نايف بن محمد الوعيل

مدير التحرير الرقمي بجريدة الرياض ، محاضر إعلام في جامعة الملك سعود ، حاصل على الماجستير في الصحافة الدولية من جامعة ليدز البريطانية @naif_alwaeil

من يـؤرّخ لتـراثنا الإعـلامي؟َ!

على مدار الشهر الماضي ودّعـنا بشديد من الأسى اثنين من أعتى الرموز الإعلامية السعودية، وهما العظيمان: عبدالرحمن الشبيلي، ومحمد الرشيد؛ واللذان للأسف قد لا يكونان اسمين مألوفين بالنسبة للأجيال الأحدث، ومن ثم أود أن أستغل هذه الزاوية المتواضعة للتعريف بفضائلهما الكُبرى في إرساء قواعد شخصية الصحافة السعودية؛ ف...

البحث عن سبّاح سعودي

يثير دهشتي وإعجابي دائمًا ذاك الصمت المهيب بقاعات المنافسة الأولمبية الذي يسبق اندفاع عدد من السباحين إلى المياه في محاولة للحصول على ميدالية ذهبية، صمت وترقب وأعين مشدوهة بأجسام المتنافسين وطول أنفاسهم في سيمفونية تقدير بديعة حقًا، لا يمكن أن نقابلها بسهولة في ساحات التنافس المحلية في مجال السباحة، وكأن س...

مملكة لا تنام!!

بحماس كبير تابع الكثير من المهتمين قرار مجلس الوزراء الجريء بالسماح بمزاولة النشاط التجاري على مدار 24 ساعة، لتتواصل عمليات البيع والشراء والتسوُق بصفة عامة في الدكاكين والمراكز التجارية وتُضيء ظلمة ليل مُدن المملكة، في سابقة هي الأولى من نوعها، الحق أنني مع القرار جُملةً وتفصيلاً بالتأكيد، بالرغم مما قد ي...

الفن السعودي.. على درب الإبداع

استوقفني خبر قصير عن انطلاق صندوق لتمويل إنتاج فيلمين سعوديين طويلين جاهزين للعرض في 2019، بالتأكيد الخطوة جيدة وفارقة في مسار فن سعودي الهوية نأمله جميعًا، فعلى الرغم من الجهود الحثيثة لهيئة الترفيه لجلب كل ما هو جديد على المسارح السعودية، تبقى هوية الفن المقدم مُعضلة أخرى يجب العمل على تحليلها، فمن ناحية...

ليبرا.. العملاق الأزرق

قبل أسبوعين تقريبًا، طالعنا مارك زوكربيرج مؤسس فيسبوك بإعلان جديد، ليس هذه المرة عن خاصية مُستحدثة، أو استحواذ على أحد التطبيقات وضمها لعائلة فيسبوك، وإنما عن خطة ثورية لموقع التواصل الاجتماعي الأشهر لإصدار عُملة افتراضية، ذيّلها بتدشين موقع رسمي للعملة التي أطلق عليها الاسم المبدئي "ليبرا"، يحتوي على ورقة...

الحسابات الرسمية والجدية المطلوبة

بشكل متكرر، تلفت نظري الحسابات الإلكترونية على مواقع التواصل الاجتماعي للجهات العامة والحكومية، وكيفية صياغتها للخطاب الموجه إلى الجمهور عبر المنصات المختلفة، الذي غالبًا ما يتمتع بقدرٍ مقبول من الرصانة والوضوح في آن، إلا أنه في بعض الأحيان يخرج عن سياق الرسمية وحدود التصاريح المنضبطة، فنجد حساباً إلكتروني...

الترفيه الناجح يبدأ من الجمهور

جميل أن تبدأ التخطيط للمستقبل من حيث انتهى الآخرون، والأجمل منه أن تشرك الجمهور والمستفيدين في صناعة القادم من أيامهم، مع انطلاقة العام غرد رئيس هيئة الترفيه معالي المستشار تركي آل الشيخ بمجموعة من التغريدات وضع فيها حجر الأساس لخطة التعامل مع الترفيه بالمملكة بمفهوم أوسع، أكثر ملاءمة للعصر، إلا أن اللافت ...

