عبدالعزيز اليوسف


نثرات للوطن

ليس الوطن تراباً فقط، أو مجتمعاً عابراً.. بل هو انتماء النفس لأرض العطاء، وتحقيق الهوية، والتعلق العاطفي، والولاء لأمة معينة.. والتواطن مفهوم أخلاقي وأحد أوجه الدافعية للتعايش الكريم. كلنا يدرك أن عوالم حولنا تصخب بكراهيتنا، وتضج ترصداً لنا، وتجعلنا دوماً في دوائر الازعاج.. وأن الكثير يتناوشنا بالافتراء، ...

جامعة الإمام وفرص الإعلام المتخصص

الإعلام المتخصص نمط إعلامي معرفي يستخدم الفنون والمهارات الإعلامية ويتوجه إلى جمهور نوعي.. والاتجاه لهذا النمط يمثل مؤشراً مهماً، وبرهاناً واضحاً على قيمة وتقدم هذا المجتمع وتطوره في المجال الإعلامي.. ويتميز بأنه إعلام في مجالات متعددة (كالسياسة والبيئة والرياضة والصحة) يتيح أنواعاً محددة ومتعمقة ومتخصصة م...

تمتمة وعي.. وبقية أمنية

- في قسمات غريبة.. لا تعرف إلا لغة الدهشة، وحديث الذهول.. أتستجيب الوجوه.. أم تستيقظ كل أمنية وتختمر كل فكرة.. وتستعمر معالم الانتظار؟ أهو دوران إحساس في زوايا ممكنة، أهي شهقة أصابع خمس، أم عويل أجراس فتدرك أنك تغرق في تساؤلاتك؟ - في بحر الحياة انتبه أن تثقب سفينتك وتكسّر مجاديفك، واصل المسير نحو سواحل ال...

الوعد في رمضان

تتنقل بين كثير من القنوات.. تشاهد عروضاً وليس إعلانات تشير إلى الاستنفار الفضائي، والأمواج العاتية من مقذوفات الأعمال الدرامية، والدورات البرامجية المشحونة والمعبّأة بزخم هائل من المحتوى.. يتسابقون فيما بينهم لاحتلال الشاشات، وجذب الجمهور وكل ينضح ببرامجه ومضامينه ومسلسلاته.. فحولوا رمضان الفضل والخيرات وش...

ندوات مؤذية

حراك الوعي والتثقيف في المجتمع ينشط على مسرح بلادنا.. ومؤكداً أن المنطلقات الوطنية تسلسل مجموعة من المجهودات والمبادرات هنا وهناك.. وتبرز الرؤى المختلفة حراكنا التوعوي والثقافي والاجتماعي بطريقة مميزة.. وبحدود وأطر تمنع التجاوزات التي تخالف البنية الأساسية للمجتمع وقيمه، أو تؤذي الوطن ومقوماته.. وهذا المفت...

حتى لا نهزم بأخطائنا

هزيمة النفس تبدأ من الانتصار للذات.. والأخطاء تقف دوماً على عتبات النفوس.. وكلنا خطاء.. الخطأ يحدث لأننا نتفاعل مع الآخر، ونتعاطى من الغير.. وكثير من الأشياء ﻻ نتعلمها إلا حين نخطئ.. المهم أن نتجاوز عثراتنا، ونرتفع بتصالحنا من دواخلنا، والأهم ألا تعبر الأخطاء لتضر الآخر. عند الضعفاء يكون الاعتراف بالخطأ أ...

الثقافة وعاء هوية وصورة وطن

للوزارة دور بارز في وضع الأسس العامة للحركة الثقافية التي تعزز الهوية الثقافية لبلادنا، وتعمل على رعاية المنتج الثقافي بجميع ألوانه.. وذلك من خلال سن نظام ولوائح وتشريعات ملائمة، وضوابط مناسبة، ووضع استراتيجيات ومبادرات العملية.. والبرامج والبنى التنفيذية لها وبالتنسيق والتكامل مع الهيئات والمؤسسات ذات الع...

