فاضل العماني

كاتب مهتم بالشأن السياسي والاجتماعي والوطني

الأسرار الخمسة للسعادة الزوجية

يبدو أن الكتابة عن العلاقة الزوجية، وتحديداً محاولة رصد قائمة بأهم أسرارها ومفاتيحها التي تُسهم في حمايتها ونجاحها، ليست بالأمر البسيط أو السهل، فهي معقدة وشائكة في تفاصيلها وعناوينها من جهة، ومستباحة ومتناولة بشكل مفرط ومكثّف من جهة أخرى، مما جعلها - العلاقة الزوجية - قضية مجتمعية تحتل حيزاً كبيراً ومهماً...

لماذا تزداد معدلات الطلاق في مجتمعنا؟

قبل الإجابة على السؤال/العنوان أعلاه، أجدني بحاجة ضرورية لرصد هذه الأرقام والإحصائيات والنسب الصادمة التي تضمنها "الكتاب الإحصائي السنوي لعام 2018" والذي يصدر من مصلحة الإحصاءات العامة حول ظاهرة الطلاق في المجتمع السعودي التي أصبحت كابوساً مخيفاً، بل كارثة حقيقية. أرقام وإحصائيات ونسب صادمة حدّ الفزع، سجل...

لماذا يثق شبابنا في مواقع التواصل الاجتماعي؟

كشفت دراسة حديثة أن أغلبية الشباب العربي الذي يُمثّل أكثر من 70 % من سكان العالم العربي يثقون في المعلومات التي يتلقونها من مواقع التواصل الاجتماعي. وقبل الحديث عن تداعيات وتأثيرات ذلك على وعي وسلوك شبابنا العربي، أجدني بحاجة ماسة للكتابة بشيء من المباشرة والاختصار عن طبيعة وحقيقة المصادر المعلوماتية الت...

أهم عشر صناعات في السوشيال ميديا (2)

في المقال السابق "أهم 10 صناعات في السوشيال ميديا"، رصدت على عجل الصناعات الخمس الأولى وهي: صناعة الوعي، صناعة المعرفة، صناعة التسامح، صناعة المحتوى، وصناعة المستقبل.. الآن إلى الصناعات الخمس الأخرى لوسائل التواصل الاجتماعي أو ما يُعبّر عنه بالسوشيال ميديا: السادسة: "صناعة الصداقة" بين مختلف الأطياف والطب...

أهم 10 صناعات في السوشيال ميديا

يبدو أن الكتابة عن أهمية وتأثير وخطورة وسائل التواصل الاجتماعي "Social Media"، سواء على الفرد أو المجتمع أو الوطن، كتابة شهية وملحة ومعقدة، خاصة في مثل هذه المرحلة الجديدة التي بدأت تتشكل وتُصاغ وتتكون الكثير من الأفكار والثقافات والقناعات. مواقع ووسائل ووسائط التواصل الاجتماعي مثل تويتر والفيس بوك وإنستغر...

هل يحتاج الوالدان ليوم عالمي؟

للعام الثامن على التوالي، تحتفل البشرية باليوم العالمي للوالدين الذي صادف يوم أمس، وهو احتفال أممي منذ عام 2012 أقرته الجمعية العامة للأمم المتحدة ليكون الأول من يونيو من كل عام يوماً عالمياً للوالدين، تكريماً لهما من كل مجتمعات العالم وتثميناً لدورهما الكبير في صناعة الأجيال البشرية التي تُسهم في تنمية وت...

ماذا يُريد بنا هذا العاصوف؟

يبدو أن لا حديث هذه الأيام إلا عن مسلسل العاصوف الذي تحوّل إلى "مائدة رمضانية فنية" يتناولها/ يتذوقها كل أفراد العائلة السعودية والخليجية التي وجدت في هذا العمل الدرامي المثير رحلة مشوّقة إلى "الأمس الجميل" بكل ما فيه من بساطة وعفوية وتسامح، وبكل ما يحمل من أفكار وأحداث وقصص. مسلسل العاصوف الذي قسّم المجت...

