افتتح صاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن أحمد بن عبدالعزيز مساء أمس فعاليات معرض الإعلام وتكنولوجيا الاتصال الخامس في مركز معارض الرياض القديم في حي المروج بالرياض، وسط حضور كبير من نجوم الفن والإعلام السعوديين والخليجيين.

وتم خلال الحفل الذي قدمه الإعلامي سلمان المطيويع، تكريم عدد من الشخصيات الرائدة في مجال الإعلام، من بينها تكريم لذكرى المذيع والإعلامي الراحل سليمان العيسى واستلم درع التكريم شقيقه أحمد العيسى، وتكريم للزميل تركي بن عبدالله السديري رئيس التحرير، نظير ما قدمه للصحافة السعودية من جهد وتطوير خلال مسيرته الإعلامية الحافلة، واستلمه نيابة عنه الزميل ماجد البريكي مدير العلاقات العامة بصحيفة "الرياض"، كما تم تكريم المخرج السينمائي السعودي عبدالله المحيسن، والفنان الكويتي القدير سعد الفرج الذي منح جائزة "العراب" تقديراً لمشواره الفني الممتد لأربعة عقود.

ويعتبر تكريم الفنانين الذي يتبناه المعرض بشكل سنوي بادرة مميزة تجاه نجوم الوسط الفني الخليجي، حيث شهد في السنوات الأربع الماضية تكريم نخبة منهم، ويواصل في نسخته الخامسة تجديد هذه العادة، عبر تكريم عدد من نجوم الدراما في المملكة والخليج، وشملت قائمة المكرمين أمس كلا من: محمد بخش، علي إبراهيم، إبراهيم الحربي، بشير الغنيم، حبيب الحبيب، عبدالعزيز الفريحي، أسعد الزهراني، ليلى السلمان، ناجية الربيع، غزلان ناصر والمخرج عصام حجاوي, ومن قطر غانم السليطي، ومن الكويت محمد المنصور وأحمد الصالح. كما تم تقديم درع الأمير عبدالعزيز بن أحمد للمسؤولية الإعلامية الاجتماعية للإعلامي أحمد الشقيري.

وعبر المخرج عبدالله المحيسن في حديثه للرياض عن سعادته الكبيرة بهذا التكريم "لأنه جاء من داخل الوطن لذلك هو مختلف ومميز"، معتبراً المعرض يجسد بشكل واضح عن نجاح الفن والإعلام في تقديم رسالته السامية. أما الفنان الكويتي القدير سعد الفرج فأكد أن فوزه بجائزة "العراب" من أهم لحظات حياته "كونه يأتي من المملكة العربية السعودية التي لها في قلب كل خليجي محبة كبيرة".

من جانبه قال الفنان حبيب الحبيب إن تكريمه في هذه الأمسية هو "امتداد لعطاءات الفنان السعودي وتأكيد لدوره في المسيرة الثقافية والفنية في المملكة". في حين عبرت الفنانات المكرمات في المعرض؛ ناجية الربيع، ليلى سلمان وغزلان ناصر عن اعتزازهن بالتكريم الذي يمثل اعترافاً وتثميناً لمكانة الفنانة السعودية في المجتمع.

هذا وتتواصل فعاليات المعرض اليوم الخميس وغداً الجمعة بجملة من الفعاليات والندوات الإعلامية والثقافية، تشمل أربع أوراق وتقام بعد صلاة المغرب مساء اليوم الخميس وغداً الجمعة في أرض المعارض، حيث يطرح الإعلامي عبدالله المديفر مساء اليوم الخميس ورقة عمل بعنوان (الحوار التلفزيوني)، فيما سيشارك المشرف العام على صحيفة الوئام الإلكترونية الأستاذ تركي الروقي بورقة عمل بعنوان (الإعلام الإلكتروني والتحديات) وتستكمل ورشة العمل الإعلامية يوم غد الجمعة بورقتي عمل الأولى بعنوان (الإنتاج التلفزيوني الخاص) للمنتج عبدالله المحيسن فيما سيطرح الدكتور فهد الطياش من جامعة الملك سعود ورقة عمل بعنوان (صحافة الصورة).

ويشهد المعرض مشاركة واسعة من شركات ومؤسسات إعلامية ومحلية ودولية لصناعة الإعلام وتكنولوجيا وسائل الاتصال، حيث ستقدم كل منها آخر منتجاتها الخدمية في مجال الإعلام. ومن أهم الجهات المشاركة هذا العام مؤسسة اليمامة الصحفية ممثلة في صحيفة الرياض التي تشارك بجناح خاص تعرض من خلاله آخر منتجاتها في مجال النشر الصحفي والنشر الإلكتروني، كما تشارك روتانا ومؤسسة أصيلا والوسائط الجامحة والوكالة النموذجية ونيوتيك ومؤسسة أنس للإنتاج الفني وجامعة الملك سعود ومؤسسة المرناء، وقوول أون لاين، tv. Pro media production

وأعلنت اللجنة المنظمة للمعرض عن وجود مكان مخصص للنساء وسيتم توزيع شهادات حضور بعد انتهاء ورشة العمل، وفي يوم غد الجمعة سيكون موعد مع الشعر بعد صلاة العشاء من خلال الأمسية الشعرية للشاعر الكبير علي عسيري. يذكر أن المعرض يفتح أبوابه للزوار والعائلات اليوم الخميس ويوم غد الجمعة ابتداءً من الرابعة عصراً وحتى العاشرة مساء حيث سيتواجد عدد كبير من نجوم الإعلام والدراما وشخصيات اجتماعية عديدة للالتقاء بجمهورهم في تظاهرة إعلامية وملتقى حيوي لتبادل الخبرات.

الجدير بالذكر أن المعرض حظي في نسخته السابقة بحضور عدد كبير من الزوار والإعلاميين والمهتمين بالشأن الإعلامي إضافة لطلاب أقسام الإعلام لما يقدمه المعرض من فرص عملية للوقوف على أبرز ما توصل له الإعلام من تقنيات.


الأمير عبدالعزيز في جولة على المعرض

تكريم الزميل تركي السديري استلمه نيابة عنه الزميل البريكي

عبدالله المحيسن

أحمد العيسى يستلم تكريم الراحل سليمان العيسى

أحمد الصالح

سعد الفرج

أحمد الشقيري

نجوم الكويت: المنصور والفرج والصالح

حبيب الحبيب

أحمد الصالح يستمع لشرح الزميل هاني الغفيلي في جناح «الرياض»