قراءة في حادثة نيوزيلندا

دولة مسالمة.. تجدها دوماً في إحصائيات التنمية والأمان، دولة مركبة من عرقيات وتراكمات بشرية، يسود فيها الاتجاه الإنجليكي البروتستانتي وفيها نسب أرثوذكسية وعقائد أخرى ويمثل المسلمون فيها نسبة ضئيلة. مصرع أكثر من خمسين مسلماً وإصابة مثلهم في أحد مساجدها القليلة هو فعل شنيع جداً في قياس العالم الذي ينبذ التطرف...

المملكة واستثمار قواها الناعمة

تتنامى أهمية القوة الناعمة، ويبرز حجم تأثيرها الطاغي بشكل مطرد نتيجة المتغيرات البراغماتية السياسية، وتبني الدول العظمى لمثل هذا النوع من القوى دون حاجة لاستخدام القوة الخشنة "العسكرية"،التي يصعب استخدامها في كل الأحيان حتى وإن توافرت مقوماتها. كما أن التشكلات السياسية المؤطرة دعت لتكريس مبدأ الإقناع التد...

«خلك ذيب»

هي.. ثقافة.. فكر.. طاقة نفسية.. معادلة اجتماعية.. تعددت التعريفات والمعنى واحد.. وانتشرت ثقافة "الذيب" فامتلأت نظرية "التذايب" بفلسفة "الذيابة" وفكر "المستأذبين" "خلك ذيب" نصحية.. توصية.. توجيه مغلف ومعزز بتربية ضمنية تستثير داخل ذات أحدهم.. بأن يتلبس من صفات الذئب.. تلك الصفات التي يجهلها.. فيكون أحدهم...

برامجنا والهم الوطني

ما يقدمه الإعلام من مضامين ومحتوى يحمل قضايانا عبر وسائله المختلفة ومن خلال برامج متنوعة تعتبر رافداً مهماً وداعماً قوياً للوقوف على همومنا وطرحها ونقاشها بشكل مؤثر، ومعيناً للمسؤول المتبصر في تصحيح الأخطاء وتعديل المسارات المائلة وعلاج الأمور غير الصحية.. المهم أن يتم استشعار ذلك من منتجي البرنامج. أتذكر...

عزاء سبع نجوم

من أعماق الدهشة تتقلب العقول، ومن سطوح العجب تقشعر القلوب.. وفي الغربة تتوشح الأفراح بالعزاء، ويتقلد العزاء بالأفراح.. فتتشوه الصورة وتضيع الحقيقة ويتوهم المعقول وتعتقل الأوهام.. فلم نعد نعرف من نحن، وأين نحن، ولماذا نحن هنا؟ ما نعرف عن العزاء أو التعزية هو الواجب الديني، هو الدعاء، هو الوقوف بجانب مصاب ق...

«ماشي الحال»

تلاطمك الحياة فتموج بكل ما هو في داخلك، ترفعك قليلاً وتهوي بك أكثر.. وتغدو بك رحلة التفكر نحو أفق تشعر أنه رحيب.. تلامسه الشمس ويمسكه المساء. تناقضات، صعوبة، ألم، أحاسيس مبعثرة، وشتات فكر يجعلك تجوب كل الأبعاد.. وتدور في كل الأفلاك وحدك، فتجد ذاتك تقرض كل بوح ثائر، تائه، يجعلها تثرثر. - «ماشي الحال» كلمة...

المملكة والصورة المعكوسة

واقعنا الحقيقي، وأحوالنا البيضاء، وجهود بلادنا الكريمة في كل محفل غالباً ما تكون مشوهة عند الآخر مهما كانت الحقيقة، ودوماً سنكون للأسف متهمين.. وذلك بسبب السلوك السياسي الخبيث نظاماً وإدارة ومطامع، الذي انعكس عبر إعلامه على اتجاهات البسطاء. لابد من إدراك أن هناك من يرانا عبر إعلامه.. وهناك من يرانا عبر إ...

دهشة الحياة وبعض الرحيل

لم تعد الحياة تدهشني، فمتى تفرغ جعبتها من المفاجآت؟ يزعم البعض بالراحة لو يصبح المستقبل متوقعاً ومعروفاً.. ولكن أجزم أنه لن يكون مقبولاً بمرارته وفرحه. أحياناً يكون نبض قلوبنا يحاكي نبض الحياة المتسارع وغالباً تتباطأ مشاعرنا، وتتأخر أحاسيسنا خلفها.. حتى تنقطع أنفسنا من اللهث وراءها محاولين عبور تلك الجسور...

