حصة آل الشيخ


وُلِدتُ؛ وبيدي صك حريتي

يقول أرسطو" إن الأكثر خنوعاً هو الأكثر قبولاً بالاستبداد" وإذا ماعلمنا أن أكبر عدو للاستبداد هو الحرية، فإن الخنوع وقبول الاستبداد يبدأ بلحظة التخلي عن حق الحرية.. هذا حكم قيمي ارتباطي؛ بحكم أن الحرية أصل القيم والمبادئ، والقبض عليها يجعل القياس القيمي والفضائلي ساقطاً لا محالة.. ص...

العهد الجديد.. الرهان على الحزم الفكري

إذا كان عهد الملك "عبدالله"- أنزل الله عليه شآبيب رحمته وأسكنه فردوسه الأعلى- يمثل إرهاصات ابتدائية لانفتاح حرية الرأي من حيث انعتاق الكلمة؛ الكلمة التي هي ميزان الفكر ومستودع الوعي ومنطلق التأثير والتغيير والإصلاح.. فإن الملك سلمان- لاشك- مؤهل لاستثمار الحريات وتبنيها كهدف أسمى لمشروع تحول توعوي يساهم في ...

الرجل«الشوكة» وهوية المرأة «الشبح»

إنه "شوكة في نحور الأعداء؛ العلمانيين المنافقين والرافضة المجرمين"، هذا بعد أن صنف نفسه من خواص الأمة، والراسخين من العلماء.. وبعد أن أمطر من نقل كلامه بأدعية وسباب"قاتلهم الله أنى يؤفكون".. ولأن جوهر التدليس الخلط؛ فقد صاغ حكماً قرآنية شأنها مع الجمهور الصامت مجرد استخدام لفظي يتجافى عن الخُلُق فيرسل رس...

المذهبية؛ ذلك الغي العظيم

يأتي تسييس الهوية المذهبية بتكريس النزاع الديني ليعكس خطر تقسيم المنطقة برمتها بحروب أهلية.. نراها تسحق العراق وسورية وليبيا وتسعى لتتمدد لبقية البلدان العربية.. فالإرهاب يشرعن حقّانيته التدميرية؛ من ادعاء حقانية المذهب الدينية؛ فولاية الفقيه يقابلها حاكمية الخلافة، وليذهب الإنسان والأوطا...

تطييف المنطقة وحزبية الولاءات الإرهابية

"الواقع العربي المؤلم نتيجة تحالف الإرهاب والطائفية" عبارة محددة للملك سلمان حفظه الله، تعكس وضوح رؤيته وعمقها حول خطر هذا التحالف المدمر؛ فالطائفية والإرهاب وجهان لعملة واحدة؛ عملة الخراب والدمار والدماء والفناء والوحشية، الطائفية يحضر جوها في بيئات الفوضى وتستعيد وهج لظاها الإرهابي في مواقع الفتن لتطرح م...

«عاصفة الحزم» وميزان العروبة والعدل

«إن عملية عاصفة الحزم لابد أن تعقبها وتصاحبها خطوات سياسية لإنقاذ اليمن، ودفع الجميع إلى الحوار الحقيقي الذي يضمن الشراكة في إطار الشرعية الدستورية الممثلة بالرئيس هادي» "عاصفة الحزم ستستمر حتى ينعم الشعب اليمني بالأمن".. عبارة خادم الحرمين الملك سلمان- حفظه الله- هذه، تصو...

انقلوا عن هذا الرجل أنه يقول..!

لا يخفى مدى الفرحة الغامرة التي أبداها إخوان السعودية وهم يركبون موجة توقعاتهم الفاسدة بتغير سياسة المملكة الخارجية والداخلية إثر وفاة حبيب القلوب وملكها خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله تغمده الله بواسع رحمته وأسكنه نعيم جناته، بل بعضهم سارع بطريقة همجية ولمّا يمض على الحدث سويعات قليلة، بهجوم مستعر طا...

