ابتداء من الأسبوع الحالي وعلى مدى شهرين تستقبل الملحقية الثقافية السعودية في الولايات المتحدة الأمريكية، أكثر من سبعة آلاف طالب وطالبة وضمن الدفعة الثامنة من برنامج خادم الحرمين الشريفين للابتعاث الخارجي.

وبهذه المناسبة هنأ الملحق الثقافي السعودي في الولايات المتحدة الدكتور محمد بن عبدالله العيسى الطلبة المبتعثين لاختيارهم ضمن هذه الدفعة، ونيلهم فرصة الابتعاث واكتساب المعارف والعلوم واللغة في واحدة من أهم الدول المتقدمة علميا، بما يتناسب وحاجة سوق العمل في المملكة حالياً ومستقبلياً.

وأكد العيسى أن الملحقية أتمت الاستعدادات الفنية واللوجستية لاستقبال جميع المبتعثين من خلال زيادة طاقم العمل، بما يتواءم وتلبية حاجات الدفعة الثامنة والدفعات السبع السابقة التي بلغ عدد مبتعثيها نحو مئة ألف.

وناشد الملحق الثقافي السعودي في واشنطن الطلبة القادمين إلى الولايات المتحدة التوجه مباشرة إلى ولاياتهم والمدن التي يدرسون فيها، حفاظاً على أوقاتهم وتجنبا لتكبد تكاليف مادية إضافية، منوهاً أن البوابة الإلكترونية سهلت لهم عملية الدخول وفتح الملف الذي يرتبط بالملحقية والوزارة بشكل مباشر، بما يتيح تحميل قرار الابتعاث وصورة بطاقة I-94 وبقية الأوراق التي أحيط بها المبتعث علما قبل سفره، لافتا إلى أن من شأن هذه الوثائق أن تؤكد دخول المبتعث إلى الولايات المتحدة، كما يَسهل عليه من خلال إجراء الكتروني بسيط فتحُ ملف يمكنه بوساطته بدء الصرف مباشرة وإصدار ضمان مالي للمؤسسة الإكاديمية التي يدرس فيها.

ونبه العيسى من أن بعض الطلبة يأتون إلى واشنطن بالرغم من النصائح التي توجهها إليهم الملحقية وزملاؤهم ذوو الخبرة في الابتعاث، ليتبين لهم أن الإجراء المطلوب هو الدخول إلى البوابة الالكترونية.

من جانبها، حثت مساعد الملحق للشؤون الثقافية والاجتماعية الدكتورة موضي بنت عبدالله الخلف الطلاب، إلى أهمية التعرف على قوانين وأنظمة البلد المستضيف واحترامها. وكما أشارت الى ضرورة مراجعة البرنامج التعريفي المتاح لهم على موقع الملحقية www.sacm.org وما عرض ضمن إطار ملتقيات الابتعاث التي تنظمها الوزارة للمبتعثين قبيل وصولهم للولايات المتحدة.

وذكرت مساعد الملحق للشؤون الثقافية والاجتماعية أن على الطلبة الجدد وخاصة المتزوجين الانتباه أنه عند الانتقال الى بلد مختلف، يصحبه أحياناً صدمة حضارية تتطلب منهم تفاهم الطرفين والتعاون فيما بينهم على تبادل المسؤوليات مما يخفف عليهم ضغوط نمط الحياة الجديدة.

كما أكدت مساعد الملحق ترحيب إدارة الشؤون الثقافية والاجتماعية بالرد على أية استفسارات تتعلق بالقوانين والانظمة. وطلبت من المبتعثين الجدد في حال مواجهتهم مشكلات أو مصاعب، التواصل مع إدارة الشؤون الثقافية والاجتماعية.