خالد الوحيمد


الحب والوجود

الحب يعني الوجود، وجوهره أن تحب لغيرك كما تحب لنفسك، ربما تحب ذاتك أكثر، ولكن ألا تضر الآخرين بأنانيتك المفرطة. وهو أسمى شيء في هذا الوجود، وهو كذلك القيمة العليا في الحياة؛ إن حافظنا على جماله نكن جديرين بفن الحياة وتذوق جمالها الطبيعي. الحب يعني امتلاك الشيء والحفاظ عليه، وهو أسمى مما أقول، فالحبُ هو ا...

الطريق إلى السلام

عندما يتهيأ العالم لحل مشكلاته لا بد أن يجنح لردم خلافاته وأن يتعايش مع كل ما هو مختلف لأن الاختلاف سنة كونية مثله كمثل قوانينها بحيث لو تأملت الطبيعة وعالمها لوجدت فيها قوانين مختلفة ولربما متغيرة وذلك على حسب نواميس الزمان والمكان. في هذا العام بالذات وما قبله من سنين شهدت تقارباً دينياً بين كل أطياف ا...

الغضب وأثره على المجتمعات

تمر على الإنسان منعطفات وتحولات قد تكون غريبة وقد تكون مفيدة، وذلك على حسب نضجه ووعيه. فهو يختزن أشياء كثيرة في عقله الباطن ولا يظهر إلا القليل منها، وذلك من خلال ملاحظة تصرفاته التي تكشف عن مدى كبته لأمور كثيرة. وغالباً لا تظهر هذه التصرفات إلا في حالة الغضب. فالغضب يولد الشرور وبسببه تنقسم المجتمعات والأ...

الطريق نحو الثبات

حينما تكون النفس شاردة غير متوازنة عن نسقها الصحيح تبدأ بالبحث عن أبجدياتها الوجودية وكأنها تريد إثبات الذات، وأنها على صواب دوماً. فهذا العقل لن يجنح إلى الطريق المبين، وإنما يكون في ضياع مستمر بسبب انشغال النفس إلى زخرف القول وملذة الحياة بِلا قيمٍ تُذكر؛ إذ تتضعضع نحو الأسفل إلى وادٍ يهيمُ فيه الجهل. ...

الحرية الفردية وضوابطها

ما من مفارقة حين يكون الفرد حر ذاته، وهذا حق من حقوقه المشروعة له إنسانياً، ولكن عليه أن يتقيد بحدود حريته لنفسه، وألا يكون سبباً في إيذاء الآخر بتصرفاته. وهذا ما نسميه عقد الإنسان مع الآخر مثله كمثل العقد الاجتماعي. حتى الحرية مع الذات يجب أن يكون لها ضوابط؛ أي يجب ألا أؤذي نفسي بتصرفات هوجاء كتعاطي الم...

العالم من حولنا

في هذا العالم العاصف من حولنا تبددت شعائر واندثرت الأخلاق وضاعت الأحلام التي كان ينتظرها الملايين من البشر يأملون أن يعيشوا تحت سماءٍ آمنة من الحروب والمجازر التي شتتت أسرهم ويتمت أطفالهم، ولم يسلم هذا اليتيم فقد زج به في أتون المعارك الطاحنة؛ فعصفت بمستقبله وأجهضت حق طفولته التي لم تتهيأ له يوماً؛ سوى حمل...

الصراع ضد الحوار والتعايش

تعابير يسلكها الإنسان الصادق حينما يفكر بعمقٍ، ويجد ذاته مع هذا الفضاء الرحب. تساؤلات كثيرة سيسألها، وأظن أولها: لِمَ هذا الصراع القائم بين البشر، بين الإنسان وأخيه؟ في هذا العالم يبدأ الخلاف من نقطة سكونية مجهرية إلى صراعٍ كيميائي. وليس للعقل أن يكون هو الحَكَم ولا حتى القلب نفسه، وإنما سلطانه هو ضميره ح...