العاصوف.. تجسيد للحقيقة أم تشويه للصورة؟

للعام الثاني على التوالي، يتصدر مسلسل العاصوف المائدة الرمضانية السعودية والخليجية التي تزدحم بعشرات الأعمال الفنية والدرامية التي تتسول الذروة في شهر رمضان المبارك، هذا الشهر الفضيل الذي تحوّل إلى "منيو/ قائمة دراما" من كل الأصناف والأذواق والرغبات. للعام الثاني على التوالي، يحصد مسلسل العاصوف الرمضاني ا...

غازي القصيبي.. رجل جاء ولم يذهب

قبل يومين، مرّت الذكرى التاسعة لرحيل الرمز الوطني الملهم غازي القصيبي، الشاعر والأديب والوزير والسفير السعودي الذي لُقب بـ "الاستثناء" لشخصيته المتعددة والمتفردة التي لا مثيل لها. في الخامس من رمضان عام 1431هـ، ترجّل الفارس النبيل الذي عاش حقبة زمنية صاخبة، على الصعيدين الوطني والعالمي، وخاض الكثير من الم...

الثلاثون في رمضان: من هو المنتصر؟

يطل علينا رمضان، شهر الصوم والتوبة والعبادة، وروزنامة الفرح والبهجة والسعادة، لينسج كعادته حكايات الجمال والدهشة والسحر وليُعيد ذاكرة الطفولة والخيال والألق، لتزهر من جديد براعم الحب والأمل والسكينة وتعود لحياتنا ذاكرتها الجميلة التي تاهت في زحمة الألم والحزن والمعاناة. والكتابة عن شهر رمضان الكريم، أشبه ...

الكابوس المنتظر

أيام قليلة فقط، تفصلنا عن الإجازة الصيفية التي تستمر لأكثر من ثلاثة أشهر لمختلف المستويات والمراحل الدراسية، ليكبر السؤال في مثل هذا الوقت من كل عام: كيف سيقضي أطفالنا وشبابنا -ثروة الوطن- هذه الإجازة الصيفية الطويلة؟ وأنا هنا، لست بصدد الإجابة عن هذا السؤال الكبير الذي يتطلب العديد من الدراسات والأبحاث ا...

ميدالية الصداقة

حدثت هذه القصة الحقيقية في عام 1936، وتحديداً في دورة الألعاب الأولمبية في العاصمة الألمانية برلين. ففي مسابقة القفز بالزانة، فاز المتسابق الأميركي «إيرل ميدوز» بالميدالية الذهبية محققاً قفزة رائعة -في ذلك الوقت طبعاً- طولها 4.35 متر، بينما استمر المتسابقان اليابانيان «سوي أوي» و»شوهي نيشيدا» في منافسة شدي...

الأديب والشاعر والصحفي السعودي عبدالعزيز الرفاعي

«في الليلة الثالثة عشرة من رمضان العام 1342هـ، وفي تمام الساعة السادسة بالتوقيت الغروبي، أي منتصف الليل، أطلّ وجهك المشرق، وانطلقت صرخاتك مع صوت المسحراتي وهو يقرع طبلته معلناً حلول موعد السحور». لم يكن يظن السيد أحمد الرفاعي الذي كان يعمل مديراً لجمرك منطقة أملج بأن هذه الرسالة التي كتبها لابنه عبدالعزيز ...

ماذا تعلمت من تويتر؟

يبدو أن كل شيء قد تغير في هذا العالم المتسارع، كل شيء، فحتى أشكال ووسائل النصح والإرشاد، لم تعد كما كانت، تقليدية وغير مؤثرة، ولكنها الآن أصبحت تتماهى مع طبيعة الحياة وتتشابه مع واقع البشر. لقد تحوّل تويتر ورفاقه من نجوم السوشيال ميديا، من مجرد وسائل ووسائط وشبكات اجتماعية، تنقل وتنشر وتُموّج الأخبار والأ...

أسوأ سبعة كتاب مقال على الإطلاق

يُعدّ المقال الصحفي، أحد أقدم وأهم الأشكال/ القوالب الصحفية الأصيلة التي تُشكّل "منظومة الصحافة التقليدية" التي ما زالت صامدة حتى الآن، رغم الحرب الشرسة التي تشنّها أدوات وشبكات وتقنيات الإعلام الجديد. ويُمارس المقال الصحفي العديد من الأدوار والوظائف والمهام التي جعلت منه أحد أشهر المنابر المجتمعية التي تُ...