الجواب لا يبين من عنوانه

دوماً ما نردد باقتناع أن (الجواب باين من عنوانه)، من خلال ذلك نجد أننا دوماً ما نقرأ الآخر من خلال عناوينهم الشكلية أو عبر ظواهرهم، وملامحهم. نعم المظهر وكل ما يصدر منا تجاه أشخاص لم نجالسهم لا يتعدى كونه تعليقاً بسيطاً لا يجب أن يعول عليه، وما يؤذي أكثر هو أن يمر بك شخص مروراً عابراً ويكون فكرة شخصية سلب...

الديموخراطية وأخواتها

اللوث الفكري، والنفسي الذي تعيشه دول مثل كندا "وطقتها" في الغرب يجعلها تنظر إلى العالم بعيون ملونة بالتعنصر والعصبيات المقيتة.. وتقودهم إلى فهم العالم من حولهم عبر مفاهيمهم، وقيمهم المشوهة التي تجعلهم يتعاملون مع الواقع الحق بباطل مفبرك. الإنسانية، والمسؤولية، والحرية، والديموقراطية، والعدالة والمساواة أط...

سناب شات.. واعيباه!

حين تطفو الجرأة، وترتفع الغرابات، ويموج الوعي، ويحكم الجهل يتحكم الهوى.. هنا سيغرق الحياء، وتدفن المروءة، وتغيب الأخلاق، وينكمش السمت. في دواخلنا يفترض دين قويم، وخلق مستقيم، وأحاسيس نقية ومشاعر طيبة.. وفي عمقنا مبادئ ثابتة ومُثل قائمة.. كل ذلك حين يختل.. تكون الحواس في فوضى.. ويكون المرء في سقم، والقلوب ...

الأمم المتحدة والغثيان السياسي..!

العالم كله يعاني.. يكابد.. يتألم.. مشكلات سياسية.. وصراعات دولية.. وقلاقل إقليمية.. ومؤسسة عالمية تنتمي إليها أمم العالم تتفرج بعيون ضريرة.. ونظر مختل.. وميول مقيتة. الأمم المتحدة تلك المؤسسة التي أنشئت لتؤمن العالم وتسعى إلى هدوئه واستقراره وتنميته.. طبعاً هكذا زعموا باطلاً حين إنشائها.. باحتلال دول تسم...

غادر المجموعة..

تسع مجموعات «واتسابية» تمت إضافتي فيها خلال فترة وجيزة جدا.. سواء باستئذان أو دونه.. لم أمكث أسبوعا إلا وغادرتها جميعا.. ليس لأني «معقد» أو «علة».. فقد كنت «طيبا جدا.. يبتسم» وأقبل تلبية لرغبات الأحباب، أو الأصدقاء. كنت أسعد بذلك وأحاول المشاركة.. واعتقدت أن تلك القروبات ستكون ذات قيمة مضافة للشخص خصوصا أ...

مركز الاستشراف المعرفي.. واقع ومتوقع

دوماً ما يكون هناك ﻋﻮﺍﻣﻞ إﺩﺭﺍﺝ معرفي، وتشكيل للوعي، وبناء للصور الذهنية لدى أي مجتمع.. ووسائل الإعلام بمحتواها ومضامينها ورسائلها مكوّن من مكونات ذلك فالإعلام قوة وأداة من أدوات التعبئة السياسية والتجنيد الفكري، والتأثير النفسي، والتضليل.. فقوة السياسة تنبع من قوة وقدرة أداء الإعلام على التوجيه والتأطير بم...

المملكة وأجندات الجدل الحزبي

قدر المملكة أن تكون دوماً في ملفات وأجندات الجدل السياسي الحزبي في بعض الدول العظمى وذلك لمقامها الدولي، وتأثيرها الإقليمي، ومكانتها العليا بين دول العالم، وبسبب كثير من المتأزمين المتربصين.. وكذلك لأن المملكة دولة صانعة للسياسة والقرار ومحرك رئيس لاتجاهات كثير من القضايا السياسية والاقتصادية. تُقحم الممل...