الفلسفة في ميزان الإنسان

لا شك أن الفلسفة هي أم العلوم وقد ساعدت الإنسان منذ بزوغه على اكتمال عقله في تحقيق غاياته العلمية، وهي التي أوجدت الحداثة بمادياتها التي نعيش اليوم تحت كنفها. لكن الفلسفة في عصرنا اليوم باتت مجهولة الهوية وقلة من يتعاطاها ويفهم محتوياتها خاصة في المملكة. فقد رفُضت كمادة منهجية تُدرس في المدارس. وجل هذا ال...

الطريق إلى روح الحياة

لكل إنسان طريقته الخاصة في الحياة؛ إذ على كل فرد أن يسلك دائرته الخاصة التي تتناسب مع أفكاره وميوله التي يراها مصدراً لحياته اليومية، وبما أننا نعيش على شكل جماعات متعددة العادات والتقاليد؛ نجد نفسنا كوّنا مجتمعاً متجانساً، وربما متكاملاً في التكوين مثله كمثل الكون متكاملاً وآخذاً في التطور. المجتمعات عا...

الإنسان وظلّه

نسماتُ البحر الدافئة تختلج ذاكرتكَ نحو البعيد وتعود ثانيةً نحو الغروب، فعند منتصف العمر تُنبئك الطبيعة نحو المصيف الجميل، لا شيء يوقظ ذاكرتك إلا الذكريات الجميلة، فتنبئك عن سعادةٍ غائرة في شواطئ الحب، تستمد بوحها من ظلال القمر الذي ينير الحياة ويجعلها بهجةً، فكلما تراءى لك الجمال تذكر أنك إنسان مجد هذا الز...

جوهر الدين والسلوك الديني

لو تأملنا جيداً ونظرنا بمنظار ديناميكي متقدم لوجدنا اختلافات كثيرة حول ذواتنا؛ ولربما نتراجع عن قراراتٍ مسبقة اتخذناها على عجلٍ من أمرنا. فالحياة لا تُقاس بالوهم ولا بالاستعجال، وإنما بالتبصر والتفكير للوصول إلى أقرب نقطة تنتشلنا من الرذيلة إلى الفضيلة. فالرذيلة والفضيلة لهما أشكال متعددة وليست مقصورة على...

واقع التغيير الاجتماعي

شيءٌ يجعلك تستمر في الحياة دون انقطاع، ألا وهو وحدة السعادة، كيف تركن نفسك في هذه الوحدة بلا ضجيج وتوتر. كيف تنشأ أفكارك بعيداً عن عيون المتربصين الذين يحاولون عرقلة مسيرتك الفكرية واضعين لك التابوهات المتكررة والتي غالباً في اعتقادهم أن مصدرها من الدين أو المجتمع أو أمور أخرى. فالأمور التي كانت مُسلّمة ...

من أجل رجل واحد مات الملايين!

حين يغوص الإنسان في أعماق الفكرة، ويراها من وجهة نظره الحقيقة التي طالما ينشدها في حياته، حينها يكون مؤمناً بها، ولا يتبقى من أمرها إلا التطبيق على أرض الواقع. لكن الأفكار متعددة المزايا ومتنوعة في مجالاتها، نجد منها صحيحة تدعو إلى الخير، وعلى النقيض منها غير صالحة وتدعو إلى الشر. وربما نجد أفكاراً في ظاهر...

واقعنا الثقافي

في خضم المسائل المتعلقة بالهيئات والمراكز الثقافية والفكرية والحوارية، التي تشكل عاملاً أساسياً في تهيئة المواطن نحو النجاح المستمر في اندماج الفرد مع مجتمعه بشكلٍ كامل. فالثقافة عامل مهم نحو الازدهار الوطني والقومي؛ إذ هي المحور المركزي الذي ينتشل الإنسان من الجهل إلى المعرفة. أما الحوار الفكري فيتفرع من ...

نفحاتُ الإيمان وأسوار الحياة

لا شك أن الحياة مرتبطة ارتباطاً وشيجاً بالإيمان، وإذا كان عليكَ أن تعيش في هذه الحياة بسلامٍ وطمأنينة عليك أولاً فهم مبادئ الإيمان، ومن هذه المبادئ أن تؤمن بذاتك وأن عقلك حر لا أجير، ثم يأتي بعد ذلك الإيمان بالإنسان والمجتمع وقيمه المُثلى. ويجب أن ندرك أننا من دون هذا الإيمان ستكون حياتنا جحيماً تحاصرها ...

