلتقي في الصباح الباكر لنفطر في مكان هادئ نستشعر رائحة الصباح وعبق البكور في مكان أجواؤه هادئة ومنعشة، وعلى حين غرة وقبل موعد انطلاقنا في الصباح الباكر، وجدت صديقتي تتصل بي وتقول: "لن أتمكن من الذهاب معك لتناول الفطور، لأن ابنها حرارته مرتفعة ولا تستطيع تركه". ذهبت بمفردي وجلست على طاو...

كلنا الراعي سينتياغو...!

يقضي معظم الناس حياتهم وهم يناضلون ويكافحون لتجنب ثلاث أسئلة تكمن أجوبتها في التفكير والمشاعر والعمل لدى كل شخص منا، بوعي أو دون وعي، وهذه الأسئلة هي: أين أنا؟ كيف أعرف ذلك؟ وماذا عليّ أن أفعل؟ هذه الأسئلة التي تبدوا للوهلة الأولى سهلة الأجوبة ولكنها في الواقع عسيرة الإجابة كعملية رياضية معقدة، كيف يمكن أن...

على جناح سارتر..!

لم يكن سارتر في كتبة "موتى بلاقبور " و" الأيدي القذرة "و"الشيطان والإله الطيب" "والمومس الفاضلة" و "والحرب الغريبة" يكف عن التأمل والتعبير عن ذاته ووجهة نظره إزاء كثير من القضايا الوجودية والإنسانية , وهذه الكتب السارترية انتقلت لنا كرصيد ثقافي ناضج يعبر عن آراء حالية ومستقبلية وهموم وانشغالات وانثيالات ف...

ثقافة أكيدة رغم البطء..!

أجد في هذه المساحة الشرفة المناسبة لأطل على الساحة الفسيحة التي تعج بالاختلاف، وأسعد عندما تأتيني إيميلات ورسائل من القراء تخالف أفكاري أو توافقها، فبعض الرسائل تأتي محملة بأفكار مدهشة ونصوص ثرية، لذلك أؤمن بأبجدية الصلة بين الفكرة والإنسان والشرط التاريخي لها؛ لذلك فإن المعركة ضد العدو الأيديولوجي وهو الج...

الدبلوماسية الثقافية

الثقافة هي أثر وتأثير وتأمل، وهي محصلة لعمل وجهد وتجارب ومران، حيثُ تؤهّل الإنسان لتشكيل دور فعّال في البناء المعرفي للنسيج الاجتماعي الحضاري. وهي الحلقة التفاعلية الرابطة بين الإنسان ومحيطه، والإنسان والعالم الخارجي، وكذلك هي النافذة الأكبر والأشمل على الشعوب وهي القوة الناعمة في وجه المتغيرات السريعة، وق...

الريح والتربة!

هل تحاول القفز فوق كل شيء بارد، زمن بطيء، مكان خالٍ من البشر، شخص متردد حتى إنه ليخالجك شعور أنك تود تجاوزه وتمضي مسرعاً، كيف هي ذاتك وصراعاتك؛ هل تديرها بشكل جيد، وهل لديك تكنيك لإدارة الصراع بين رغباتك وعقلك وطموحك وبيئة العمل والمصادمات الفاضلة مع المجتمع، وإذا كان لديك المهارة والخبرة في إدارة الصراع ه...

رولف المشرد

عندما سافر إرك وينر للبحث عن أسعد الأماكن في العالم، كان رولف بوتس عراب التشرد كما يسمى يسرد قصصه عن السفر ورؤاه وتخطيطه وفلسفته في السفر حيث ذكر في كتابة Vagabonding"" أنه لا يوجد شيء مثل التشرد، كأن تأخذ إجازة من حياتك العادية من ستة أسابيع إلى أربعة أشهر إلى عامين لكي تكتشف العالم بشروطك الخاصة، ويشرح ...

ملاعق القهوة

هل تؤمن بتدفق الأفكار بكل ما فيها من غرابة وعقلانية؟ الحالمة، والخارجة عن نمط المألوف، وهل تحاكم الأشخاص بأفكارهم أم بأفعالهم؟ فكلما هممت بكتابة فكرة أحس أن ثمة من هو أفضل مني باستمطار الأفكار، وكلما تداعت الأفكار وتسابقت إلى عقلي أحس أنها أفكار تافهة، أو تحتاج للشرح، وكأني أقيس أفكاري بملاعق القهوة، والأك...

عندما يصبح العالم خارج السيطرة

تمتد عيناي إلى ما وراء مشاعر من فقدوا أحداً من عائلتهم؛ أب، أم، ابن أو زوج، صديق أو زميل عمل، فتمضي في قلبي حسرة عليهم، اتحسس أوجاعهم، تساؤلاتهم، دهشتهم من كل ما يجري، لا أحد يعلم عن ماهية الفقد وحجم الهلع الذي يخلّفه الموت، وأنا اتخيل هذه الكارثة الإنسانية التي أصابتنا في 2020 مسّ قلبي وجع خفيف، فما نشهده...

