ملفات خاصة

الخميس 16-10-2014 الساعة 12:54 م

قيمة العقد بلغت 90 مليون ريال لتطوير المرحلتين الأولى والثانية من المجمع

«الملك عبدالله الاقتصادية» توقع عقد لتطوير مجمع «القرية» السكني

جدة – صالح الرويس:

وقعت مدينة الملك عبدالله الاقتصادية عقداُ بقيمة 90 مليون ريال مع تحالف شركتي كريت العالمية للمقاولات ودار التصميم بهدف تطوير المرحلتين الأولى والثانية من مجمع "القرية" السكني الخاص بالعمال والمشرفين في الشركات الصناعية بالوادي الصناعي لاستيعاب القوى العاملة وتوفير أعلى مستويات الراحة والأمان، وذلك على مساحة تقارب 48,500 متر مربع.

ومن المقرر أن تستوعب المرحلتين ما يقارب 2,500 عامل، في حين ستبلغ مساحة المباني الإجمالية للمرحلتين حوالي 36,000 متر مربع، وسيشمل المشروع تطوير البنية التحتية والأعمال الإلكتروميكانيكية، بالإضافة إلى أعمال التشطيبات والطرق والأرصفة والمسطحات الخضراء والأسوار، وقد تم تقسيم قرية العمال إلى وحدات سكنية بأنواع مختلفة تناسب جميع فئات القوى العاملة، مما يتيح للشركات اختيار ما يلائم احتياجاتهم منها سواء من حيث نوع الغرفة أو الطابق أو البناية، إلى جانب المبنى الإداري ومرافق الخدمات الاجتماعية و الترفيهية الخاصة بالقرية.

وقد أوضح العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لمدينة الملك عبدالله الاقتصادية فهد الرشيد، أن أعمال التشييد قد بدأت بالفعل منذ شهر يناير الماضي، ويتوقع أن تكتمل أعمال تنفيذ المرحلة الأولى من القرية في نهاية شهر فبراير القادم، أما أعمال المرحلة الثانية فيتوقع الإنتهاء منها بحلول شهر يوليو لعام 2015م بإذن الله. وسيقدم مجمع "القرية" السكني عند اكتماله حوالي 5,000 سرير، بالإضافة إلى ملاعب رياضية ومرافق اجتماعية ومسجداً. وأشار الرشيد إلى أن عمليات التأجير بدأت في الربع الثالث من العام 2014م ومن المقرر تسليم الغرف الخاصة بحوالي 1,000 عامل خلال الربع الأول من العام 2015م، في حين سيتم تسليم الغرف الخاصة بحوالي 1,500 عامل آخرين بحلول الربع الثالث من العام 2015م.

من جهته، صرح المعماري المتحدث باسم تحالف الشركتين المنفذتين للمرحلتين الأولى والثانية من مجمع "القرية" وليد البكري:"نحن فخورون بمساهمتنا في دعم مدينة الملك عبدالله الاقتصادية، وسنضع بإذن الله جميع خبرات الشركتين الطويلة في قطاع الانشاءات المحلي من أجل تنفيذ هذا المشروع بالمواصفات العالمية المتفق عليها وتسليم المشروع وفق الجداول الزمنية المحددة له".

وقال المهندس تشارلز بيلي، الرئيس التنفيذي-التطوير العقاري السكني بمدينة الملك عبدالله الاقتصادية:"قرية العمال تشكل أحد أهم الحلول السكنية التي توفرها المدينة الاقتصادية لسكانها والعاملين فيها، وهي تتميز بموقعها المميز في قلب الوادي الصناعي مما يمكن العمال من التنقل إليها ومنها بكل سهولة ويسر، وتمنحهم بيئة سكنية توفر كافة متطلبات حياتهم اليومية". جدير بالذكر أن مجمع "القرية" السكني تم تدعيمه بمجموعة متنوعة من عروض الأسعار المرنة ليكون أحد خيارات السكن المثالية للقوى العاملة و نموذج يحتذى في كافة أنحاء المملكة. وقد صمم المشروع ليتناسب مع حياة العمال والمشرفين من خلال توفير المرافق المختلفة الترفيهية والصحية والخدمات: وتشمل مسجد ومركز صحي وصيدلية، وميني ماركت ومغسلة وحلاق، ومكتب بريد وأجهزة الصرف الآلي و تحويل الأموال للتيسير على العمالة، وغيرها من المرافق الأساسية في بيئة توفر أقصى درجات الراحة والأمان والنظافة. وتضم القرية كذلك مركزاً للتدريب المهني ومحطة مواصلات تتيح للعمال فرصة التنقل بين سكنهم وموقع عملهم. هذا بالإضافة إلى خدمات ما بعد السكن والتي تقدمها شركة متخصصة وتشمل إدارة المجمع و الصيانة الدورية، النظافة و المغاسل و الحراسة والتموين.


خدمة القارئ الصوتي لأخبار جريدة الرياض مقدمة من شركة اسجاتك
إنتظر لحظات...

التعليقات:

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الرياض" الإلكتروني ولا تتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك، ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر.

عدد التعليقات : 1

1

  فيحان

  أكتوبر 16, 2014, 11:16 م

ممتاز موفقين وعلى بركة الله شي طيب وبالتوفيق.

أضف تعليقك





نعتذر عن استقبال تعليقكم لانتهاء الفترة المسموح بها للتعليق على هذه المادة