• انت الآن تتصفح عدد نشر قبل 547 أيام , في الثلاثاء 7 ذو الحجة 1433 هـ
الثلاثاء 7 ذو الحجة 1433 هـ - 23 اكتوبر 2012م - العدد 16192

تنوع وسائل الإعلام وتركيزها على الشعائر في وقتها يمكننا من الوصول إلى الحج النموذجي

ندوة الحج الكبرى تتناول دورالتقنية والإعلام في توعية الحجاج وتنمية سلوكهم الحضاري

من الندوة

مكة المكرمة – جمعان الكناني

    اختتمت يوم أمس جلسات ندوة الحج الكبرى "الحج عبادة وسلوك حضاري" وذلك بقاعة الذكرى الخالدة بمكة المكرمة وذلك بطرح 8 أوراق عمل ففي الجلسة الأولى لليوم الاخير تحدث الدكتور عبدالوهاب أبوسليمان عضو هيئة كبار العلماء بالمملكة العربية السعودية عن "الدماء في الحج" وقد بدأ البحث ببيان المصطلحات في هذا الموضوع متبوعة بأقسام البحث شاملة للفقه الحضاري المتضمن المقاصد الشرعية من الذبح خلال أيام الحج ومعالجة الفقر ثم عرض المواد الفقهية المقننة لسلوك الحاج والذبيحة ومن يتناولها من فقراء الحرم والمساكين وفق المذاهب الاسلامية المختلفة في الساحة الاسلامية في الوقت الحاضر موضحا السلوك الاسلامي الحضاري لسلوك الحاج في اختيار الذبيحة وصفاتها والتعامل معها والمتلقي لها من فقراء الحرم.

كما تحدثت الدكتورة نجاح بنت قبلان القبلان أستاذة علم المكتبات والمعلومات بجامعة الاميرة نورة بنت عبدالرحمن بالرياض وذلك بورقة عمل عن "الحج وشبكات التواصل الاجتماعي" وتهدف إلى التعريف بشبكات التواصل الاجتماعي والتي منها الفيس بوك وتويتر واليوتيوب وفلكر برؤى ومفاهيم يمكن استثمارها لخدمة فريضة الحج وحجاج بيت الله الحرام ينتج عنها تثقيف ووعي ديني وتواصل اجتماعي وتطوير للمحتوى العربي والمحتوى الرقمي الاجنبي بلغات مختلفة حول رحلة العمر.

كما شاركت الباحثة الاخصائية فاطمة عبدالحميد اخصائية نظم وتقنيات بالمركز الوطني للمعلومات العلمية والتكنولوجية بالكويت بورقة عمل طرق استخدام شبكات التواصل الاجتماعي في توجية وارشاد الحجاج، وقالت ان استخدام تقنيات التواصل الاجتماعي والتي يمكن استثمارها بشكل ايجابي في مساعدة الحجاج على اداء مناسك الحج بسهولة ويسر، مما لا شك فيه ان الاستفادة من التقنيات المتحركة كأجهزة وشرائح التتبع التي يمكن تغذيتها بمعطيات الحجاج من جواز سفر وموجز عن الحالة الصحية والعمر وفصيلة الدم وارقام الهواتف والعنوان في مكة ومنى وعرفات بالاضافة الى ارقام الهواتف في بلد الحاج الاصلي تساهم في تجاوز العديد من مشاكل الحجاج

وقد شارك الباحث الدكتور محمد السيف استاذ علم الاجتماع بجامعة القصيم بورقة عمل عن "الآثار الاجتماعية لتنمية السلوك الحضاري اثناء اداء فريضة الحج" وهي مفهموم السلوك الحضاري في الحج والسلوك الاجتماعي الحضاري اثناء اداء فريضة الحج والمؤسسات التعليمية وتنمية السلوك الاجتماعي والمؤسسات الاعلامية وتنمية السلوك الحضاري والمؤسسة الدينية والاثار الاجتماعية لتنمية السلوك الحضاري بين الحجاج والاثار الاجتماعية لتنمية السلوك الحضاري عند رجال الامن العاملين مع الحجاج.

كما شارك الباحث الاستاذ علي شقير استاذ التعليم العالي ورئيس وحدة بحث بتونس بورقة عمل عن "مقاصد الحج الاقتصادية "وقال ان الحج فرصة مناسبة لعقد المؤتمرات والندوات العلمية في مجال الاقتصاد الاسلامي وذلك بتحليل الوضع الاقتصادي في البلاد الاسلامية وطرح سبل التواصل الاقتصادي وهو من اهم مقاصد الحج الاقتصادية، فالحج مناسبة لتوجيه السياسات الاقتصادية للبلدان الاسلامية وخاصة السياسات النقدية والتجارية وبالتالي تكوين نظام اقتصاد اسلامي موحد يمكن من خلاله توزيع خيرات البلدان الاسلامية فيما بينهم وعدم التفريط فيها والانتفاع منها لغير المسلمين

وقال الدكتور زهير محمود مدير المعهد الاوروبي للعلوم الانسانية بفرنسا في ورقة عمل بعنوان "أثر وسائل الاعلام لرفع المستوى الحضاري لمناسك الحج" لوسائل الاعلام دور في كل مناحي الحياة ولأعمال الحج وترشيدها دور كبير يمكن ان تلعبه وسائل الاعلام.

وأضاف ان تنوع وسائل الاعلام وتركيزها على الشعائر في وقتها يمكننا من الوصول الى الحج النموذجي بشكل سلس ومتدرج بين كافة شرائح الحجاج العمرية او الثقافية، مشيرا الى ان تنوع وسائل الاعلام من تلفزيون ومذياع وصحف ومجلات واشرطة وندوات وانترنت سهلت الى حد كبير امكانية ان يؤدي الحاج مناسكه كاملة غير منقوصة، وان ظهور وانتشار الشاشات العملاقة الضوئية الكبيرة في الشوارع داخل المدن يمكن ان تكون من اكبر الوسائل للوصول الى حج نموذجي.



عفواً هذه الخدمة متاحة للأعضاء فقط... يرجى تسجيل الدخول أو اضغط هنا للتسجيل
احصل على رابط الخبر عبر رمز الإستجابة السريع QRcode