حافظت "الرياض" على صدارتها في مقدمة الصحف العربية لأقوى الصحف حضورا على الانترنت في العالم العربي لعام2012م، وحققت "الرياض" تفوقها وتميزها لتحتل المركز الأول محليا في مقدمة صحف المملكة العربية السعودية الأكثر تصفحا وحضورا على موقع الانترنت هذا العام، كما تقدمت في ريادتها من بين كبرى الصحف العربية التي تنافست في هذا المضمار، وحسب تصنيف قائمة مجلة "فوربس- الشرق الأوسط" والتي كشفت عن قائمة أقوى وسائل الإعلام حضورا على الإنرتنت في العالم العاربي 2012م وبعد الإعلان عن كشف قائمة الصحف حقق موقع "الرياض" الإلكتروني ( 123.9 ) مليون زائر، جاء ذلك ضمن التصنيف الذي اعلنته "فوربس- الشرق الأوسط" أثناء الحفل الذي أقامته بمدينة دبي بفندق الميدان، وحضر حفل تتويج الصحف سعادة سامي القمزي نائب رئيس مجلس إدارة مؤسسة دبي للإعلام وسعادة الدكتور ناصر الطيار رئيس مجلس إدارة مجموعة الطيار للسفر بالإضافة الى حضور نخبة من رؤساء تحرير الصحف العربية والخليجية ونحو 200 شخصية إعلامية وصحفية من مديري تحرير ومالكي صحف ومدراء إدارة الفضائيات العربية ورؤساء تحرير المواقع الالكترونية الاخبارية والرياضية بالمنطقة العربية والخليجية.

و تم تكريم "الرياض" كأقوى الصحف حضورا على الإنترنت محليا من ضمن أقوى الصحف حضورا في الوطن العربي، حسب رصد ومتابعة فريق "فوربس" المتخصص الذي أعد لهذا الغرض، ونشرت مجلة "فوربس": مازالت "الرياض؛ تحافظ على صدراتها سعوديا، واستقطب موقعها الإلكتروني ( 123.93) مليون زيارة ، وجذب (35.52) مليون زيارة متفردة خلال فترة الدراسة، وأضافت المجلة المتخصصة: يعد موقع "الرياض" من أبرز المواقع التي حظي بردود تفاعلية كبرى، إذ يتجاوز معدل التعليقات فيه الى نحو 7000 تعليق يوميا ".. و تسلم جائزة "الرياض" الزميل المهندس هاني الغفيلي مدير إدارة الإعلام الالكتروني بالجريدة.

«الرياض» تحتل المركز الثاني في قائمة الصحف العربية الأكثر زيارة وتصفحاً

كما حصلت "عكاظ " على ثاني صحيفة سعودية محليا على الانترنت وحصلت على ( 42.56 ) مليون زائر لموقعها الالكتروني، أما صحيفة الاقتصادية فحققت المرتبة الثالثة محليا، حيث رصد موقعها الالكتروني (25.94) مليون زائر، بينما حصلت صحيفة المدينة على (19.74) مليون زائر لموقعها الالكتروني الصحفي، وحصلت صحيفة "عرب نيوز" على

( 23.25) مليون زائر هذا العام تلتها صحيفة "ٍsaudi Gazette" وحصل موقعها الالكتروني على (2.53) مليون زائر .

وقال الدكتور ناصر الطيار: اننا سعداء جدا بإطلاق القائمة للمرة الثالثة لإيماننا المطلق بدعم وتشجيع وسائل الإعلام المختلفة، وللتأكيد على أهمية دورها وأهميتها في الوقت الحالي أكثر من أي وقت مضى.

وأثناء كلمتها بالحفل قالت خلود العميان رئيس تحرير "فوربس- الشرق الأوسط": مما لاشك فيه بالمقارنة مع العام الماضي، أن الخطى التي يتخطى بها الإعلام المطبوع باتت أكثر ثقة وأندفاعا نحو الأمام ، من حيث المضمون والجودة والشكل، وتطويع الثورة الالكترونية للاستفادة منها في خدمة قطاع النشر، وهو الأمر الذي يعزز من وجود الإعلام التقليدي الذي تمتد جذوره في أعماق قلوب الصحفيين والقراء ، كما أشارت العميان الى أن "فوربس-الشرق الأوسط" تؤكد من خلال هذه القائمة على أهمية الدور الذي تؤديه وسائل الإعلام ، في نشر الوعي وتثقيف المجتمعات المحلية في التنمية الاقتصادية والاجتماعية وتسليط الضوء على التطورات الحاصلة في مجال الفضاء الرقمي واستقلالها، لتحقيق تحول إيجابي في بنية المجتمع.

وقال الأستاذ ظاعن شاهين مدير قطاع النشر في مؤسسة دبي للإعلام ورئيس تحرير صحيفة البيان: معلقا على أهمية هذه الجوائز" لا أخفيكم سرا عندما أقول إن جوائز "مجلة فوربس-الشرق الأوسط" بما تملكه من مصداقية عالية في أوساط المؤسسات الصحفية العريقة وبما تعتمده من معايير شفافة وواضحة، حرضتنا إيجابا على تطوير الإداء المهني كصحفيين وإعلاميين وكذلك لموقعنا الالكتروني ، وأضاف ، لولاها ما وصل موقعنا الى وضعه الحالي، كما حفزتنا هذه الجائزة على وضع آليات عمل جديدة دفعتنا للمشاركة بإيجابية في هذه المسابقة الهامة، لمعرفة موقعنا الحالي في ظل روح التنافس الصادق على حصول الجائزة ولنعمل على تعزيز مكانة ووضعنا الصحفي مستقبلا.