المجتمع بين التغيُّر والتغيير

عندما تتأصل الأيديولوجية على قواعد فكرية متينة؛ قد تحقق أهدافها، وذلك بما يتناسب مع بيئتها. والأيديولوجيات بطبيعتها محفزة للناس، وتشعرهم بمستقبل مزدهر على خلاف الواقع الذي يعيشونه في حاضرهم. فالطبيعة البشرية تخشى المستقبل، كما تشمئز من ماضيها إن كان مؤلماً. لهذا دائماً صُناع التغيير يفضلون ربط العقيدة الفك...

كذبَ المتزندقون ولو صدقوا

مازالت قضية الإعلامي السعودي جمال خاشقجي ساخنة، حتى بعد إعلان المملكة حقيقة وفاته، وأنها جارية في بدء محاكمة المتورطين في اغتياله، برغم هذه العدالة من القيادة مازال الإعلام الغوغائي يشمر ساعديه ويريد أكثر مما صُرح به. في هذه القصة المؤلمة انجلت الحقائق الخفية والدفينة التي كنا نظن أنها حرب إعلامية ونزغ ش...

سلبيات العالم الافتراضي

في هذا العالم المليء بالاضطرابات والتشنجات الفكرية مع صعوبة التعامل مع المعلومة والأخذ بها بأي شكلٍ كانت دون التبصر بمحتواها العلمي أو الحقيقي إلى أين سيأخذنا بكوارثه العاطفية إلى ضجيجٍ آخر يحبسنا في كينونته الجديدة، نعم هي قريته الافتراضية التي ملأت الدنيا من كافة أعراقها وأطيافها ولغاتها وزد عليها مذاهبه...

العاطفة في ميزان العقل

لكل فرد منا قوة فعالة لمواجهة أي صعوبات تحيط بنا، ومصدر هذه القوة تكمن من النفس التي بداخلنا. فهي التي توجهنا لفعل أي شيء سواء تلقائياً أو لا إرادياً أو مُسبقة في التخطيط والتفكير. فالتفكير هو الأنجع في تسهيل الأمور مهما كانت صعوبتها، فعمليتها استخدام العقل بكل حكمة وتروي. فكثير من الناس فشل في مواجهة مشا...

العدالة في ميزان الأخلاق

أصعب شيء على الإنسان تحقيق العدالة الاجتماعية، فالعدالة لا يمكن تحقيقها والمجتمع يطفح بالفساد الأخلاقي، من اختلاس وسرقة وكذب ورشوة، وغيرها من أمور تجلب المصائب والكوارث، فهذه البراثن تجعل الإنسان يغرق في وحلٍ من الرذيلة. ستجد الإنسان ليس هو الإنسان الصالح، الذي أوجده الله من أجل قيمة مثالية، يسمو بها على ...

الأخلاق السياسية

ما يدعم الإنسان ويعزز التواصل الاجتماعي والدولي؛ هي الأخلاق، فهي مبدأ لكل شيء فهي بداية الطريق لخلق منظومة متكاملة تعزز البناء وتؤطر العلاقات بالمحبة والاحترام. ولا غرو فهي السبيل الوحيد لنجاح كل الحوارات سواء على صعيد التقاء الحضارات أو الأديان أو الثقافات. فالأخلاق تعني لك الاحترام المتبادل بينك وبي...

في ظلال الوطن

على ضفاف نهر الورد يرغد في ظلال جفنها نسمات الربيع المسترسلة من هضباتها الشامخة المستوحاة من عبق الزمان، ذلك الزمان الذي سطر ألف حكاية عن أروع قصة خلدها التاريخ، إنه المجد الآتي من رسالات الشموخ والصمود يسجل حب الأرض وعشق التراب ذلك الوطن الذي ننتمي إليه، وإليه يضمنا بعطفه وحنانه. هل لكَ أن تتخيل حين تكو...