أنقذوا الإسلام من الفقه

التاريخ السياسي للمسلمين ليس مرادفاً موضوعياً للإسلام، لأن الإسلام ليس شيئاً آخر غير النص.. وما يصدق على التاريخ يصدق على الفقه، فليس لمدرسة الفقه وقواعدها أن تصبح مصدراً أبدياً يتمتع بقداسة الوحي أو فرضية النصوص، لاسيما وهذه القواعد لم تكن في معظمها أكثر من انعكاس للواقع الذي فرضه الحكام...

«مصر» في مواجهة الإرهاب المتعولم

"السرية"؛ - تلك الاستراتيجية المتبعة للتنظيم الدولي الإرهابي الإخواني- تغيرت، فالجماعة أصبحت تمد أذرعها الخسيسة باستقواء علني، مدعوم من دول ومنظمات واستخبارات صهيونية ترى في تداعي الإرهاب على أرض مصر خطوة للقضاء على عمدة البلدان العربية "مصر" وجرها لبؤرة الفوضى والدمار العربي الراهن من حولها.. لذا لا غرا...

مَلَكَ القلوب وعمرها بالمحبة.. ورحل

"المفاجأة" طابعُ ختمٍ يتعلق بفاجعة الموت، تترك الإنسان مفجوعاً، وإن كان حبيبه في النزع الأخير من رحلة الحياة، لا تملك إلا أن تتفاجأ بالموت عندما يخطف أحبابك، وإن كنت بجانبهم وهم يزفرون الروح مودعين استنشاق الحياة، فللموت رهبة فجاءة تعلو على حقيقة الفناء الشمولي، كجزء لا يتجزأ من قلق وجودي لا يفسر إلا في عت...

الأعداء.. فن الصناعة والغواية

هذا العدو يتحول باستمرار، من دائرة إلى دوائر، ومن حيز إلى ميادين، ومن وهْم إلى أوهام، مرة يتمثل بالغرب الكافر، وتنفتح هنا بوابة الكفر على مصاريعها لتضم عوالم هائلة/ ناساً وثقافاتٍ وأفكاراً وحضارات، وتضيق لتصبح تعبيراً عن ابن المجتمع الذي يطرح رأياً مختلفاً عن السائد، كما تكرمت دكتورة في ا...

إرهابهم.. وإرهابنا

في مقاربة ومفارقة تحمل كثيراً من تمظهرات الفكر الإنساني ومدلولاته ودرجته واستطلاعاته كان الهجوم الإرهابي على مركز سويف على حدودنا الشمالية الذي راح ضحيته ثلاثة من جنود الوطن الأوفياء، وبعدها بأيام قلائل صار الهجوم الإرهابي ضد جريدة شارلي إيبدو الفرنسية الساخرة الذي أوقع أربعة من رسامي الكاريكاتير المشهورين...

للأفكار أجنحة.. وللسجّان سلطان

أن تتهم أصل الفضائل ومتنها وقلبها وحاضنها(الحرية) بأنها في أي ظرف ولأي سبب، قد تكون مقابلاً أو عنصراً أو مكوناً من مكونات الإرهاب.. فذلك من توالي الخطوب وانتهاك الضمائر وقتل المهج الحية والفطر السوية.. إن الأخلاق تُثبت فسقها إن وجدت بدون حرية.. والمثُل تعلن إفلاسها إن لم تحتمِ بإطار الحرية.. إن الأمانة ت...

معركة «وجه المرأة» ..المروءة أمام السائد

في نطاق الفكر الإسلامي التقليدي تحتل الذرائعية التبريرية قائمة فهم النص؛ لذلك تتواصل مهمة الوصاية على الفهم ومنع التصرف الشخصي الحر لما يتعرض له الإنسان في حياته، وهو أمر يندرج ضمن إطار "تسييج الأفهام" وعدم ترك المجال أمام الاجتهاد الشخصي، تسييج فهم النص هذا أدى لالتباسه في الأذهان بالموروث الفقهي للحد الذ...

وجه المرأة في قبضة الاستفزاز

الملاحظ؛ أن العرب عموماً ومجتمع الخصوصية خصوصاً يقبل كل أحكام الإسلام إلا مع المرأة، يقدم أعرافه البدائية، فيبدأ تحميل النص ما لا يحتمل، ثم يسعى لمخالفة النص فيفرض على النساء ما لم يفرضه النص عليهن حتى يصل لحرمانهن من حقوقهن المشروعة بل وينكر عليهن حق الاختيار الاجتهادي تحتل ...

