فاضل العماني

كاتب مهتم بالشأن السياسي والاجتماعي والوطني

العنصرية داء العصر

يُعدّ التمييز العنصري، أحد أخطر المظاهر والممارسات البغيضة التي تتسبب في تصدع المجتمعات وتفتت الأمم. فالعنصرية بكل أشكالها ومستوياتها، الثقافية والعقدية واللونية والجنسية والطبقية والعرقية، تُمثّل انتهاكاً صارخاً لحقوق ومصالح الأفراد والمجموعات الذين تُمارس ضدهم هذه العنصرية المقيتة التي تتصدر "قاموس الكرا...

كيف نصنع إعلاماً قوياً؟

الإعلام، رغم كل الأدوار والوظائف والاستخدامات المهمة التي يُمارسها كصناعة وتشكيل وتوجيه الرأي العام الجمعي في كل المجتمعات والشعوب والأمم، إلا أنه في حقيقة الأمر صدى للواقع/ المشهد الذي يتعامل ويتفاعل معه. والإعلام، كسلطة رابعة مؤثرة وكقوة ناعمة خطيرة، وبعيداً عن زحمة التعريفات والتوصيفات، هو وسيلة/ وسيط ل...

لماذا يعيش البشر في صالة معيشة واحدة؟

لا شك أن الإعلام بمختلف أشكاله ووسائله ووسائطه، يُمثّل أحد أهم مداميك القوى الناعمة للمجتمعات والشعوب والأمم، فهو لم يعد مجرد ناقل للأفكار والأخبار والأحداث، رغم قيمة وأهمية وتأثير كل ذلك، ولكنه أصبح ومنذ سنوات طويلة، يُمارس أدواراً كبرى، أهمها على الإطلاق، صناعة وتشكيل وتوجيه الرأي العام والفكر الجمعي وال...

فوبيا التغيير والتجديد

يبدو أن الخوف من التغيير والتجديد، طبيعة بشرية متجذرة ومترسخة منذ القدم، بل تكاد تكون "فوبيا إنسانية" لصد ومنع كل رغبات ونوازع التغيير والتجديد والتحديث والتطور في مسيرة البشر. أسئلة كثيرة وكبيرة، تستحق أن تكون مقدمة مثيرة لهذه الظاهرة الخطيرة - الخوف من التغيير - ولكنني انتخبت بعضها على سبيل التمثيل وال...

مكتباتنا العامة ليست مجرد كتاب

إن المبادرات والاستراتيجيات الكبرى التي أطلقها صنّاع الثقافة في وطننا العزيز بقيادة الأمير الشاب بدر بن عبدالله بن فرحان وزير الثقافة، تستحق الإعجاب والتقدير، بل والدعم والمشاركة، لأنها تُمثّل تحولاً كبيراً في قطاع الثقافة الذي يُعدّ أحد أهم وأخطر القوى الناعمة التي يمتلكها وطن يزخر بالكثير من الثروات والك...

متى تعود الحياة لمكتباتنا العامة؟

يبدو أن المبادرة/ الخطة الرائعة التي أطلقها الأمير بدر بن عبدالله بن فرحان وزير الثقافة لتطوير المكتبات العامة في المملكة، جاءت في الموعد تماماً لتنضم لسلسلة المبادرات والإصلاحات والسياسات الجديدة للقطاع الثقافي الوطني الذي يُعدّ أحد أهم مداميك الرؤية الطموحة للمملكة 2030. وتهدف هذه المبادرة الرائعة لإعاد...

اليد اليسرى التي أصابت المجد

يُعتبر كارولي تاكاس واحداً من خمسة رياضيين فقط لديهم إعاقة جسدية في تاريخ الألعاب الأولمبية الحديثة التي أقيمت نسختها الأولى في العاصمة اليونانية أثينا عام 1896، فازوا بميدالية ذهبية. قصة هذا "الرامي المجري" الذي نقش اسمه بارزاً في سجلات الخلود الإنساني، تستحق أن تُكتب وتُروى وتُشاهد، لأنها واحدة من أعظم ...

