«عقوق الماضي» يثير علامة استفهام على الجيل الجديد

متاحف بدون زوار..!

تقتصر زيارة المجتمع للمتاحف على الفعاليات والمناسبات الوطنية

يعدّ المتحف بيئة خصبة للبحث العلمي ودراسة السلوك الإنساني في التفاعل مع معروضاته، وتحتل دول العالم العربي إرثاً كبيراً من الحضارات المتنوعة التي تعاقبت عليها منذ خلق البسيطة؛مما جعلها أرضا خصبة لتنوع العلوم والمعارف التي عرفتها الإنسانية من مختلف العصور، ومع قلة المتاحف في عالمنا العربي إلاّ أننا نلحظ عقوقا في زيارتها، ولعل السبب في غياب ثقافة زيارة المتاحف وعدم زرعها لدى الناشئة، وافتقار مناهجنا لما يبين أهميتها التاريخية.

لها دور حضاري وثقافي مهم في معرفة العصور القديمة وحتى العصر الحديث

وبلغ عدد المتاحف الخاصة والمجموعات في المملكة ما يقارب (200) متحف ومجموعة -بحسب إحصائية الهيئة العامة للسياحة والآثار-، وتم الترخيص ل(64) متحفاً تقريباً، وهي التي تنطبق عليها الشروط المبدئية المحددة، حيث تسعى الهيئة لزيادة أعداد المتاحف، من أجل تطوير الثقافة المتحفية، وقد بدأت الهيئة العمل في برامج مهمة لإحداث تحول ثقافي في نظرة المجتمع للتراث الوطني، وتعزيز الوعي بقيمته، وعملت على تنفيذ عدد من البرامج الهادفة إلى تطوير المتاحف بكافة أنواعها، سواءً من حيث المباني أو العروض المتحفية، وخزائن العرض ومناسبتها لطبيعة المواد المعروضة، والمطبوعات التي تناسب الزوار بمختلف مستوياتهم العمرية والثقافية، إلى جانب التعريف بتلك المتاحف من خلال أنشطتها الثقافية المختلفة؛ مما سيسهم بتعزيز الحركة السياحية بالمملكة.

ليست العبرة بعدد المتاحف وإنما بأعداد مرتاديها والواقع لا يشجع على الزيارة

أهمية المتاحف

وقال "طارق الجبير" -أحد المسؤولين بوزارة التربية فيما يتعلق بالمتاحف والآثار-: "من خلال عملي الحالي بمتحف تاريخ التعليم رأيت أنّ غالبية الناس لا يعرفون أنّ لدينا متاحف أثرية وتعليمية، وما يعرفه أكثرهم هو متحف صقر الجزيرة للطيران لوقوعه في مكان واضح على الطريق الدائري الشرقي في مدينة الرياض، أمّا بقية المتاحف فهي إمّا غير متاحة للزيارة في فترة ما بعد الدوام الرسمي أو أنّها مخصصة لنوعية معينة من الزوار مثل متاحف الجامعات، حيث تكون مقصورة فقط على زوار الكليات والهيئة التعليمية، والمشكلة تكمن باختصار في عدم معرفة المجتمع السعودي بالمتاحف بسبب ضعف الإعلام السياحي في توضحيها للناس وتبيين مواقعها".


طرق العرض المتنوعة تشجع الأشخاص على زيارة المتاحف

الإعلام السياحي

وأضاف "الجبير":"الزائر الذي يعرف المتاحف لا يذهب اليها لعدة أسباب أهمها؛ عدم تجهيزها بأماكن للراحة أقلها المقاعد، إضافة لقلة أو عدم وجود دورات مياه، ومقاهي لتقديم وجبات خفيفة ومشروبات كما هو موجود في جميع دول العالم.. للأسف لدينا غياب شبه تام في الإعلام السياحي مقارنةً بدول العالم الأخرى العربية والأجنبية التي تجد أنّ الجميع هناك يدرك أهمية المتاحف، وينصحك بزيارتها وتراهم يفاخرون بمتاحفهم، بينما تجد أنّ لدينا أفضل منها وننظر لها باستحياء وبإهمال كبير، ولا نراعي أنّها من أهم عوامل الجذب السياحي".


