لو يطول الدرب وتمرّ السنين

وتضيع من ريح الليالي خطوتك

وتسابق الأنفاس عثرات الحنين

وتختفي عن هالمسامع صهوتك

يحدني لذاك الزمن صوتٍ حزين

يوم المدامع ما أحشمتها هقوتك

أخفيتها والعلم ما والله يبين

في جرهدٍ عيّا يسامح سطوتك

والسلم وعلوم الرجال الغانمين

وقفوا عليها يوم ضاعت نخوتك

درب المواني والهوى متخالفين

أزرت رياح الطيب تشرب قهوتك

لا صار ميزان المراجل في يدين

ناسٍ تبيع برخص جعله فدوتك