كيف انتصرت النخب الجديدة؟

يُعدّ مصطلح النخبة، من أكثر المصطلحات تعقيداً والتباساً، ليس على مستوى التعريف والتوصيف فقط، ولكن على مستوى الضبط والتدوير، الأمر الذي جعل من هذا المصطلح العابر والغامض، أحد أهم السياقات والتوافقات التي أسهمت في تصنيع الرأي العام، وإنتاج الوعي الجمعي. ويبدو أننا بحاجة ماسة لتحرير تعريف عام لمصطلح النخبة ل...

كيف يُقاس النجـــاح؟

يذكر هنري فورد العرّاب التاريخي لصناعة السيارات في مذكراته أن: "سر النجاح يكمن في أن تفهم الرأي الآخر". لا شك أن هذا التوصيف الفلسفي للنجاح، قد يُرضي غرور وقناعة من يصنع نجاحه وتميزه بنفسه كما يظن طبعاً، ولكن المشكلة تكمن دائماً في الصورة/ النظرة التي يحملها الآخر عن ذلك النجاح المفترض. فكما اختلف السياسي...

عيد بطعم الـ Limited Edition

قد لا أبدو مبالغاً أو مهولاً، إذا قلت بأن هذه النسخة الأخيرة والمثيرة من "عيد الفطر السعيد"، لم تكن في مدارك الحسبان أو حتى في شطحات الخيال، فهي نسخة فريدة من الطراز الذي يحدث/ يُصنع لمرة واحدة فقط، تماماً كما هي الحال في صناعة بعض السيارات والأجهزة والملابس والقهوة، وهو ما يُطلق عليه عادة بـ "الإصدار الخا...

هل نحن على أعتاب "حقبة عن بُعد"؟

يبدو أن التحدي الكبير الذي سيفرض نفسه على العالم الذي عاش وما زال تجربة مريرة بسبب جائحة كورونا والتي ستُغيّر وجه المشهد الكوني الذي لن يكون حتماً كما كان قبل اجتياح هذا الوباء الخطير، وهذا التحدي الكبير، رغم فرص نجاحه الأكيدة، لن يكون سهل التواجد في بيئة تقليدية تخشى كل ما هو جديد. كثيرة هي المتغيرات وال...

الدراما الرمضانية على شاشاتنا العربية

الكتابة عن الفن تحليق عالٍ نحو سماوات الإبداع وفضاءات البهجة، وغوص غائر في أعماق المشاعر ومداءات الوعي، الفن صناعة البشر المتحضر وشرفة الدهشة والتطور. والفنون بمختلف أشكالها وألوانها ومستوياتها، كالمسرح والموسيقى والنحت والرسم والتمثيل والزخارف والخطوط وغيرها، ليست مجرد رغبة ترفية أو كمالية أو تجميلية، رغ...

هل يتغير المواطن السعودي بعد كورونا؟

وباء كورونا الخطير الذي يجتاح العالم بأسره، سيكون بلا أدنى شك أحد أسوأ الأوبئة في تاريخ البشرية، فقد حصد الآلاف من الأرواح والملايين من الإصابات والمليارات من الخسائر. هذه الجائحة البغيضة التي لن تُبارح الذاكرة البشرية على الإطلاق، ستُغيّر الكثير من أفكار وثقافات وسلوك العالم، شرقه وغربه، أوله وثالثه، وستُ...

هل سيتغير المجتمع السعودي بعد كورونا؟

يبدو أن العالم بأسره لن يكون كما كان قبل وباء كورونا، لن يكون كذلك على الإطلاق، بل سيتغير في الكثير من ملامحه وتفاصيله، فهذه الجائحة البغيضة التي عطّلت حركة الحياة وأزهقت الآلاف من الأرواح وتسببت في خسائر بالمليارات، هي باختصار شديد: أمسكت بعقارب الزمان والمكان وسرقت مفاتيح الطمأنينة والأمان. في المقالين...

كيف ستكون المملكة بعد كورونا؟

يبدو أن الحياة بأكملها قد توقفت عند عتبة كورونا، والأمر كذلك للكتابة، فقد توحدت كل الأفكار واختزلت كل المواضيع في هذه الجائحة البغيضة التي سببها هذا الفيروس التاجي المتناهي الصغر والذي لا يُرى بالعين المجردة ولكنه بطل هذا المسلسل الحزين والطويل الذي يُشاهده أكثر من سبعة مليارات ونصف المليار، هم تعداد العال...