تفاكير

أبجدية الغموض قد تجعل الشخص يشعر بأن ما يقوم به سيميزه حتماً عن غيره، وهُنا الأنا تظهر وبقوة.. وقد نظن أن جعل فكرة مُبهمة هو عدم وضوحها بالأساس لدينا، ونريد أن نرمي إلى شيء لا نستطيع الإفصاح عنه لكي يكون مع قليل من الإبهام أقل نقد موجه. ننتظر المجهول وندع انتظار المعلوم.. فيشغلنا الغيب عن الشاهد، ويملأ ...

منابر الخراصين

لم يكن الفضاء الاتصالي المباح لكل طيف، وعقل، ولسان إلا مساحة أدّت إلى "الفوضى الخرّاصة". وحين يعتلي بعض الحاقدين منابر الفتنة يبرز طرحهم المملوء بالغيظ والحقد تجاهنا؛ فيلفظ ما لقمه من السوء في غابر حياته. في الدولة العربية يقفز أمامك "هرطوقي" عربي يسمونه خطيباً واعظاً في مسجد للصلاة والعبادة والتنوير الد...

نثرات لاهثة

- أصعب المحطات أن يصل بك العمر إلى الوقوف على الأطلال فتحرق ذاكرتك تتذكر أدق التفاصيل، تدرك حينها أنك تجاوزت أكثر عمرك وأغلب حظك. - متعب أن تجلس على رصيف ذاكرتك.. وتردد داخلك قد تلهث الريح في حمل همك إلى الجهة الأخرى من الفرح.. حينها اخفض قلبك وارفع دعواتك فتطمئن. - بعد أن يمضي من عمرك سنوات قد تحبط مما ...

المملكة.. والمتغير السياسي

السياسة لا تبنى على العواطف أو من المشاعر، السياسة مناخات متقلبة، ومتاهات لا منافذ لها، متغيرات مستجدة، ومستجدات متغيرة، وخيارات غريبة، وهذا ما تستوعبه العقلية السعودية الناضجة لتلك الفلسفات السياسية. المملكة في كل أزمة لديها أذن واعية في فهم المتغير السياسي ومتابعة تطوراته، ولديها النضج الكافي في إدارة ...

هكذا يضللون إعلامياً

لا شك أن التضليل الإعلامي الذي يفترض سلبية المتلقي فيعمل على استلاب الألباب، وتوجيه التفكير، وتحييد الرأي في قضايا السياسة بالذات فيعمل حالة ضغط هائلة؛ ليكون أحد منطلقات الصراع والهيمنة.. ولعل الهجوم الهستيري في الفترة الأخيرة على المملكة عبر وسائل إعلام حاقدة ومضللة اغتصت بمحتوى تضليلي لدرجة الاختناق والز...

جوع الإعلام وبطن السياسة

ما زالت تداعيات وتخرصات قضية خاشقجي مستمرة وكل يوم يستجد أمر فلم تكتفِ ولم تكفّ وسائل «الرصيف» المأجورة عن الأذى بل تحولت إلى الإشعال والافتعال من خلال موادها المضللة.. وشعورها بأن الأزمة بدأت تتقلص حدتها صنع داخلها سعاراً وضجيجاً.. وهناك جانبان مهمان مرتبطان ببعضهما يتمثلان في منهج مواجهة الأزمة، وحيثيات ...

شفافية الإعلان وعدالة الحساب

هكذا اكتملت المعادلة الحقة، وظهرت النتيجة الواضحة.. وبكل شفافية وبلا تردد أو محاباة، أو طمس للحقائق أعلنت المملكة تفاصيل قضية صخب بها عالم مملوء بالانتهاز، ومخنوق بالكراهية.. وضعت ما جرى على طاولات العقلاء دون زيادة أو نقص.. فأعفت مسؤولين، وأوقفت متهمين، وتوعدت بحساب المدانين لتثبت للعالم علو مكانتها وعظيم...

قضية خاشقجي والمجون الإعلامي

كثير من الشائعات وشيء من الحقيقة، هكذا تدور اللعبة، فالحدث هو المملكة.. وليس مواطناً سعودياً ليشغل وسائل الإعلام في العالم عدة أيام.. هكذا بدأ المجون الإعلامي. خاشقجي مجرد اسم أُدخل في سياق الحدث، وصنع منه قضية دولية تأصيلاً لإطلاق أكبر هجمة إعلامية مدعومة بالإمكانات كافة، ومتعددة في كل الوسائل والمنصات،...