قالت وزارة الداخلية التونسية اليوم الأحد إن امرأة قتلت وأصيب رجل في اشتباكات بين قوات الأمن ومتطرفين في دوار هيشر بضواحي تونس العاصمة.

وقالت وزارة الداخلية في بيان "اثر عملية مداهمة في منطقة دوار هيشر بادر احد المشتبه فيهم بإطلاق نار من سلاح كلاشنيكوف على أعوان الأمن الذين اجبروا على الرد وهو ما أدى إلى إصابته ووفاة زوجته" وأضاف البيان "تم حجز سلاح ثاني من نوع كلاشنيكوف وذخيرته بمنزل أخر وإيقاف صاحبه وهو من المفتش عنهم إضافة إلى إيقاف ثلاثة عناصر من المفتش عنهم والمشتبه بهم في قضايا سابقة".

وقال البيان "نقل المصاب إلى المستشفى لتلقي العلاج وحجز سلاحه وذخيرته" وأوضحت وزارة الداخلية التونسية إنها قامت بالمداهمة بعد توفر معلومات حول حيازة بعض العناصر المتطرفة لأسلحة وذخيرة داخل منازلهم.