هل يتغير العالم بعد كورونا؟

وباء كورونا سيئ الصيت، سينتهي عاجلاً أم آجلاً، كغيره من الأوبئة والأزمات الخطيرة التي اجتاحت البشرية مخلفة الكثير من الخسائر والضحايا، وصفحات التاريخ القريب والبعيد تغص بقصص مؤلمة وأحداث كارثية دمرت المدن وأزهقت الأرواح، لكنها الآن مجرد حكايات وذكريات، بعضها للتذكر والتأمل، بينما تحوّل بعضها الآخر إلى دروس...

نعم السعودية دولة عظمى

كنت وما زلت وسأبقى من المعجبين بالتجربة الغربية الحديثة التي تقود الحضارة البشرية منذ القرنين الماضيين وحتى الآن. الحضارة الغربية هي من أهدت العالم كل هذه الاختراعات والابتكارات والإنجازات والإبداعات التي صاغت الوجه الحديث للحياة. تلك هي الحقيقة التي لا يمكن القفز فوقها أو التنكر لها، بل هي تستحق الإشادة و...

أهم خمسة اكتشافات جديدة في بيوتنا

كثيرة وكبيرة، هي الاكتشافات/ الكنوز المذهلة التي تزخر بها بيوتنا، والتي نكاد نُشاهدها للمرة الأولى في حياتنا، والسبب في ذلك هي حالة العزلة المنزلية الضرورية التي فرضتها جائحة كورونا التي أعادت كل البشر لبيوتهم بعد طول غياب، وهي التي لم تكن بالنسبة لهم سوى نزل تأوي لها عيونهم وقلوبهم وأرواحهم التي أرهقتها ا...

هل تقول بيوتنا: شكراً كورونا؟

يبدو أن العزلة، رغم ما تحملها من ملامح الشرود والانفصال، إلا أنها قادرة على أن تُعيد تأثيث وترتيب شخصياتنا وذواتنا، لأنها قد تُحرضنا على كتابة مونولوج لاذع يسخر من حياتنا، تلك الحياة المضطربة والمرتبكة التي نعيشها، خصوصاً في هذه الأوقات الحرجة التي يعيشها العالم، كل العالم. في زمن الكورونا الذي قد يُضاف ...

لماذا نخاف من العزلة؟

لا أذكر متى قرأت للمرة الأولى رواية «مئة عام من العزلة» للروائي الكولومبي الشهير غابرييل غارثيا ماركيز، ولكنني من فرط إعجابي بهذه التحفة الفنية الخالدة، قرأتها عدة مرات، وكنت في كل مرة أكتشف ثمة زوايا وخبايا تسكن هذا العمل الروائي الرائع الذي صدر عام 1967، وطُبع منه أكثر من 30 مليون نسخة، وتُرجم لأكثر من 3...

الحب في زمن الكورونا

الإجراءات الاحترازية الصارمة التي انتهجتها المملكة لمواجهة فيروس كورونا المستجدّ (covid-19)، أصبحت مثالاً رائعاً يُحتذى به في طرق وأساليب الوقاية من الأوبئة والأمراض، فقد اتسمت تلك الإجراءات بالشفافية والوضوح، ورغم صرامتها ودقتها إلا أنها تدرجت وتمرحلت بشكل يتناسب مع طبيعة وظروف تمدد وانتشار هذا الوباء الخ...

اليوم العالمي للمرأة السعودية

كثيرة وكبيرة، هي المكاسب والنجاحات التي حققتها المرأة السعودية، إنجازات وإبداعات غير مسبوقة على الإطلاق، شملت كل المجالات والمستويات، ولم تكن شكلية أو تجميلية، بل حقيقية وواقعية. المرأة السعودية، تمر بمرحلة ذهبية بكل المقاييس والاعتبارات، فهي تُحقق المكاسب تلو المكاسب والنجاحات تلو النجاحات، الأمر الذي زا...