دعاية الجنادرية.. إرث الأمس

في ظل الهجمات المتتالية الموجهة إعلاميًا وسياسيًا صوب المملكة، يبقى المهرجان الوطني للثقافة والتراث قوة ناعمة لا يستهان بها ويبقى دعمه واجبًا وطنيًا لا يختلف عليه اثنان، خصوصاً في ظل السعي الحثيث نحو رؤية 2030، والمحاولات الجادة من الجميع لإبراز الوجه الحضاري للمملكة، ولكن للأسف ومع مرور السنوات تحول الاحت...

فريق العلاقات العامة.. رجال في الظل

في العالم المتقدم، تطوّر مفهوم رجال العلاقات العامة كثيرًا في العقود الأخيرة، وبالأخص في محيط رجال السياسة، الذين أصبح التواصل مع الجمهور ضروريًا عبر بواباتهم، ما أدعي أنه تطوّر من مجرد دور، إلى ثقافة تحتفي بالاعتناء بجودة الظهور الإعلامي لرجل السياسة، وتعطي اهتمامًا أكبر بمسألة العناية بتفاصيل هذا الظهور:...

شبكة التدليس وحمى الأخبار الكاذبة

في خضم الأزمة الأخيرة الخاصة بمقتل الصحافي جمال خاشقجي، أتاحت كثافة النشر عن المملكة العربية السعودية في وسائل الإعلام غير المحلية ملاحظة الاستهداف الإعلامي للمملكة عن كثب، وهو ما رصدته وكالة أنباء رويترز في تقرير مثير للتأمل منذ أيام، عما وصفته بأنه "شبكة"، لتداول الأخبار العربية الملفقة عن المملكة العربي...

الحسابات الوهمية والغزو الإلكتروني

منذ بضعة أيام طالعتنا وكالات الأنباء بخبر مثير للاهتمام حول حذف شركة فيسبوك لعدد من الحسابات ذات المنشأ الإيراني في إطار محاربة المؤسسة لنشر المعلومات الزائفة والمضللة، إلا أن الأمر ليس بهذه البساطة، حيث بات يمكننا إدراج ما تقدم الحسابات المُضللة من مواد إخبارية ومعرفية زائقة تحت مظلة الغزو الإلكتروني، أي ...

إعداد الإعلامي وصورة المملكة لدى العالم

لم يعد إبراز الوجه الحقيقي والأصيل للمملكة رفاهية على وسائل الإعلام الالتفات إليها أثناء القيام بالمهام الأخرى، بل أصبح واجباً وطنياً، على الإعلام الاضطلاع به أمام ما يواجهه المجتمع، الصورة الذهنية عن مجتمعنا أصبحت رهن احترافية وسائل الإعلام في تقديمها للخارج بشكل صادق ومُقنع لا يخلو من اللمحة الإنسانية وا...

الأداء الإعلامي ودوره في حماية المملكة

الأمر كُله بدأ من تغريدة غامضة للسيدة خديجة جنكيز على موقع التغريدات النصية القصيرة «تويتر»، تفيد باختفاء المواطن جمال خاشقجي، ليتفجر بعدها سيل من التغريدات والتحليلات والسيناريوهات المفترضة، فضلاً عن عشرات بل مئات التكهُنات المدفوعة بالنظريّات المُسبقة، التي تُعالج الاختفاء الغامض للمواطن السعودي، واضعةً ...

من الدبلوماسية للإعلام.. رهان القوة الناعمة

يومًا عن يوم، تتعاظم الصورة الذهنية للمملكة في وجدان الأمم، بفضل مجهودات أبنائها في ترسيخ صورتها كدولة متقدمة، تُعلي من قيمة العلم والجهد.. أقول هذا الرأي على خلفية إطلاق اسم المملكة العربية السعودية، على قاعة كُبرى في الاتحاد الدولي للاتصالات، التابع لمنظمة الأمم المتحدة، والكائن في جنيف، الأمر الزاخر بال...

ما لا نعرفه عن الدرونز

استضافت المملكة «بطولة العالم للدرونز» وتحديدًا في مدينة الملك عبدالله الاقتصادية بمحافظة جدة، هي المرة الأولى التي تشهد فيها البلاد نهائي البطولة، وربما علينا هنا إزالة الغموض عن المنافسة الخاصة، فالدرونز ما هي إلا ما يعرف بالطائرات بدون طيار والذي ذاع صيتها خلال العقد الحالي، وأصبحت محط أنظار العديد من ا...

