أكد مدير عام الإدارة العامة للخدمات الطبية للقوات المسلحة اللواء طبيب سعيد بن محمد الاسمري أن ماتداولته بعض المواقع الالكترونية ومواقع التواصل الاجتماعي عن وجود مخالفات مالية بالمستشفيات العسكرية أن ننظر اليه وليس لدينا كقوات مسلحة الوقت ولا الهم للرد عليه وقال " إننا في عالم مفتوح ولا نستطيع أن نقول إن كل من ينعق يجب أن نرد عليه، اذا كانت الوثائق خرجت من جهة حكومية فهذا باب وإن كانت خرجت من باب التغريديات فهذا باب آخر. وقال الاسمري خلال رعايته حفل كلية الامير سلطان العسكرية للعلوم الصحية بالظهران بمناسبة تخريج عدد من الدورات العسكرية والمدنية والدفعة الثامنة عشرة من طلبة وطالبات الدراسات الطبية التطبيقية أمس أن القيادة الرشيدة وجهت بتكثيف الجهود لتقديم الخدمات الطبية للقوات المسحلة على أكمل وجه من خلال 24 مستشفى على مستوى المملكة. واضاف ان الطلب على الخدمة الطبية في المملكة عالٍ جدا يوازيه نقص في عدد الأسرة ونقص في الكوادر الطبية وهذا الامر على مستوى عالمي وليس على مستوى المملكة فقط.

واكد الأسمري أن صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ولي العهد وزير الدفاع وسمو نائبه يتابعان بشكل دقيق كل ما يتعلق بالخدمات الطبية، وبين "أن كافة الجهود تبذل لتقديم الخدمة في ظل طلب متزايد من خلال المشاريع الجديدة مثل مشروع المدينة الطبية العسكرية بالرياض والتي سترى النور قريباً بالإضافة إلى مشاريع آخرى لزيادة الطاقة الاستيعابية لكافة مستشفيات القوات المسلحة.

واوضح بان المنطقة الشرقية سوف تشهد عدة مشاريع وتوسعات ومشاريع لاستحداث بعض الوحدات الجديدة التي سيعلن عنها في حينه عند صدور الميزانية الجديدة وجميع مناطق المملكة من شمالها لجنوبها وشرقها لغربها جميعها تحت نظر ولات الأمر والرعاية والعناية ستكون بها متساوية.