تُعلن صاحبة السمو الملكي الأميرة عادلة بنت عبدالله بن عبدالعزيز رئيسة مجلس جائزة الأميرة عادلة بنت عبدالله بن عبدالعزيز العلمية والإنسانية، غداً أسماء الفائزين في فروع الجائزة الأربعة (البحث العلمي، الخدمات الطبية، الإرادة والتحدي، الخدمات الإنسانية) وذلك في مؤتمر صحفي يعقد بمقر جمعية سند الخيرية لدعم الأطفال المرضى بالسرطان، بحضور أعضاء أمانة الجائزة.

وتهدف الجائزة التي تعد الأولى من نوعها في الشرق الأوسط إلى تكريم الرواد وأصحاب المبادرات الإنسانية في مجال دعم الأطفال المرضى بالسرطان، وتشجيع تطوير الكوادر البشرية السعودية المتخصصة في المجال الصحي المعني بالأطفال المرضى بالسرطان، إضافة إلى حث المجتمع على تقديم مساهمات تخدم الأطفال المرضى بالسرطان.

ويأتي تأسيس الجائزة إستجابة إلى أهمية تعزيز الجهود الرامية إلى التخفيف من معاناة الأطفال المرضى بالسرطان للرفع من معاناتهم وتطوير الرعاية الصحية المقدمة لهم.