تمتد لنهاية 2014م وبأكثر من 19 مليوناً

توقيع عقد تمديد المرحلة الثالثة لمشروع تطوير الزراعة العضوية بالمملكة

د. بالغنيم وسيلباور خلال التوقيع
الرياض - الرياض

وقع وزير الزراعة الدكتور فهد بن عبدالرحمن بالغنيم، ورونالد سيلباور مدير مكتب المؤسسة الألمانية للتعاون الدولي بالمملكة عقد تمديد المرحلة الثالثة لمشروع تطوير الزراعة العضوية بالمملكة لمدة عامين اعتبارا من 1 /1 /2013م بمبلغ قدره 19,387,500 ريال يتم الصرف سنوياً وفق المعتمد في الميزانية. وأشاد بالغنيم خلال مراسم التوقيع الأحد الماضي بالتعاون البناء بين وزارة الزراعة والمؤسسة الألمانية للتعاون الدولي في مجال الزراعة العضوية، ورحب بالتعاون في مجالات أخرى في القطاع الزراعي. من جهته شكر سيلباور وزير الزراعة على ثقة الوزارة بالمؤسسة الأمانية للتعاون الدولي وفخره واعتزازه بما تم تحقيقه في مجال الزراعة العضوية خلال الفترة الماضية وأهمية المرحلة المقبلة، وأكد رغبة المؤسسة الألمانية في استمرار التعاون في هذا المجال وغيره من البرامج الأخرى في القطاع الزراعي. إلى ذلك قال المشرف العام على مشروع الزراعة العضوية الدكتور سعد الخليل ان أهمية توقيع العقد واستمرار التعاون بين الوزارة والمؤسسة الألمانية للتعاون الدولي تأتي في سياق المرحلة التنفيذية لأنشطة المشروع والتي بدأت في شهر يناير من عام 2011م والاستفادة من الخبرات الألمانية في هذا المجال، وسوف يتم في هذه المرحلة إعداد خطة تنفيذية لسياسة الزراعة العضوية في المملكة على مدى خمس سنوات قادمة لتنمية وتطوير الزراعة العضوية في المملكة سعياً للوصول بها إلى مرحلة الاستدامة، وسوف تشمل الخطة الإنتاج بمختلف مراحلة والتسويق وتقديم الدعم الفني للمزارعين العضويين والراغبين للتحول للزراعة العضوية، بالإضافة إلى استمرار الحملة الوطنية للتوعية بفوائد الزراعة العضوية وعلى نطاق أوسع لتشمل جميع مناطق ومحافظات المملكة، والاستمرار في تأهيل وتطوير مركز أبحاث الزراعة العضوية بالقصيم وإدارة الزراعة العضوية بالوزارة وتقديم الدعم الفني للجمعية السعودية للزراعة العضوية. وأوضح أن هذا النشاط الحيوي الهام له فوائد صحية وبيئية على المجتمع وفوائد اقتصادية لصغار المزارعين المستهدفين بهذا النشاط لإخراجهم من حدة المنافسة مع كبار المنتجين في الزراعة التقليدية، كما أن الزراعة العضوية تسهم في ترشيد استهلاك مياه الري في الزراعة بنسبة وصلت من 30-40% حسب الإحصاءات العالمية.












التعليقات





انتهت الفترة المسموحة للتعليق على الموضوع