أكد النشاط الثقافي المسرحي لهذا العام حضوره المتميز برئاسة الأستاذ عبدالله الطعيمي الذي حرص على الإعداد مبكرا لرسم خارطة البرنامج والفعاليات التي لاول مرة تعرض على مستوى منطقة القصيم، التقت «الرياض» بالأستاذ عبدالله الطعيمي وتحدث عن التخطيط المبكر لهذه اللجنة وفي بداية حديثه اشار الى حرص ومتابعة صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر أمير منطقة القصيم والذي توجنا بعبارته المشهورة عنيزة رائدة السياحة وأضاف الطعيمي ان محافظ عنيزة المهندس مساعد السليم اجبرنا على الابداع واجبرنا على الجديد لتواصله الجميل في كل وقت وهنا يأتي دور الشيخ صالح النهابي هذا الرجل القادم بكل قوة ليضع عنيزة بتعاون الجميع في مصاف المدن السياحية المتقدمة وأضاف الطعيمي انه ضمن فعاليات عنيزة كانت ليلة الاثنين 19/6/1426ه متميزة بكل المقاييس، ولا اعتقد انها ستزول من ذاكرة الفنانين المشاركين، كما لن تزول من ذاكرة الجمهور الذي حضر واستمتع. وقد بدأت فعاليات هذه الليلة حين قام الشيخ صالح ابراهيم النهابي بقص الشريط اذانا بتدشين فيلم (حنين) ونلمس في ذلك رمزا رائعا.

تجدر الإشارة الى اهتمام رجال الأعمال بتشجيع الفعاليات الفنية المسرحية ذات الطابع الهادف والممتع، تلا ذلك عرض فيلم (حنين) الذي يناقش مشكلة خطيرة تتعرض لها شريحة كبيرة من الرجال في مجتمعنا حين يعمد بعض الأزواج الى سلوك السبل الخاطئة والمنحرفة حين يتأخر انجابهم للأولاد، ومن هذه السبل السحر والشعوذة المحرمة ان هذا الفيلم صرخة قوية ضد الممارسات الخاطئة لان العقم مرض شأنه كسائر الأمراض يخضع للعلاج والدواء اضافة للصبر والرضى برزق الله، وقد نال الفيلم الإعجاب والتقدير وهو من اخراج الفنان سعد خضر سعدون ومن شركة وكسي، كما تم التصور والمونتاج في استوديوهات مؤسسة انتاج (دعائي للإنتاج الإعلامي).

وبعد ان ادى الجميع صلاة العشاء كان الجميع على موعد مع باقي وقائع الحفل الفني الذي تولى تقديم فقراته المذيع المبدع الأستاذ علي النقيدان وكانت الفقرة الأولى للفنان الكوميدي عيد الدوسري الذي قدم فقرة كوميدية لطيفة نالت استحسان الجمهور تلا ذلك فقرة مونولوجات اداها الفنان هاني مقبل بصوته الجميل وأدائه الممتاز وبعد استراحة قصيرة تم عرض فيديو كليب بعنوان (يا عنيزة كلك حلا) من اداء والحان عبدالله العماري ابو معاذ ومن اخراج الأستاذ الفنان محمد اليحيى تلاه عرض فيديو كليب كوميدي اضحك الجميع وهو بعنوان (انا صرت سمينا يا ماما) تمثيل الثنائي المرح فهد غانم بشير ب(سرحان) وتركي المحيميد الشهير ب(تروك) وهو من اخراج الفنان محمد اليحيى ومن انتاج مؤسسة دعائي للإنتاج الإعلامي.

وأضاف الطعيمي انه لابد من القول ان النجاح والتألق اللذين احاطا بهذا المهرجان ما كانا ليحدثا لولا ان قيض الله رجلاً كان وراء هذه التظاهرة الفنية وعمل ما بوسعه لانجاح هذا المهرجان كله وذلك بالعمل الجاد والدؤوب لتذليل كافة الصعوبات الإدارية والمالية.