التنمر الإلكتروني.. توعية مدرسية منتظرة

بالتزامن مع بداية العام الدراسي الجديد، عثرتُ بالأمس على حملة غاية في الأهمية، تنفذها الإدارة العامة للتعليم بمنطقة الرياض، ويستفيد منها أكثر من مليون طالب وطالبة، وتتلخص في برنامج توعوي مهم حول مخاطر التعامل مع مواقع التواصل الاجتماعي والتعاطي مع مواقع الألعاب الإلكترونية التي تعتمد على التواصل مع لاعبين ...

عصر ما بعد التلفزيون

لفتت انتباهي مؤخرًا دراسة حديثة لمركز «سمت»، والمعني بالتطورات الحاصلة في المنطقة العربية تحديدًا، والعالم بشكل أوسع. تتناول الدراسة بشكل رشيق إسهامات وسائل التواصل في خلق مشهد عالمي مُغاير لما اعتادت عليه الجماهير فيما يخُص مُتابعة الرياضة، ومشاهدة كُرة القدم على وجه التحديد، والدوريّات العالمية ذات الشعب...

الاحتفاء الغائب وأدوار الإعلام الرياضي

مرة أخرى يلفتنا معالي المستشار سعود القحطاني عبر سلسلة تغريدات على تويتر إلى أحد مواطن العوار في إعلامنا، وبالتحديد الرياضي، على خلفية مرور فوز منتخبنا الوطني لذوي الاحتياجات الخاصة ببطولة كأس العالم المقامة بالسويد قبل أسبوع مرور الكرام كما يقولون، وذلك للمرة الرابعة في تاريخه، دون متابعات وتغطيات رياضية ...

شبابنا و«تشجيع المطارات»

أصبحت صالات استقبال المسافرين بالمطار مؤخرًا ساحة جديدة للتباري بين مشجعي كرة القدم في المملكة، فضلاً عن المدرجات، التي هي بالأساس الساحة الأصلية لكافة مظاهر التشجيع والحماس الجارف والانتماء الكروي. اثنان من تظاهرات الاستقبال شهدهما مطار الملك خالد الدولي بالرياض في استقبال اللاعبين الدوليين: الإماراتي عمو...

"هاكاثون الحج" وتحدي الإعلام الهادف

انفض سامر "هاكاثون الحج"، بكل ما اشتمل عليه من أحلام شبابية وعقول نيّرة من أنحاء العالم كافة وتطبيقات تكنولوجية تنضوي تحت سقف واحد لعدة عشرات من الساعات، وتستهدف جميعها تذليل تجربة الحج لقاصدي بيت الله الحرام بسبيل التكنولوجيا، في حدث سنوي كسر الأرقام القياسية، ليُعد بذلك أكبر "هاكاثون" أقيم عالميًا، بتنظي...

«ترتيب الأولويات» والأخبار الكاذبة

مع بدايات القرن الماضي، فسرت نظريات الإعلام تأثير المواد الإعلامية المنشورة عبر كافة الوسائط، عن طريق نظريّات عديدة، بمرور الوقت، اتسع نطاق التأثير بتوسُع وسائل الإعلام، التي انضمت لها أخيراً وسائل التواصل الاجتماعي تحت مظلة الإعلام الجديد الكُبرى، فيما واصلت نظرياتنا الإعلامية دورها في تفسير تأثير الإعلام...

مستهلك اليوم.. يغير مفاهيم «شكاوى الأمس»

«صندوق زجاجي» تشبيه أعجبني استخدمه أحد المواقع الأجنبية لتوضيح العلاقة بين العلامات التجارية والمُستهلكين، في ضوء وجود مواقع التواصُل الاجتماعي، يعكس التشبيه مستوى جديداً آخر للتعامُل بين العلامة التجارية والمستهلك، الكلمة العُليا فيها للمُستهلك، الذي يمتلك منصة دائمة الوجود، تتيح له التشكّي دومًا، فضلاً ع...

التنمر الإلكتروني.. مرض افتراضي عُضال

عوضًا عن حياة اجتماعية عليلة، جاءت مواقع التواصُل الاجتماعي، فلم تعزز حياة الأفراد الاجتماعية الكائنة بالفعل في غالب الأمر، ولكنها دشنت حياة اجتماعية أخرى افتراضية على هامشها، لها من الألق والميزات ما يجعل لها الأولوية في بعض الأحيان لدى المُستخدمين. لاحقًا، برزت مجموعة من الأخطار والأمراض الاجتماعية الم...