"أيام لها تاريخ "..!

تجذبني القصص الخارجة عن المألوف والتي يتميز أصحابها بعناد شديد وإصرار ثابت لتحقيق ما يريدون حتى لو عاكسوا التيار وهذا حال الناجحين في الحياة، فالنجاح لا يرتبط بجنس أو نوع أو مكان وليس للأشخاص الأذكى بل لمن يُصرّ ويصمم على أن ينجح بغض النظر عن التحديات التي يواجهها، فكل إنسان يطمح أن يكون ناجحاً ولكن لا يعر...

مخاتلة الوقت

أول المبتدأ يكون ما نفكر به وما نحبه، هكذا هي الحياة التي نرتجيها، كل شيء حولنا عبارة عن ضجيج وغير حقيقي إلا نحن، وعندما انعزلنا في منازلنا ضاقت بنا جدران أيامنا واتسعت بالذكريات، والوقت يقضم ما تبقى من أعمارنا، وداخل زمن قلق وطويل كانت هذه الجدران كعدسة مكبرة لذواتنا ودواخلنا جعلتنا نكتشف من نحن ومن نريد،...

متلازمة الكوخ..!

في هذه الأزمة التي ألقت بظلالها على الصحة والاقتصاد والحياة الاجتماعية حيث تعاملت معها الدول بسياسات مختلفة لم يتم اتخاذها منذ الحرب العالمية الثانية للتعامل مع هذه الجائحة وإيقاف تمدد هذا الفيروس الذي كلف الكثير من أجل حماية الأفراد منه، ولا يمكن أن نذكر هذه الجائحة إلا ونتذكر ما قامت به المملكة لحماية ال...

بين همنغواي والحجر المنزلي

تنشط الذاكرة عادة عندما نمر بأماكن لامست مشاعرنا وتركنا فيها ذكريات معينة سواء سلبية أو إيجابية, والذاكرة هي البوم صور حي يصور يختزل يستنطق ويكشف, والإحساس أحياناً يرتبط بشعور خفي وإسقاطي على مكان أو صورة, رائحة, أو صوت, وقد شاع بين الروائيين التنقل من مكان إلى آخر لمعايشة الحدث وللشعور بالمكان, والروائي آ...

الاكتمال الثقافي

إن طبيعة الإنسان هو البحث والتساؤل والاجتهاد، فالحاجة الماسة إلى التعبير عن الذات، والرغبة في الإضافة والتجديد، وإشباع الحاجات التي يسعى البشر إلى إيجادها، كانت نتيجتها الاختراعات الصغيرة، التي ولّدت بدورها اختراعات أكبر وأكثر دلالة على الوعي المعرفي العلمي للإنسان. والثقافة أحد الأذرع القوية لتكوين الوعي،...

تأملات...!

يعيش الإنسان وهو يبحث عن سعادته، هذه السعادة التي لا تأتي وكأنها "غودو".. هذا الانتظار الطويل والمرصوص كأرصفة الموانئ، لماذا؟ ماهية السعادة غير محددة وغير معروفة، وكل إنسان له رؤيته عن السعادة، ولكنها ترتبط عادة بالرضا والراحة، ينظر أفلاطون إلى السعادة على أنّها عبارة عن: "فضائل الأخلاق والنفس؛ كالحكمة وال...

القلق الكبير

في هذه الأجواء التي يعيشها العالم الآن وخطورة ما تواجهه البشرية أمام هذه الجائحة فيروس كورونا التي يتسابق لها العلماء ويعملون ليل نهار لإيجاد مصل وهي تحصد الأرواح يوماً بعد يوم، نعيش أياماً قاسية وصعبة، هذا القلق الكبير الذي نعيشه ونحن وراء الشاشات نقرأ وننتظر ونثرثر ونضحك على نكت يتم تداولها كل لحظة مقارن...

سطوة الإرادة

فجأة تبدلت ملامح الحياة بطريقة سريعة وغير متوقعة، والهلع يسيطر على الكل، وهذه حال البشر في الأزمات قد يسيطر عليهم الهلع مثل هلع الشراء أو غيره، ونحن الآن خاضعون لسطوة الإرادة والخروج عن المألوف والفاعلية الروحية في هذه الظروف الاستثنائية، كيف تفعّل إرادتك وتهزم الملل؟ فلا يمكن أن تكون إنساناً قوياً إلا عند...

