قام المهندس صالح بن عبدالعزيز جبلاوي مدير عام المياه بمنطقة المدينة المنورة بزيارة لمركز الأمير سلطان بن عبدالعزيز للأطفال المعوقين بالمدينة المنورة تلبية للدعوة التي وجهها له المركز ضمن برنامج "يوم من عمري "الذي ينظمه المركز حيث يتم توجيه الدعوات للمسؤولين ورجال الأعمال من شتى القطاعات بهدف الإحساس بهم وقضاء بعض الوقت معهم وإشعارهم بالسرور وأنهم فئة محببة من قبل الجميع .

وبدأ جبلاوي الزيارة بالتجول بالمركز الطبي واطلع على تجهيزات المركز الطبية وما يحويه من أجهزة حديثة، يلي ذلك جولة في القسم التعليمي حيث زار الفصول التعليمية وشاهد كيفية التعامل مع الأطفال من قبل المعلمات واستمع لشرح واف عن طريقة تدريسهم في المركز وقام بالتحاور مع بعض الأطفال وتوزيع الحلوى والهدايا عليهم بعد ذلك قام بتجربة الجلوس على الكرسي المتحرك وكيفية الحركة به كتجربة للشعور بذوي الاحتياجات الخاصة وبعد انتهاء التجربة ذكر أنها تجربة متعبة بالنسبة له . بعد ذلك شاهد بعض المسابقات التي قام بها بعض الأطفال وفي ختام جولته قام بمشاركة الأطفال الموهوبين في الرسم برسم لوحات فنية ودمج الالوان بمسدسات الماء الخاصة بالأطفال. وأكد جبلاوي ل "الرياض " أن ما شاهده يثلج الصدر فالمسؤولون يقومون برعاية إنسانية كريمة لأطفال المركز، وعبر جبلاوي عن جزيل شكره لسمو الأمير سلطان بن سلمان على اهتمامه ورعايته للجمعيات والمراكز التي تقوم برعاية الأطفال المعوقي، وذكر أنه لم يتوقع أن يكون المركز بهذا المستوى الراقي إذ إنها الزيارة الأولى له، ويستطرد بقوله هذه الفئة هم فلذات أكبادنا فلا يكاد يخلو بيت من وجود طفل من ذوي الاحتياجات الخاصة ومايجعلنا نشعر بالسعادة هو وجود مثل هذه المراكز التي تقدم للأطفال المعوقين كل رعاية واهتمام ما يجعل الطفل مستقبلا يعيش حياة طبيعية مستقرة، ونوه جبلاوي بمستوى العناية التي شاهدها في المركز ووصفها بأنها جيدة جدا، وأردف بأنه تلقى دعوة من المركز وهو سعيد بذلك لانه لابد من التعايش مع هؤلاء الأطفال ومشاركتهم جميع أوضاعهم ونشعرهم بأنهم طبيعيون لاينقصهم شيء ونشعرهم بكيانهم وذاتهم لكي يستطيعوا أن يمارسوا حياة طبيعية.. وتوجه في ختام كلمته بالشكر للقائمين على المركز على هذا المستوى الراقي والدقيق في إدارة المركز.