عندما تكون الإيديولوجية خنجراً مسموماً

ما من مغامرةٍ حتى تكون هناك جدليةٌ واسعة النظير تستهدف الإنسان بشكلٍ مباشر، وتكون المعركة معركة وجود، بل اتسعت الرقعة إلى أكثر من ذلك، وهي حرب الإبادة من كل جوانبها سواء الإنسانية أو التراثية وحتى على صعيد التاريخ لم يسلم من تزويره وتشتيت الحقيقة من كل أبعادها. وفي خضمّ الأحداث الراهنة وما يجري في الساحة...

العقل المبدأ الفعّال نحو الأخلاق

حين يجهل الإنسان ذاته يكون عرضة للتشتت الفكري، ويكون ضعيف الإرادة أمام أي محرض يحرضه على فعل الشر. إذ على كل إنسان أن يبادر للبحث عن ذاته وإبداعاته كي لا يكون لقمةً سهلة أمام أي مد أو تيار مخالف للسنن الكونية. ففي عصرنا اليوم ينساق الشاب عبر وسائل الاتصال الإلكتروني لأي فكر مضلل يضله عن مبدأ إنسانيته ود...

القرضاوي والخميني وجهان لعملة واحدة

في القلبِ متسعٌ من الحبِ والوئام والصفاء الروحي، الذي إن أدركنا سعته وصلنا إلى دروب المودة والحياة المزهوة بالآمال والبوح الإنساني. إنها تعطي نشوة من الهدوء وعبقاً من الورد الذي لا يُنسى. تخيلوا لو كانت الحياة مملوءة بالكراهية وممزوجة بالحقد والحسد هل نستطيع أن نعيش؟ بالـتأكيد سوف يُفنى هذا العالم وتشل ال...

التاريخ لن ينسى

الظروف دائماً تصنع الأحداث؛ ولكن في أحايين كثيرة تخضع الأحداث لقرارات فردية أو ربما جماعية. ومن المنطلق المفيد أن تكون الظروف مواتية للأحداث، وذلك على صعيد العمل الخيري وما مدى حاجة الناس إليه. ولكن عندما تكون الأحداث خاضعة لقرارات شخصية دون الرجوع للاستشارة أو التعقل تكون نتائجها وخيمة على المدى القريب أو...

في ضلال الغول

الكثير منا قد سمع عن قصة «الغول» وحكاياته التي امتزجت بالأساطير الفلكلورية والشعبية لدى الكثير من العرب خاصة ما قبل الإسلام، حيث كانت العرب تخشاه في ترحالها وتجوالها لا سيما أنه كائن غير بشري غريب الأطوار يظهر ويتجسد بمخلوقات غريبة ليضلل ويوهم الناس ثم يروعهم، ولهذا اعتقدت العرب أنه وحش شرير مصنف من الجن و...

الصبر والتروي من سمات السياسيين

من حق أي دولة حماية أمنها الداخلي؛ سواء من بعض مواطنيها غير الأسوياء أو من المتربصين بداخلها. وهذه الحقوق لها مواثيق وقوانين دولية أبرمت، واتفقت عليها جميع دول العالم، ولا يحق لدولة مطالبة دولة أخرى بالإفراج الفوري عن الموقوفين الذين ثبتت إدانتهم وتورطهم بالخيانة الوطنية. وما قامت به وزيرة الخارجية الكند...

كن طبيعياً في قيم الحياة

عندما يحقق الإنسان قيمهُ الاجتماعية وقيمهُ البشرية بتوازن شامل، يستطيع أن يعيش حياةً هادئة، يتخللُها السمو والرسوخ نحو المستقبل الزاهر، وتكون له القدرة الثاقبة في رؤية كل أهدافه، شريطة التخطيط السليم نحو الهدف المحدد. وهذه الإشكاليات لا تنطبق على الفرد وحسب، وإنما تنطبق أيضاً على المؤسسات الاجتماعية والس...

الإنسان والشعائر الدينية

أي إنسان في هذا العالم الواسع يتوق لشعائره الدينية ويحبذها، ويجد فيها الراحة والطمأنينة من بياض القلب وصفاء الروح وهدوء النفس، فهذه الصفات تُنافس غرائز الإنسان الطبيعية، وأي محاولة لمنعه من إقامة شعائره الدينية فكأنك تمنع عنه الماء والهواء. وبما أن المسلمين من أقطار العالم كافة بتنوع مذاهبهم وأعراقهم وجن...