يناقش خبراء ومختصون سعوديون أجانب في مجال صحة وطب الفم والأسنان موضوعات علمية وتقنيات حديثة في مجال طب الأسنان ويبحثون سبل تعزيز صحة الفم والأسنان بالمملكة والارتقاء بمستوى الخدمات

المقدمة، وذلك من خلال المؤتمر السعودي العالمي الخامس عشر لجامعة الملك سعود لطب الأسنان والخامس والعشرين للجمعية السعودية لطب الأسنان الذي تنطلق فعالياته في 12 من شهر يناير الجاري ولمدة ثلاثة أيام بمركز الرياض الدولي للمؤتمرات والمعارض.

ويتضمن البرنامج العلمي للمؤتمر الذي تنظمه كلية طب الأسنان بجامعة الملك سعود والجمعية السعودية لطب الأسنان عقد 9 جلسات علمية وورش عمل يقدمها نحو 30 خبيرا ومختصا محليا وأجنبيا منهم 13 متحدثا عالميا في مختلف تخصصات طب الفم والأسنان، ففي جلسة بعنوان "تشخيص الضمور العظمي بتقنية النانو" يقدمها الدكتور منصور العسكر الأستاذ المساعد في كلية طب الأسنان بجامعة الملك سعود واستشاري علاج وجراحة اللثة يتم تناول مسألة الضمور العظمي الناتج عن خلع الأسنان ودراسات حديثة لتطبيق تقنيات النانو بعد زراعة العظم والأسنان، وفي محاضرة بعنوان "تأثير الأحداث العالمية والاقتصادية على طب الأسنان" يستعرض الدكتور ايريك سولومون. البروفيسور في علوم طب المجتمع بكلية بايلر لطب الأسنان في ولاية تكساس تطور طب الاسنان عالميا وعلى مستوى المملكة العربية السعودية والعلاقة بين التعداد السكاني وأمراض الفم والأسنان وتأثير بعض العوامل على ممارسة وتوجهات طب الاسنان، أما الدكتور أحمد المهدي الأستاذ المساعد في طب أسنان الأطفال بجامعة الملك سعود فيناقش في محاضرة بعنوان "تسوس طبقة العاج: ما الذي نستأصله "إزالة الأنسجة المصابة بالتسوس في حالات الإصابة الخفيفة للحد من إزالة الأنسجة السليمة.

فيما تتناولت الدكتورة منال معشي أخصائية طب أسنان الأطفال بوزارة الصحة بجدة في محاضرة بعنوان "إعادة تأهيل صحة الفم والأسنان للأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة "قضية إعادة تأهيل ورفع مستوى صحة الفم والأسنان للأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة في الفئة العمرية بين5 الى 14 سنة، وفي محاضرة عنوانها "التقنية الحديثة المجهرية في علاج جذور الأسنان الخلفية (الطواحن) " يقدم الدكتور منصور الرجيعي والدكتور خالد الفوزان سلسلة محاضرات وورش عمل علمية ونظرية وسريرية موجهة لأطباء الأسنان الراغبين في تطوير مهاراتهم ومعلوماتهم السريرية في حالات علاج جذور الأسنان الخلفية، من جانبها تتطرق الدكتور حصة الوايلي استشارية طب الفم لدور البوتوكس في علاج الابتسامة اللثوية واستخدامه حديثاً كمعالج سهل وغير جراحي للابتسامة اللثوية ونجاحه عالميا مقارنة بالطرق الجراحية، فيما يتطرق الدكتور حمدان الغامدي الأستاذ المساعد في كلية طب الأسنان بجامعة الملك سعود للأسطح المعالجة في الزرعات السنية وإضافة بعض المواد كفوسفات الكالسيوم وتأثير ذلك على الارتباط العظمي بين الزرعات وعظام الفك.