احتفلت المدينة الطبية وكلية الطب بجامعة الملك سعود بيوم الجودة الخامس برعاية وكيل الجامعة للتخصصات الصحية المدير العام التنفيذي للمدينة الطبية الدكتور عبدالرحمن المعمر، بحضور كل من عميد كلية الطب والمشرف على المستشفيات الجامعية الدكتور فهد الزامل، والمدير التنفيذي للتشغيل بالمدينة الطبية الأستاذ عبدالمحسن العشري وجمع غفير من موظفي المدينة الطبية.

وقد تم خلال الحفل الذي أقيم مؤخراً عرض المشاريع المساهمة في تحسين الجودة وأعلن سبعة مشاريع فائزة من أصل تسعة عشر مشروعاً متعلقاً بتحسين الرعاية الطبية والخدمة السريرية، وتم تكريم سفراء الجودة وبعض موظفي الأقسام وموظفي الجودة في مستشفى الملك خالد الجامعي. كما تم تكريم وكيل الكلية للتطوير والجودة الدكتور خالد السواط ومدير قسم الجودة د. فراحين شيخ.

وقد أشار وكيل الكلية للتطوير والجودة الدكتور خالد السواط  في كلمته للحفل إلى الجهود المبذولة في مجال الجودة والتعاون المتميز الذي حظي به برنامج الجودة من قبل كافة العاملين بكلية الطب، والمستشفيات الجامعية لتحقيق أعلى معايير الجودة العالمية.

ومن جانبه، أعرب عميد كلية الطب الدكتور فهد الزامل عن  شكره لكافة العاملين والمشاركين على جهودهم المبذولة، مشيراً إلى أن تكريم المشاريع المساهمة في تحسين جودة الرعاية الطبية والخدمة السريرية والمشاركين بها تأكيد على أهمية التعاون بين مختلف الأقسام والوحدات لتحقيق معايير الجودة العالية والمتميزة.

وهنأ المدير العام التنفيذي للمدينة الطبية الجامعية، الدكتور عبدالرحمن المعمر الجميع بما تحقق من معايير عالية للجودة، مشيداً بالدور المتميز للعاملين بالأقسام والوحدات، منوها بالدعم الذي تحظى به كلية الطب والمستشفيات الجامعية من مدير الجامعة الدكتور بدران العمر، والوكلاء والمسؤولين بالجامعة، مؤكداً على أهمية استمرار العمل والجهود، مضيفاً أن المدينة الطبية بالجامعة تعد مرجعا علميا، وطبيا، وبحثيا، وعلاجيا ليس على مستوى المملكة فحسب بل تمتد على مستوى المنطقة.