افتروا.. فقالوا.. وَجْهُكِ عورة

المرأة كائن إنساني عندما يعاقب بحجب وجهه وتغطيته وحبس الأكسجين عنه فهو يجلد وجوده، لأن الوجه هو العنوان والهوية الأم، ولا يقبل إنسان في العالم إخفاء وجهه إلا المجرم الذي يخشى التعرف على هويته.. منذ ادعت مدرسة الفقه والحديث بأن المرأة (عورة) والترّهات تتوالى والحقوق تنتهك...

ماهيةُ (النص) في حدِّ الرجم

ما تعانيه البلدان العربية المجاورة من فوضى ودمار وعدمية ليس مجرد تشكل إرهابي يتغيا السلطة التامة والاستبداد باسم الإسلام فقط، فهذا جزء من الحقيقة يمثل الأهداف الحزبية النهائية، بيد أن المكون الصريح لتجسيد البغي بالإنسان يتمثل في الأيديولوجيا الدينية، كونها تمثل تشكل البذرة الأم والأرضية الخصبة لاستمرار حال...

سلطة النص.. وثبوت النص

يصبح من الخطل القول بوجود إسلام أصل مطلق، ساءت أمور المسلمين لما تخلوا عنه، وعلينا اليوم أن نعود إلى ذلك الأصل، لنجيب به عن كل مشاكلنا الحاضرة، وتكمن محدودية مثل هذا التفكير الساذج التبسيطي في عدم فهم أصحابه لأمر بدهي وهو أن الإسلام ككل الإيديولوجيات الدينية ذات البعد الإنساني يقوم على مو...

الشورى.. ومعارك المتشددين لتعطيل الأنظمة

ضمن أهم السياقات لتوفر مجتمع مدني فاعل يمثل بحق (دولة مؤسسات وقانون) أن يمثله برلمان حر نزيه، أعضاؤه خلوٌ من لهيب التنطع والتحيز وحزبية التشدد والتخلف، وإلا فمسألة اعتباره تضاف لرحلة عرقلة نهضوية تضر بالمجتمع، لا تنفعه.. لا تصلح عقول تشربت قاعدة «سد الذرائع» لمنع سن الأنظمة وتقنين...

العقل والمصلحة وحيل «مخارج» الفقهاء

إن أوضح صور الربا هي أضرار التقسيط، والمشاركة في الإخلال بدورة المال العام ليتضخم لحساب فئة قليلة على حساب المجموع، ما يسبب انتشار الفقر والعوز، ومع ذلك يلبس البعض علة تحريم الربا بأسلوب الربا، بينما الحقيقة» أن الإضرار بالشخص واستغلال حاجته» هو مناط التحريم، وإن تغير الأسلوب والمسمى..

«الصحوة».. حكم بالبراءة من الردّة الفكرية

من المؤكد أنه لايكفي أن نساهم دولياً في المعركة ضد الإرهاب بينما ألزم شؤون المقاومة والوقاية غير مفعل، فإنك إن تحارب الإرهاب فعليك أن تعطي ضمانة مقاومة انتشاره وتناسله في الأجيال القادمة بتبني مشروع مكافحة فكري داخلي حقيقي يضمن منع تجدد عناصره، ووقف كل معاند يخدم ثقافة القبور والسجون والك...

سيرورة القضاء على الإرهاب واحدة

الحرية هي رأس المصالح الإنسانية، وبدونها لا وجود لمصلحة؛ لا للإنسان ولا للأوطان، فحق كفالة الحريات يضمن قانونية التعايش السلمي والقضاء على الإرهاب.. ونقطة بداية ترسيخ حق الوجود والحياة»الحرية»هو التعليم..التعليم..التعليم.. للإرهاب منذ وجود الإنسان خطة للقضاء عليه واضحة وجا...