وبعد تسلمه جائزة "الرياض" قال الزميل م.هاني الغفيلي مدير إدارة الإعلام الإلكتروني بجريدة "الرياض" أن جائزة مجلة (فوربس- الشرق الأوسط) منحتنا دوافع إيجابية وحفزتنا للعمل مجددا لما تملكه من مصداقية عالية في أوساط المؤسسات الصحفية العريقة، وبما تعتمده من معايير شفافة وواضحة ".

كما أشار الغفيلي " أن هذه الإنجازات التي تم تحقيقها تعكس الجهود الكبيرة المبذولة بشكل دائم ومستمر، وهو ما أثمر عن حصول "الرياض" على عدد من الجوائز في المحافل الخليجية والعربية والدولية، كما أن دعم رئيس التحرير الأستاذ تركي السديري ومتابعته المباشرة كان وراء هذا التميز، بالإضافة إلى الفريق الرائع في إدارة الإعلام الإلكتروني والمكون من طاقم شاب سعودي مبدع يقوم بكافة الأعمال الإلكترونية من تطوير وتصميم وتنفيذ وتحرير ".

وأوضح الغفيلي " ان "الرياض" أطلقت العديد من المبادرات التقنية خلال الأشهر الثلاث الماضية والتي على رأسها مشروع شبكة "الرياض" الاجتماعية وهي منصة عربية متكاملة للكتّاب وأصحاب الرأي والمراسلين والقراء المساهمين بمقالات أو مقاطع مرئية أو صوتية من خلال صفحات تمثل شخصياتهم ومتناغمة مع موقع "الرياض الإلكتروني"، ومازال التطوير هو هاجسنا الدائم واضعين القارئ دائما نصب أعيننا ".

«فوربس»: موقع «الرياض» جذب ملايين الزوار ويتجاوز معدل التعليقات فيه إلى نحو 7000 تعليق يومياً

وأثناء الحفل تم تكريم مواقع الصحف العربية والخليجية وكذلك مواقع القنوات الفضائية ومواقع الانترنت الاخبارية والرياضية المتخصصة، والتي شاركت لأول مرة هذا العام بهذه الجائزة وقد حصل موقع "العربية نت" على المركز الأولى وموقع قناة "الجزيرة نت" الثاني، وبعد ذلك تلاهما المواقع الأخرى، وقد حصدت مواقع سعودية كثيرة متخصصة جوائز مختلفة في هذا المحتوى أبرزها موقع سبق ومواقع سعودية أخرى.

وبعد تقدم الصحف السعودية ومواقع إلكترونية أخرى في مقدمة وسائل الإعلام العربية حضوراً وتصفحاً، يتضح للمتابع ان وسائل الإعلام السعودية تحتل موقعاً ومكانة متقدمة في المشهد الإعلامي العربي، وليس أدل على ذلك من حجم القراء والمتابعة والمشاهدة والتصفح من قبل المتابعين، بالإضافة الى ما تحقق من انجازات وجوائز لهذه المؤسسات الإعلامية والصحفية السعودية على الصعيد العربي والخليجي والمحلي.

النسخة الإنجليزية تشهد معدل زيارات عالية:

«الرياض نت» يتابع الأحداث ويرصد أهم التطورات

إضافة إلى النسخة الإلكترونية من العدد اليوم التي ينقلها "الرياض الإلكتروني" إلى القراء عند الثالثة من فجر كل يوم، يحظى موقع الجريدة المرادف "الرياض نت" والذي يختص بنقل آخر الأخبار والتطورات أولاً بأول باهتمام واسع بين قراء الجريدة المهتمين بالمتابعة اللحظية خاصة في ظل الاستفادة الكبيرة من المستجدات التقنية التي تسهل للقارئ الوصول "للرياض نت" بأسهل الطرق.

ويحدث موقع الرياض نت الإخباري بمعدل مادة جديدة كل عشر دقائق في تغطية لكافة الصنوف الإخبارية، كما تميز الموقع أيضاً بمتابعة سريعة لأهم الأخبار العاجلة لاسيما مايختص فيها من الشأن المحلي، كما يقدم الموقع سلسلة أخرى من الخدمات التي تحظى باهتمام كبير من القراء لاسيما قسم "الأخبار المصورة" والذي ينشر قصصاً إخبارية بالصور فقط إضافة إلى التقارير الرسومية التي تختصر ب"الجرافيك" الكثير من المواد المعلوماتية في قالب واحد لتعد مرجعا هاما للقارئ.

كما تحظى النسخة الإنجليزية من موقع الرياض الإلكتروني بتسجيل معدل زيارات عالية خاصة من قارتي أمريكا الشمالية وأوروبا في ظل قلة المصادر الإخبارية السعودية الإنجليزية ولمزيد من التطوير لهذه المتابعة فقد تم إطلاق خدمة الشبكات الاجتماعية ل"الرياض الإنجليزي" عبر الفيس بوك وتويتر، كما تم نقل عدد من الخدمات الأخرى مثل "الأخبار المصورة والتقارير الرسومية".


د. ناصر الطيار يرحب بالحضور

عبدالحميد أحمد رئيس تحرير غلف نيوز وسلمان الدوسري والزميل علي القحيص يتابعون فقرات الحفل

ظاعن شاهين وفهد آل عقران وعبدالوهاب الفايز

جانب من الحضور

عبدالوهاب الفايز رئيس تحرير «عرب نيوز» يتسلم الجائزة

د. فهد آل عقران يتسلم جائزة صحيفة «المدينة»

الزميل سلمان الدوسري رئيس تحرير «الاقتصادية» يتسلم الجائزة

فهد سعود يتسلم جائزة «العربية نت»

خلف ملفي يتسلم جائزة موقع «قوول أونلاين»