أقامت وزارة الشؤون الاجتماعية ممثلة في مركز التأهيل الشامل للإناث بالملز الملتقى السنوي بمناسبة اليوم العالمي للتوحد الأسبوع المنصرم بحضور سمو الأميرة سميرة بنت عبدالله الفيصل الفرحان آل سعود رئيسة مجلس إدارة جمعية التوحد، والمديرة العامة للإشراف النسائي بمنطقة الرياض الأستاذة سمها الغامدي، والعديد من الأكاديميات والمهتمات وأمهات ذوي التوحد وذلك بقاعة الشموع بالرياض.

وبدأ الحفل بالقرآن الكريم ثم ألقت المديرة العامة للإشراف النسائي بمنطقة الرياض الأستاذة سمها الغامدي كلمة.

بعد ذلك، ألقت سمو الأميرة سميرة بنت عبدالله الفيصل الفرحان آل سعود كلمة بدأتها بتقديم صادق التعازي والمواساة لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز - حفظه الله - وللأسرة المالكة والشعب السعودي في وفاة فقيد الوطن صاحب السمو الملكي الأمير بدر بن عبدالعزيز - رحمه الله - ، ثم قدمت شرحاً موجزاً حول دور الجمعية وما تقدمه من خدمات لذوي الاعاقة وأسرهم، مؤكدة على أهمية تضافر الجهود فيما بين الجمعية والجهات ذات العلاقة.

وتضمن الحفل العديد من الفقرات التي تحاكي واقع أسرة ذوي التوحد وتجيب على التساؤلات من خلال محاضرة توعوية عن التوحد.

وفي ختام الحفل قامت المديرة العامة النسائي بمنطقة الرياض الأستاذة سمها الغامدي ومشرفة قسم التوحد هدى الحيدر بتقديم الدروع التذكارية وشهادات الشكر للمشاركين بالحفل والشركة الراعية، بعدها تفضل الحضور لحفل العشاء المعد بهذه المناسبة.