«تجار التراب».. أفواهٌ مُلِئَتْ بالتراب

تتجلى صورة الطمع الفاضح المترعة بالأثرة والأنا؛ أنا ومن خلفي الطوفان، في ملاّك التراب وتجّاره وعقاريّيه، باختصاصهم الاستئثار بالأراضي المسورة والمشبّكة بدون أي تطوير أو استعمال أو انتفاع.. المتأمل في الصورة الحديثية التالية سَمِعْتُ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقْرَأُ فِي الصَّلاةِ...

«تصدوا وانتشروا»

تذكرت جملة عادل إمام الشهيرة في مسرحية شاهد ماشفش حاجة " وانت مش حتنتشروا" عندما صرخ رئيس الفرقة الأمنية بأفراده التي داهمت منزل الفنان "انتشروا". "تصدوا وانتشروا"هو ملخص نقاش مجلس الشورى للتقرير السنوي لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، يوم 6 ذي القعدة 1435ه، بدوري أرد للشورى مع التحية على تصريحه، ع...

خلية تمير الإرهابية.. متلازمة الفكر والخطاب

الأحداث لم تعد تحتمل التغييب أو الاتكال على فعل التثبيط والمهادنة بانتظار ساعة فرج، فالإرهاب الدموي بعد أن كان مخفياً بتأصيله التنظيري انفجر وأصبح يهدد صراحة بقادم أسوأ، انكشفت الأوراق وتجلت الحقيقة بارزة بفعلها الإرهابي الواقف خلف طاقة لفظية اتقت حقيقتها المباشرة إلى التدليس والترميز لتشتعل بعد طول احتضان...

الإرهاب.. إشكالية النبتة والتداعي

المواجهة المطلوبة هي الوقوف في وجه الاستنبات الحصري المرتبط بالتراث، فالقطيعة العامة مع جذور الإرهاب تجعل الباحث والمثقف أكثر وعياً باللحظة الراهنة وتجعل الفقيه أكثر تجدداً في استيعابها، ولكن للأسف لازال الفقيه يحكمنا بفقه القرن السابع الميلادي والمثقف يردد ترهات الفقيه على سبيل النقد الم...

«القصيبي» والتحذير من فكر الدواعش

«القصيبي» رحمه الله لم يذكر داعش أو النصرة أو غيرها من الجماعات الإرهابية بالاسم بالطبع، ولكنه حذر من فكر التوحش والتخلف والتطرف باستشراف ينم عن حقيقة بعده المتمدد في بنية الفكر والوعي العام، وهاهو إجرام الفكر الوحشي يستطيل سواء للمغررين بالصغار، أو لمن اشترك في تنظيماته الإرهابية فكانوا ...

بين «اليحيى واللحيدان» أين يقع رشد المرأة ؟!

مقطع مسرحي بعنوان "المطلقات الكبيرات": امرأة كبيرة ومطلقة تذهب للمطار، وتقف أمام الرئيس المناوب، تشرح ظروفها ليسمح لها بالمغادرة، ويأتي الرد والأخذ " دراما الأحداث والحوار" عن ظروف هذه المطلقة المسافرة بغية تقديرها، مع ما يشمل الدراما التصورية من تدقيق في صورتها ومقارنته بوجهها" "هويتها"- إن كانت ممن لا يؤ...

هولوكست صهيوني.. دفاعاً عن النفس!

إن سيد الكيان الصهيوني ودرعه الأعظم ومصدر قوته الأول «أمريكا» تقوم بأكثر من هلوكوست؛ بدأته في العراق وأتبعته بهلوكوستات في أقطار عربية عدة، هاهي تشتعل ويا عالم إلى أين ومتى ستنطفئ؟.. وللحق؛ لك أن تسميها هلوكوست، أو تنعّمها بحسب اللغة الأمريكية فتسميها «فوضى خلاقة» طيلة ...

وماذا بعد كراهية داعش؟

لن ينهي مأساتنا أن ننكر ونتنكر لهذه الطائفة الإرهابية المتعطشة للدماء، ولن يعفينا من إضاءة الأسباب الحقيقية لوجودها رمي تبعاتها على النصيريين أو الصفويين، فالوضع أوضح وأخطر من تراشق الأخطاء بين المتضررين من الجماعات الإرهابية.. أعلمه التكفير كل يومٍ فلما تدعّش تكفيره ...