الألعاب وصحافة الغد

عشرات النتائج يقدمها محرك البحث جوجل لصُناع الصحافة حول العالم بمجرد النقر على زر "بحث"، مع إيداع بضع كلمات مُفتاحية بينها "الصحافة" و "المستقبل". تعكس الكلمات المفتاحية غالبًا توتُر الصُناع بشأن المواجهات المُحتملة بين العالم الصحفي وتكنولوجيا مواقع التواصُل الاجتماعي التي تحمل في طياتها تهديدًا كبيرًا له...

16 اتحاداً جديداً تعيد تشكيل خارطة «الاقتصاد الرياضي»

لا يمكن لمتابع محايد للأحداث وتطوراتها في المنطقة إلا أن يدون في كتب التاريخ أن المملكة تعيد تشكيل نفسها وتعيد ترتيب أوراقها الداخلية والخارجية لتستمر في ريادتها للمنطقة واضعة نصب عينها أن لا تتنازل عن مركزها المتقدم مهما كلفها ذلك. هذا العمل الكبير كان لزاما أن يواكبه حراكا على مختلف الأصعدة وعلى مختلف ا...

التقنية.. سلاح الحاضر في مـواجهـة الفســاد

على اختلاف تعاريف التنمية وتنوع مدارسها وروادها إلا أن الجميع يتفق على خطورة الفساد في القضاء عليها أو تعطيل وتأخير وصولها لأنه ببساطة ينخر في المقومات الرئيسية ويضعف الحاضر ويدمر المستقبل فكل الخطط المبنية والتي ستبنى لاحقاً لن تجد لها مكاناً فعلياً إلا إذا تمت محاربة الفساد بصرامة وصراحة. مشكلة الفساد أ...

فكّر عزمي.. فنطق تميم

ثوانٍ معدودة من بدء خطاب أمير قطر تميم بن حمد كانت كافية لتؤكد للجميع بأن الخطاب ما هو إلا نسخة مكررة من مسلسل المراوغة، الخطاب لم يختلف عن مقدمات قناة "الجزيرة" ولم يخرج عن منهج تلك القناة في ترويج المغالطات وقلب الحقائق، فالمتابع له يدرك جيداً أن اللغة بين القناة والخطاب واحدة وأن هدف من صاغ الاثنين لا ي...

عن الغائب.. أم عن الغياب؟

هكذا هو الموت يأتي فجاءة حتى ولو كنا مستعدين له، يأتي على حين غرة رغم أننا نتوقعه، يدخل بدون أن يطرق الأبواب يتجه بسرعة البرق إلى قلوب من نحبهم ويحبوننا إلى أفئدتهم وأفئدتنا يسرقهم منا، يرفض أن يمنحنا المزيد من الثواني لنعانقهم أو لنطرب لحديثهم أو نهيم في ضحكاتهم. يتركنا فقط برفقة كومة من الذكريات ومع سني...

هيئة الترفيه و20 ألف فرصة عمل

جمال البدايات يكمن في صعوبتها؛ فالبداية السهلة ستحقق لنا مستقبلا هشا قد لا يسمح لنا بأن نتخذه أرضا صلبة للمزيد من التطوير والبناء، ما يقارب العام مر على إنشاء هيئة الترفيه التي صاحبها في البدايات جدل كبير وضوضاء عالية بين مؤيد ومعارض، هذه الأصوات أخذت في العلو مع مرور الوقت، مما زاد الهيئة والقائمين عليها ...

«المقاهي» التاريخ المنسي

تفتخر كل بلاد بتراثها وتاريخها، وتتسابق الأجيال الحديثة الواعية إلى الحفاظ على كل ما يشكل صلة بالماضي، فهي تدرك أن هذا الماضي هو الأساس لما هي عليه اليوم. ذلك التراث والتاريخ وإن تنوعت أشكاله إلا أنه يظل شاهدا على مرحلة مهمة وأساسية من تطوير أي دولة ونمو أي مجتمع لذا كان لزاما على الحاضر أن يحافظ على مكتس...