قدم صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن خالد بن عبدالعزيز أمير منطقة عسير ظهر اليوم تعازيه ومواساته لأسرة الشهراني في وفاة فقيدهم الشيخ الداعية د. عبدالله بن محمد الشهراني. وكان في استقبال سموه لدى وصوله مقر العزاء بمنزل أسرة الفقيد في مركز تمنية أخوة الفقيد وأبنائه وعدد من مشائخ وأعيان قبيلة شهران، وقد دعا سمو أمير منطقة عسير الله أن يرحم الفقيد وأن يسكنه فسيح جناته وأن يلهم أهله وذويه الصبر والسلوان، وأشار سموه إلى أن الفقيد -رحمه الله- قد ساهم بشكل كبير في خدمة المنطقة، وأن له الكثير من البصمات في الجوانب الدعوية والخيرية، وأنه كان خير مثالٍ للمواطن الصالح الخيّر. من جانبهم ثمن ذوو الفقيد لسمو أمير المنطقة هذه المشاعر والمواساة التي كان لها دور كبير بتخفيف الألم والحزن في مصابهم، مؤكدين أن هذا ليس بمستغرب على سموه، داعين الله أن لا يري سموه مكروهاً.