في حالة خمول الغدة الدرقية عادة يتم تعويض نقص الهرمون باستخدام العلاج المحتوي على هرمون الغدة الدرقية المصنع ليفوثايروكسن (Levothyroxine) ويستعمل عن طريق الفم مرة واحدة يومياً، ويفضل تناول العلاج على معدة فارغة صباحاً قبل تناول الإفطار بنصف ساعة إلى ساعة تقريباً، ويبدأ المريض عادة العلاج بجرعات قليلة حتى يتم إعادة فحص الغدة بعد عدة أسابيع من تناول العلاج لأول مرة ومن ثم يستطيع الطبيب تعديل الجرعة بما يناسب حالة المريض لجرعات تتراوح بين 100-200 مايكروجرام باليوم، كما يجب مراعاة بأن المرأة الحامل تحتاج عادة جرعات أكثر مما اعتادت عليه قبل الحمل، والجدير ذكره هنا بأنه على الرغم من أن هذا العلاج قد يسبب نقصا في الوزن كأحد أعراضه الجانبية إلا أنه يحظر استخدامه كعلاج لتخفيف الوزن بحسب ما ذكرت هيئة الغذاء والدواء الأمريكية أنه غير فعال كعلاج في تخفيف الوزن وأن زيادة الجرعة أو سوء استخدامه قد يؤدي إلى سمية وأعراض جانبية خطيرة.

أما الأدوية المستخدمة لعلاج فرط نشاط الغدة الدرقية فتختلف بحسب نوع المرض وحدته، ومنها: مضادات الثايرويد، ومضادات الالتهاب الاستيرويدية التي تستخدم للتخفيف من الالتهاب مثل بريدنيزون (Prednisone) ومن التعليمات الخاصة بهذا العلاج أنه ينبغي أن يؤخذ بعد الطعام لحماية المعدة، وعند تناول هذا الدواء لعدة أسابيع استشر طبيبك قبل التوقف عن تناوله فقد تحتاج إلى التوقف عنه ببطء، وفي بعض الحالات يحتاج المريض إلى اليود المشع أو التدخل الجراحي لعلاج تضخم الغدة الدرقية.


الصيدلي- خالد وليد طاهر*
  • تعليمات هامة عند استعمال أدوية الغدة الدرقية:

  • إذا كنت تعاني من ارتفاع نسبة السكر في الدم (مرض السكر) وتستخدم أدوية الغدة الدرقية، فقد تحتاج إلى متابعة نسبة السكر في الدم بانتباه، ينبغي مراجعة طبيبك.

  • في حال نسيان تناول جرعة الدواء، تناول الجرعة الفائتة فور تذكرك، وإذا اقترب موعد الجرعة التالية فتخط الجرعة الفائتة وارجع لمواعيدك العادية، يحظر تناول جرعتين في نفس الوقت أو جرعات إضافية.

  • راجع المستشفى على الفور إذا ظهرت أعراض الحساسية من العلاج، ويشتمل ذلك على أزيز عند التنفس، أو ضيق الصدر، أو الحمى، أو الحكة، أو السعال الشديد، أو تحول لون البشرة إلى اللون الأزرق أو الرمادي، أو نوبات الصرع، أو تورم الوجه أو الشفتين أو اللسان أو الحلق، أو أي طفح جلدي.

  • يرجى استشارة الطبيب أو الصيدلي قبل البدء في استخدام دواء جديد، وذلك يتضمن الأدوية المتاحة بدون وصفة طبية أو المستحضرات الطبيعية أو الفيتامينات، علماً بأن بعض الأدوية قد تتفاعل مع أقراص هرمون الغدة الدرقية كأدوية علاج الصرع وبعض أنواع الفيتامينات.

  • احرصي على فحص وظيفة الغدة الدرقية لدى طفلك الرضيع إذا كنت تستعملين أدوية الغدة الدرقية أثناء الرضاعة الطبيعية.

  • احتفظ بقائمة الأدوية الخاصة بك، قدم هذه القائمة لطبيبك واستشره إذا كنت تعاني من أي مرض أو مشاكل صحية.

  • جميع العقاقير قد تتسبب في آثار جانبية، ومع ذلك فبعض الناس قد لا يصابون بأي من الآثار الجانبية أو قد يصابون ببعض الآثار الجانبية البسيطة، تحدث إلى طبيبك إذا أزعجتك أو لم تختفِ تلك الأعراض الجانبية التي تظهر عند استخدام الأدوية.

  • قد تصاب بنزيف بسهولة أكثر عند استعمال بعض أدوية الغدة الدرقية، كن حريصًا وتجنب الإصابة، كما ينبغي استعمال فرشاة أسنان ناعمة وماكينة حلاقة كهربائية.

  • توجد أسماء تجارية مختلفة للأدوية، ولا يمكن استبدال اسم معين بآخر دون الرجوع إلى الطبيب المختص.

*قطاع الرعاية الصيدلية