المنطقة الشرقية تنجح كالعادة

قبل يومين، اختتم «موسم الشرقية 2019» فعالياته المذهلة التي استمرت 17 يوماً، كأول مواسم السعودية الأحد عشر التي تُمثّل كرنفالات وطنية كبرى ستُسهم في تحقيق برنامج «جودة الحياة 2020» الذي يُشرف عليه مباشرة عرّاب التحوّل الوطني ومهندس الرؤية الطموحة الأمير محمد بن سلمان، هذا الشاب المملوء والمتقد حماسة وذكاء. ...

‏خميس بن رمثان: بوصلة الصحراء السعودية التي لا تُخطئ

في 29 مايو من العام 1933، وقع الملك المؤسس عبدالعزيز بن عبدالرحمن آل سعود اتفاقية الامتياز للتنقيب عن البترول بين حكومة المملكة وشركة ستاندردأويل أوف كاليفورنيا «سوكال»، وخلال خمس سنوات من المسح والتنقيب والحفر، كانت النتائج مُخيبة لكل الآمال والتطلعات، رغم أن كل الدلائل تُشير إلى وجود الزيت والغاز، ولكن «...

نحن والغرب مستهدفون

يبدو أن الثلاثاء الماضي 19 مارس، كان يوماً استثنائياً في تاريخ نيوزيلندا التي تقع في غرب المحيط الهادئ والتي تبلغ مساحتها 268021 كلم2 ويسكنها قرابة الخمسة ملايين نسمة، ففي مشهد ميلودرامي غارق في الحزن، افتتح البرلمان النيوزيلندي الذي أنشئ في عام 1854 بآيات من سورة البقرة، تلاها الإمام نظام الحق ثانوي، قبل ...

معرض الكتاب وتكريم الرموز

يبدو أن لا حديث في هذه الأيام، إلا عن الحدث الوطني الأبرز في روزنامة الوطن، كل الوطن، وهو معرض الرياض الدولي للكتاب في نسخته الأحدث 2019، حيث شهدت العاصمة الرياض منذ أيام، وتحديداً في الثالث عشر من شهر مارس الحالي افتتاح فعاليات هذا الكرنفال الثقافي الرائع، وذلك في مركز الرياض الدولي للمؤتمرات والمعارض، وخ...

من أول وزيرة سعودية؟

يبدو أن الذكرى السنوية لليوم العالمي للمرأة، التي مرّت قبل يومين، وتحديداً في الثامن من مارس، كانت أقل صخباً وضجيجاً وسط منصاتنا وشبكاتنا وأحاديثنا الاجتماعية والإعلامية، فما تحقق للمرأة السعودية خلال مدة زمنية قصيرة من تمكين وفرص وأدوار، يدعو للفخر والإعجاب، بل والثقة والامتنان. وقد جاء تعيين الأميرة ريم...

مواسم الحصاد السعودي

أيام قليلة، تفصلنا عن "موسم الشرقية" الذي يُدشّن مبادرة "مواسم السعودية 2019" التي أطلقتها الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني، والتي ستتضمن 11 موسماً سياحياً يُغطّي كل مناطق الوطن، وذلك بهدف تحويل المملكة العربية السعودية إلى بوصلة للسياحة العالمية. ويحوي هذا "الكرنفال الوطني" الذي سيُسهم في وضع هذا الو...

عبدالله الجشي.. ضمير الثقافة الناطق وبلبل الشعر الصادح

هكذا هي الأقدار دائماً، تنسج خطوطها المعقدة على مهل، فتكتب من رحم المعاناة والغربة والألم، رواياتها المُلهمة هنا وقصائدها المدهشة هناك، فمن كان يظن بأن "عبدالله" ذلك الصبي الذي لم يتجاوز العشر سنوات والذي كان يركل حجرة صغيرة لتُرافقه خلال ذلك الزقاق النجفي، فتصطدم بعد أن أرهقها الركل بعتبة باب مفتوح على مب...

متى تنتهي معركة: من هو الإعلامي؟

يبدو أن الجدل واللغط حول من هو الإعلامي، تحوّل إلى ما يُشبه المعركة المحتدمة بين بعض الأجيال والمدارس، فتبرز ما بين الحين والآخر مناوشات وصراعات بين معسكرين، الأول يُوسع دائرة الإعلام لتشمل كل الأشكال والمستويات التي تعمل أو تُلامس عالم الإعلام، بينما المعسكر الآخر يُضيّق هذه الدائرة ويجعلها محدودة للغاية،...