ما الدوائر الخمس التي تُسيطر على حياتنا؟

كثيرة هي المعايير والمقاييس التي تُستخدم للكشف والقياس عن طبيعة ودواخل البشر، فمنذ أن بدأ الإنسان يسكن المدن ويعيش التحضّر وأصبح ينتمي إلى مجموعة أو فئة، أظهر قدرة فائقة على توليد الأفكار والرؤى وإنتاج الثقافات والسلوكيات، لتبدأ مرحلة جديدة من عمر البشرية تُمثّل اصطفاف وانتظام المجاميع الإنسانية في قوائم و...

لماذا لا نُشاهد النصف الآخر من الصورة؟

قبل مدة، تلقيت دعوة كريمة من إحدى جامعاتنا السعودية الناشئة. دهشت من حجم الإنجازات والمستويات التي تتمتع به هذه الجامعة الطموحة. ولمست عن قرب الرغبة الشديدة التي يُبديها المسؤولون والأكاديميون لجعل هذا الصرح التعليمي الوطني الطموح في قمة الجامعات السعودية التي تعيش منافسة قوية من أجل الظفر بالمستوى التعليم...

أروع سبعة قرّاء على الإطلاق

للقراءة، أوجه عدة وألوان مختلفة ومستويات مثيرة، والقرّاء كذلك مختلفون ومتفاوتون ومتعددون، ولا يمكن تأطيرهم في وجه واحد أو تصنيف واحد أو نوع واحد. حينما سئل الفيلسوف والكاتب الفرنسي الشهير فولتير (1694- 1778) عمن سيقود الجنس البشري، أجاب: "الذين يعرفون كيف يقرؤون". ولكن، من هم القرّاء الحقيقيون الذين يعتبر...

أسوأ سبعة قرّاء على الإطلاق

لم تعد الكتابة مجرد ممارسة توحدية أو مهمة نرجسية، وفي اتجاه واحد فقط، لكنها أصبحت علاقة ثنائية وتفاعلية بين طرفين: الكاتب والقارئ. علاقة معقدة ذات صبغة اتصالية، يصنعها القلق والتساؤل، ويحكمها التفاعل والتأثر. نعم قد تكون مهمة الكاتب هي طرح الأسئلة وصياغة الأفكار، ولكن للقارئ أيضًا مهمة لا تقل عن ذلك، قد ...

الفنون السبعة الواجب تعلمها

كثيرة هي المهارات والقدرات والفنون التي يحتاجها الإنسان للوصول للهدف الأكبر في الحياة وهو السعادة، وسط كل هذه المتاعب والضغوط والخيبات. وأنا هنا لن أكتب عن تلك الفنون والمواهب التقليدية المهمة التي يحتاجها البشر وهي الرسم والنحت والموسيقى والغناء والرقص والخط والتصوير والرياضة، وهي بلا شك فنون ضرورية تُض...

التعليم هو الحل

بعد يومين، وتحديداً في الرابع والعشرين من يناير الحالي، يحتفل العالم بكل شرائحه ونخبه ومؤسساته باليوم العالمي للتعليم والذي أقرته الجمعية العامة للأمم المتحدة إيماناً منها بقيمة وأهمية وتأثير التعليم كأحد أهم الجسور المتينة والآمنة للوصول لتنمية شاملة ومستدامة لكل المجتمعات والشعوب والأمم. ويعد الاحتفال ...

هل نعيش السعادة أم نكتفي بتوثيقها؟

يبدو أن لكل عصر أدواته ووسائله الثقافية التي ترسم ملامح حياة أفراده وجماعاته وتُشكّل تجاربهم وخبراتهم. ولا شك أن هذا العصر الذي نعيشه هو "عصر الصورة" بامتياز، وتلك حقيقة دامغة لا يمكن القفز حولها أو التقليل من تداعياتها. فالصورة الآن تتصدر المشهد الكوني وتحتل المراكز المتقدمة في مصادر المعرفة وتكوين الفكر ...

الشروط السبعة للإعلامي الحقيقي

يبدو أن الجدل المحتدم حول "من هو الإعلامي؟" ما زال يستنزف كثيرًا من الوقت والجهد والمساحة، ليس على مستوى القراء والجماهير فحسب، ولكن الخلاف تحوّل إلى معركة كبرى بين المثقفين والمتخصصين، بل بين الإعلاميين أنفسهم.      والكتابة عن أسباب ودوافع وحقيقة هذا الخلاف المفتعل، تحتاج إلى رصد واستحضار كثير من التعري...