المتاحف شاهد حي على الماضي الجميل

متاحف التعليم

وأشار "الجبير" إلى أهمية استثمار مشاركات الوزارات ومنها "التربية والتعليم" وغيرها بالمهرجان الوطني للتراث والثقافة، وتأسيس متاحف متخصصة في تلك القطاعات؛ لأنّها تشهد كثافة من الزوار وتعرف أجيالنا بما كان عليه جيل المعلمين والمعلمات السابقين وكيف كانوا يمارسون حياتهم التعليمية، مضيفاً "الوزارة بدأت بالاعتناء بتوثيق تاريخ التعليم منذ وقت مبكر، واهتمت بنشر هذا التراث العلمي والتعريف به، وضمن هذا التوجه فقد خطت الوزارة خطوات عملية لتحقيق هذه الغاية فأصدرت (موسوعة تاريخ التعليم في المملكة العربية السعودية) من ستة مجلدات، وكتاب (فهد بن عبدالعزيز وزيراً للمعارف)، وكتاب (مسيرة التعليم في المملكة العربية السعودية في مئة عام، وثائق وصور)، كما نظمت معرض تاريخ التعليم المتنقل في مناطق المملكة المختلفة"، مطالباً بالاهتمام بتوجهات الوزارة وتتويج جهودها برصد وتدوين التراث التعليمي بإنشاء متاحف لتاريخ التعليم في كل منطقة ومحافظة؛ لحفظ وإبراز ما تملكه المملكة من إرث تعليمي متنوع المحتوى والمضمون، ويكون شاهداً على النهضة التعليمية التي وصلت إليها المملكة في سنوات قلائل.


طارق الجبير

ثقافة متحفية

وأكّد "د.عبد الله بن سعود السعود" -مدير عام المتحف الوطني- على ضرورة بذل المزيد من الجهود للتعريف بالمنشآت الثقافية العملاقة التي هي فخر لجميع مواطني هذا البلد العريق، مبيّناً أنّ هناك جهوداً تبذل للتعريف بالمتحف الوطني وأهميته على المستويين الثقافي والتعليمي، مثمناً الدور الإعلامي المقروء والمسموع في ذلك، مضيفاً:"لا بد أولاً أن نلقي الضوء باختصار على تاريخ إنشاء المتاحف في المملكة، فالمتتبع يجد أنّ أول متحف حكومي أنشئ في المملكة كان متحف الآثار والتراث الشعبي في عام 1978م، ولم يكن المجتمع آنذاك على إلمام بدور المتحف وأهميته كمؤسسة ثقافية تعليمية، وجاء بعد ذلك افتتاح عدد قليل من المتاحف المحلية الصغيرة في بعض المدن، وتجهيز البعض الآخر كأماكن لمتاحف مؤقتة، وكان آخرها المتحف الوطني في المربع الذي تزامن افتتاحه مع مناسبة مهمة وعزيزة على قلوب شعب المملكة؛ وهي ذكرى توحيد المملكة على يد الملك عبدالعزيز طيب الله ثراه، وكل ذلك بهدف إيجاد بذرة قوية للثقافة المتحفية لدى المجتمع، والتي لا ننكر كونها لا تزال ضعيفة لدى الفرد السعودي، خصوصاً إذا ما نظرنا إلى من سبقنا من الدول في هذا المضمار وبمراحل عديدة، حيث يعود تاريخ أعرق المتاحف العالمية إلى أكثر من مائة عام؛ مما أوجد تراكماً ثقافياً لدى المجتمع مع مر السنين، فتولدت أهمية المتحف في حياة الفرد والأسرة والمؤسسات التعليمية في تلك الدول".

تعويد الناشئة

وبيّن "د.السعود" أهمية تعويد الناشئة على زيارة المتحف إذ يجب أن تكون من أهم الأولويات، سواءً لدى المؤسسات التعليمية أو لدى المؤسسات الراعية للمتاحف، وأن تعي أنّ زيارة المتحف ليست ترفاً ولا تقضية وقت فقط للتسلية؛ وإنما للتعرف على البعد الحضاري لأمتهم والارتباط بجذورهم، واستشعار قيمة تاريخ أمتهم المجيد من خلال تجربة مشوقة داخل أروقة المتحف، تنقله الى أزمنة وفضاءات رحبة مختزلة ضمن أروقة وقاعات المتحف.

