قام أعضاء اللجنة العليا لمناسبة اختيار المدينة المنورة عاصمة للثقافة الإسلامية 1434ه 2013م بجولة تفقدية على مواقع فعاليات المناسبة. وشملت الجولة زيارة خيمة حفل الافتتاح والتي شيدت بهذه المناسبة بجوار مسجد قباء كما تفقدوا مقر الفعاليات بحديقة الملك فهد المركزية ومعرض السيرة النبوية وساحة احتفالات المناسبة المقابل لفندق المريديان واطلعوا خلال الجولة على جهود فرق العمل المكلفة بتهيئة مواقع الفعاليات كما استمعوا لتفصيل موجز من مسؤولي فرق العمل لمراحل التجهيز والإعداد وإكمال المهام، وتأتي الجولة في إطار استعدادات المنطقة للاحتفال بمناسبة اختيار المدينة المنورة عاصمة للثقافة الاسلامية 1434ه -2013م.

من جهتهم عبر أعضاء اللجنة العليا عن شكرهم وتقديرهم لجميع رؤساء وأعضاء لجان المناسبة على ما يبذل من جهود تهدف لإنجاح فعاليات المناسبة بما يتواكب مع مكانة المدينة المنورة التي  نبعت  منها أرقى ثقافة وحضارة إنسانية فعم ضياؤها  العالم قاطبة.

هذا وستشهد المناسبة التي تستمر على مدار العام إقامة أكثر من (400) فعالية بمشاركة (30) جهة حكومية وخاصة .

وتتكون اللجنة من أمين عام دارة الملك عبدالعزيز أمين عام اللجنة الاستشارية الدكتور فهد بن عبدالله السماري وأمين منطقة المدينة المنورة رئيس اللجنة الفنية الدكتور خالد بن عبدالقادر طاهر ووكيل إمارة المنطقة رئيس اللجنة المالية سليمان بن محمد الجريش وأمين عام هيئة تطوير المدينة المهندس محمد بن مدني العلي ومدير عام فرع وزارة الشؤون الإسلامية والأوقاف والدعوة والإرشاد الدكتور محمد بن الأمين خطري ونائب أمين المنطقة للإنشاء والتعمير المهندس حاتم عمر طة ونائب الأمين العام للمناسبة الدكتور صلاح عبدالعزيز سلامة ورؤساء لجان الاستضافة والاستقبال وبعض المختصين من القطاعات المشاركة.


اللجنة تطلع على مراحل التجهيز