حصل البرفيسور خالد بن محمد الغامدي -استشاري أمراض وجراحة الجلد والليزر- على جائزة الجمعية السعودية لأمراض وجراحة الجلد للبحث العلمي والتميز.

وأعلنت الجمعية السعودية لأمراض وجراحة الجلد مؤخراً اسم الغامدي فائزاً بجائزة الدكتور سامي بن محمد الصقير للبحث العلمي والتميز خلال مؤتمر الجمعية العالمي والذي عقد بقاعة الملك فيصل للمؤتمرات.

وحصل البروفيسور الغامدي على الجائزة وذلك لما يتميز به من غزارة الإنتاج العلمي من أبحاث عالمية منشورة في مجلات علمية عالمية وحصوله على براءات اختراع وجوائز تميز عالمية ومحلية.

وكان قد نشر البرفيسور خالد الغامدي أكثر من 45 بحثاً أصيلاً في مجلات علمية عالمية مرموقة وهو كذلك مُحكِم علمي لخمس مجلات طبية عالمية، وترجم كتابين في مجالي طب الأمراض الجلدية والأبحاث الطبية، وأسس موسوعة تثقيفية إلكترونية في مجال الأمراض الجلدية والتجميل dralghamdi.net كما حصل على مجموعة من براءات الاختراع منها اثنتين في المكتب الأمريكي لتسجيل براءات الاختراع وأخرى من مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية كذلك نال مجموعة من جوائز وأوسمة التميز العلمي منها درع المصمك للمخترعين الذي تسلمه من صاحب السمو الملكي الأمير نايف بن عبدالعزيز رحمه الله، كما حصل على الميدالية الذهبية من سويسرا والبرونزية من ماليزيا وجائزة تميز من جامعة الملك سعود.

كما أسس البروفيسور خالد الغامدي أول جمعية خيرية لدعم مرضى البهاق في العالم العربي وهو حالياً يرأس مجلس إدارتها. كذلك أقام ثلاث دورات تدريبية لتدريب أطباء الجلد في العالم العربي على مهارات الجراحة الجلدية وحقن التجميل.