جهد تشغيلي

وثمن "د.السعود" الجهد التشغيلي للمتاحف الذي يتم وبتوجيهات مباشرة ومتابعة حثيثة من المسؤول الأول عن الآثار والمتاحف في المملكة صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان، من أجل التوسع في إنشاء المتاحف في المملكة، حيث أنّ هناك الآن عددا من المشروعات التي تتم لإنشاء عدد من المتاحف وتطوير وتوسعة أخرى، كما أرسى خطة طموحة للإرتقاء بمستوى عمل وأداء المتاحف في المملكة بشكل عام والمتحف الوطني على وجه الخصوص، من حيث فتح أبوابها طوال الأسبوع ومواسم الإجازات، وكذلك تقديم البرامج والفعاليات للجمهور في تلك المواسم، ومن الطبيعي أن يتم استهداف الجمهور في المناسبات واستقطابه لزيارة المتحف كجهد إضافي يتم تقديمه من المشرفين على المتحف أسوة بالعديد من الجهات التي تنظم مثل هذه الفعاليات في مواسم الإجازات والاحتفالات الوطنية، بالإضافة إلى تفعيل دور المتحف الوطني على المستوى الدولي؛ من خلال استضافة عدد من المعارض الدولية أو تنظيم معارض خارجية مثل "معرض روائع الآثار السعودية" الذي يجوب العديد من مدن العالم حالياً للتعريف بحضارة المملكة وتاريخها المجيد.


د.عبدالله السعود

متاحف خاصة

وطالب "مشوح المشوح" الهيئة العامة للسياحة والآثار بدعم المتاحف الأثرية الصغيرة والتعريف بها من أجل أن تواصل حضورها الثقافي والتراثي، مقدراً حرص الهيئة على أن يكون مستوى المتاحف الخاصة عالياً، ويتناسب مع معايير الجودة التي تنتهجها في كل قطاعاتها، مبيّناً أنّ العديد من ملاك المتاحف الصغيرة يرغبون في المشاركة بالمهرجانات الوطنية، إلاّ أنّهم يجهلون الطرق المؤدية إلى ذلك.


مشوح المشوح












التعليقات

1

 Um fahad

 2012-12-24 04:29:57

ههه معاك حق..حفظناها بيوت طين وكم قدر طيب احنا عارفينها !! لازم المتحف يكون شامل وممتع مثلا ممكن الرياض تتكلمون عن الشعوب اللي سكنت قبل التاريخ وحروبهم وكتب عن انسابهم لكن المتحف الموجود الآن أي احد يقدر يسوي زيه بحوش بيتهم

2

 اللهم طولك ياروح

 2012-12-24 04:25:31

زرت هذا المتحف لما كنت بالثانوي
مررره رووعه
وحنيت ع اهلي نروح له مره ثانيه سوا
صار يحكي لي ابوي كل مارحنا طردونا روحي دوري ع جدوله عشان نرتب وضعنا ونروح

3

 ابو7

 2012-12-24 03:33:56

ما احب اروح لأي متحف، اخاف يقولون مقفلين للصلاة

4

 ابو7

 2012-12-24 03:32:34

ذكر لي احد سكان خيبر ان شركة إنكاس بونا الايطاليه للطرق وضعت ورشه نجاره كبيره، خلال مشروع طريق خيبرالمدينه، لصناعة صناديق كبيره ويحملوها آثار كثيره. وهات يا شحن لإيطاليا جواً وبحراً.
آسفين يا وطني

5

 النوخذه

 2012-12-24 03:03:07

وأيضا مكتبات عامه بدون رواد وزوار00!

6

 ماحولك احد

 2012-12-23 21:52:14

اقول بس متاحف ابو اريالين حاطين لي نجر ودله ومسوين مبنى مكلف 100 مليون وين الفايده من الموظوع وين الهدف 200 متحف ولا نعرف الا التراث الوطني بالجنادريه سبحان الله طلعت المتاحف فجائه وش فيها متاحفنا قولو وش فيها غير الكلام الفاضي

7

 جاسر يوسف الضوبحي

 2012-12-23 17:46:00

المتاحف الحكومية متاحه للزيارة ولكن ? احد يأبه بها.. تحتاج دعاية أقوى. ليس فقط في الصحف بل في إع?نات الشوارع.. وبالنسبه للمتاحف الشخصية ايضا تحتاج تعريف ودعم إع?ني حكومي.. ولكن الكثير من اصحابها ? يحبون احد يزور متاحفهم وبمعنى اصح ? يحبون الظهور !

8

 قصيمي أوجيه

 2012-12-23 17:26:49

الحمد لله متاحفنا في كل مكان.. الشارع يحكي لك قصة كيف حفر الإنسان حفرة في طريق الملك عبدالله قبل 25 سنة وعجز يردمها وكيف نجح في تحويل الثلاث مسارات الى نصف مسار.. والمرور يحكي لك أنه في العصور الحجرية كان هناك مخلوق يدعى ( رجل مرور ) لايعرف كيف يستخدم ال( بي بي ) ويترك الدرعى ترعى.