المواطن رقم 1

كلنا نجلس في المنزل، منعزلين ولسنا معزولين عن العالم، تخلينا عن كل شيء حتى العمل الذي تربطنا به علاقة مصيرية، نعيش مرحلة تاريخية مختلفة وظروفاً غير متوقعة، ولأول مرة يُجمع البشر المفكر والمثقف والشيخ والراهب والسياسي والاقتصادي حول رأي واحد وهو ضرورة أن ننعزل ونجلس في المنزل، وفي الأزمات تظهر المعادن ويظهر...

بين خطابين

"لقد تعودتم مني على الصراحة، ولذلك بادرتكم بالقول بأننا نمر بمرحلة صعبة، ضمن ما يمر به العالم كله".. خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز -حفظه الله-. كانت كلمة خادم الحرمين الشريفين -حفظه الله- كفيلة ببث الطمأنينة في نفوس المواطنين، وقت صعب يحتاج أن يلتف الشعب مع القيادة لاجتياز هذه الجائحة الإ...

مرحلة التقاط الأنفاس..!

يحبس العالم أجمع أنفاسه الآن، يعيش مرحلة الانتظار والترقب، كل الأخبار خفتَ صوتها ما عدا الحديث عن الوباء كورونا، في هذا العالم المتضارب القيم والتوجهات والمصالح، تأتي هذه المرحلة مختلفة جداً من عمر البشرية، وكأنها تمسك بنا وتهزّ أكتافنا لنتوقف ولندرك واقعنا بشكل أكثر وضوحاً وعمقاً، قد تكون مرحلة عودة الوعي...

الفيروس الماكر..!

كان الإغريق قبل ألفي وخمس مئة عام يمسكون بشخص معوق أو مشوه كلما تعرض مجتمعهم لخطر أو وباء أو أي كارثة أخرى، ثم يذهبون إلى موقع تقديم الأضاحي ويضربونه ثم يحرقونه حتى الموت على أنغام المزمار، هذه المعتقدات الغريبة والخرافات العجيبة لا يستطيع أي شيء أن يردعها في ذلك الوقت لأنه لا يوجد أي تفسير علمي أو طبي لها...

كيف حالك؟

إلى كل من تسحرهم المغامرات والعوالم الجديدة، ألا تتفقون معي أن الأحداث العالمية المتوالية هي أكبر مغامرة نعيشها؟ فالحياة تضع لنا على مائدتها الكثير من المخاطر، فيكون خوفنا من الحياة مضاعفاً، ونعيشها ونحن في حالة دفاع أبدي ضد أمور لا نعرفها، وكأننا في صحراء مليئة بالذئاب والسباع تجعل جسدك وذهنك متيقظين طوال...

اقتصاديات الإلهام

ذكر عالم الاجتماع "روبرت سياليديني" أن الإنسان لديه شعور بالالتزام للقيام بما تعود على فعله بشكل كبير ويسمى هذا "الالتزام والاتساق" حيث يرجح أننا نضطر إلى الاستمرار في تكرار قراراتنا وأفعالنا الماضية، حتى عندما يكون من الواضح خطؤها، وأحد العوامل المؤثرة هو "العقل الجمعي" الذي يشير إلى الشعور بالأمان عند ال...

صباح بارد حنون

في صبيحة أحد الأيام الباردة اختبرت شعوراً غريباً، كان صباحاً من تلك الصباحات التي يختبئ فيها القدر عند المنعطفات ويحدث شيء ما بسرعة دون تعب، ففي مثل هذه الأوقات تتوقف الخيبات عن طرق أبواب قلوبنا، ويغادر القلق والارتباك أرواحنا، فنبحث عن السبب فنجده خارج إطار يومياتنا، وبالأصح خارج مفهوم وعينا المعتاد، إذا ...

مهلاً.. ترفق قليلاً

كم مرة تقسو على نفسك في اليوم، في الشهر، في السنة؟ أنت تقسو على نفسك عندما تتابع أخبارا لا تهمك وليس لك قرار فيها، أنت تؤنب نفسك وتهينها عندما تتدخل فيما لا يعنيك، أنت تدمر نفسك إذا دخلت في علاقة إنسانية غير متكافئة وسامّة لروحك، أنت تقتل نفسك عندما تعيش في العالم الافتراضي وتصنع لك شخصية وهمية بعيدا كل ال...

محرضات الإبداع

كم كاتبٍ قرأت له وأخذ مجاميع قلبك وأحببته وبدأت تدافع عنه كأحد أعضاء أسرتك!، وما السر في ذلك؟ عندما تتغلغل أفكار الكاتب إلى عقولنا ونؤمن بها لأنها تلامس شيئاً بداخلنا، نشعر بالسحر والدهشة والانجذاب العميق، فالكاتب يتكئ على التراكم المعرفي والخبرة والحظ! نعم الحظ؛ أليس هذا ما يردده البعض عندما يبرز وينجح شخ...