أكد الأمير سعود الفيصل وزير الخارجية أن العلاقات السعودية الإثيوبية طويلة وتاريخية، متطرقا إلى الهجرة الأولى للمسلمين التي كانت للحبشة.

وأضاف وزير الخارجية إلى أن هنالك سيرة وتاريخ مرموق بين الجانبان، وأن العلاقات مع أثيوبيا تطورت إلى أن وصلت إلى مستوى من التميز والثقة ومن تعاون في مجالات شتى، منها المجالات الاستثمارية والتجارية التي اتسعت، إضافة إلى المجال الاستراتيجي إذا يعمل البلدان من أجل تهدئة الأوضاع في القرن الإفريقي.