9

 هلالي

 2012-12-23 17:07:58

لا يوجد اعلان وعلام لها وموقعها

10

 Eng.mohammed

 2012-12-23 15:59:44

زين عندنا متاحف ليش ماعمرنا سمعنا عنها،،
لادعايات ولامهرجانات،،
جميع دول العالم مهتمة بالسياحة الا حنا،
حتى المطفرين صاروا يسافرون للخارج،
عندنا غلا على غير سنع

11

 وليد الزهير

 2012-12-23 15:37:01

أقترح تواجد موظفين يستطيعون الإجابة على أسئلة الزوار، ولا مانع من جدولة جولات مع شخص يشرح عن أهمية المعروضات التاريخية..
نقطة ثانية، هل هناك ضرورة للتفرقة بين مواعيد العوائل والذكور؟ كاميرات وموظفين أمن موجودين ويعطيهم العافية.. لكن يفتح الباب للزوار للإستفادة طول الوقت.

12

 ALWAILY

 2012-12-23 15:34:07

اذا كانت المواقع الاثرية المرتبطة بالرسول عليه الصلاة والسلام والخلافة الاسلامية حوربت وهدمت تحت ذريعة البدعة فكيف يكون هناك تراث لغيرها يستحق الزيارة؟! مع الاسف كل شيء عندنا قبل 300 سنة لا قيمة له وحرام.

13

 الشمرية

 2012-12-23 15:29:43

يومي مرشدة طلابية بمدرسة وديت الطالبات متحف الطيران
و معرض المياة و الاجمل انه نسائي و جدا مفيد للطالبات

14

 مضطهد

 2012-12-23 14:32:26

الرحلات المدرسيه مفروض يكون توجهها للمتاحف

15

 مواطن غبي

 2012-12-23 14:29:39

المتحف الوحيد الي اعرفه في الدمام واسمه مطعم الديره
فيه متاحف اخرى المشكله في الدعايه الأشهار خلو الناس تعرف ليش مخبينها او علشان الي يبي يسرق من المتحف مايلاحظه احد

16

 قهيدان التميمي

 2012-12-23 14:19:22

وين هالمتاحف ؟؟؟
زرت متحف البحرين اربع مرات وربما ازوره بعد... وزرت متاحف عديدة بالعالم لكن عندنا توني أدري أنه عندنا متاحف ولا أعرف وش امكاناتها مع أنه عندنا تراث كبير ويفترض بكل منطقة متحف لكن للأسف ليس من وراء اقامة المتاحف مصالح شخصية لذلك المشروع مهمش

17

 .شمالي

 2012-12-23 14:06:40

المقال كللله عن المتاحف و أهميتها و عدم الذهاب إليها...
طيب... يا كاتب... يا محترم...
كمل جميلك و حط قائمة بالمتاحف الموجودة بالسعودية... علشان نزورها ؟؟؟

18

 ابو ويام

 2012-12-23 13:49:52

علمونا طيب وينه والعالم بتجي

19

 basam

 2012-12-23 13:03:19

بصراحة متحف الوطني بالرياض روعة ومن افضل المتاحف الي زرتها في العالم
لكن للاسف حتى الكادر لايشجع،
مثلا مرة رحت 12:10 اقل قفلنا نفتح 4 لكن الفترة المسائية عوايل يعني لاتجي
هو لافي زوار ولايسمح لك تدخل غريب وعجيب
جاي لوحدي وجاي اشوف آثار ويش دخلني بالعوايل

20

 القلب الشجاع 33

 2012-12-23 12:46:36

لاصارت المتاحف تحكي ماضينا الاسلامي وغزوات ومعارك الرسول والصحابة بنزورها. لكن لا صارت عن امور ثانية.ترون لاعت كبودنا.

21

 عبدالعزيز المضياني

 2012-12-23 12:00:28

الخلل من المسؤولين على تلك المتاحف
وكأنهم لايرغبون ان يزورهم احد
المفترض عمل حملة دعائية توضح طبيعة المتحف ووصف مكانه واوقات الزيارة
وانا ان شاء الله قريبا سأقوم بجولة على جميع متاحف الرياض
شكرا على التحقيق





انتهت الفترة المسموحة للتعليق على الموضوع