م. علي النعيمي.. عصاميّة وطموح ينقلانه "من البادية إلى عالم النفط"

من كان يُصدق أن ذلك العامل السعودي الصغير الذي قصد برادة الماء في يوم شديد الحرارة ليروي عطشه، ولكنه بمجرد أن قرّب الكأس من فمه، سمع من ينهره من خلفه ويقول له بكل غلظة: أنت عامل ولا يحق لك الشرب من الخدمات الخاصة بالمهندسين، فامتزج العطش بالمهانة في نفس ذلك الشاب وقرر في تلك اللحظة أن يفعل المستحيل ليكون م...

لماذا ننشر غسيلنا على حبال الأعداء؟

يبدو أن الكتابة عن عالم المواقع والشبكات الاجتماعية، يُمثّل مادة دسمة وجذابة، فهو -أي ذلك العالم- أشبه بكرة ثلج تتدحرج بكل سرعة وقوة لتصطدم بفكرنا ومزاجنا وقناعاتنا، ولم يعد بالإمكان، النأي بالنفس عن هذا العالم الخطير والمعقد. قد تكون هذه المقدمة المختصرة، توطئة ضرورية للخوض في قضية حساسة، وهي خطورة وتأثي...

أحمد عبدالغفور عطار.. الأديب الموسوعي الذي برع في كل الآداب والفنون

يبدو أن البدايات الصعبة، هي التي تُشكّل شخصية الأيقونات الاستثنائية، فمن كان يظن أن ذلك الشاب الصغير «أحمد»، الذي كان يستذكر درسه في ضوء السراج أثناء دراسته في المعهد العلمي السعودي في مكة المكرمة، سيكون بعد عدة سنوات «علاّمة مضيئة» في مجال الأدب والتأليف والصحافة، بل رائداً ملهماً على مر العصور في المملكة...

ما أسوأ خمسة أشكال للمثقف؟

يبدو أن تعريف المثقف، على مر العصور، كان وما زال وسيبقى، التعريف الأكثر تعقيداً والتباساً وجدلاً، رغم تعاقب كل تلك الثقافات والحضارات والتحولات. وحتى لا أقع في فخاخ التعريف والمفهوم والمصطلح حول: من المثقف؟ سأضع وصفاً بسيطاً ومختصراً ومركّزاً للمثقف وهو: مجموعة من اللاءات في وجه التخلف والفساد والظلم. ولك...

ثريا قابل: صاحبة الأوزان الباكية وسيدة المفردة الحجازيـة

لم تجد شابة صغيرة تعشق الشعر ونظم الأوزان إلا الملك فيصل بن عبدالعزيز لينصفها بعد أن مُنع كتابها الذي يُعدّ أول ديوان شعري نسائي، حيث أهدته نسخة من «أوزانها الباكية» فأعجبه وأمر بإجازته والسماح له بالتداول، لتتحوّل الشاعرة ثريا قابل إلى حديث المشهد الثقافي في المملكة العربية السعودية، وتبدأ حكاية «خنساء ال...

ماذا يُريد الجيل الجديد؟

يبدو أن حمى الشهرة والأضواء تتسارع وتتصاعد بشكل كبير في المجتمع، وتحوّلت الرغبة في الظهور والبروز، من مجرد أمنيات بعيدة المنال وطموحات مستحيلة التحقق، إلى ممارسات واقعية وتمظهرات حقيقية، يحملها الطامحون/ الطامعون من الأجيال الصغيرة والشابة التي وجدت فرصتها السانحة الآن، لتقود الكثير من مسارات واتجاهات المج...

عبدالكريم الجهيمان.. ابن القريتين.. سادن الأمثال والأساطير

من كان يظن بأن ذلك الطفل الصغير الذي نشأ في قرية ريفية يمتهن أهلها نقل الأحمال بين القرى والبلدات وكان يُطلق عليهم «الجماميل»، سيكون بعد سنوات واحداً من أهم الرموز الثقافية في المملكة العربية السعودية. يُعدّ الأديب الموسوعي عبدالكريم الجهيمان الذي عاش رحلة 60 عاماً برفقة القلم، في طليعة الرواد السعوديين ...