أبدى الكاتب الدرامي فهد العبداللطيف اعتزازه وهو يشاهد أول إنتاجه الدرامي "ألو مرحبا" يظهر للنور مكتملاً ويعرض عبر قناة مثل MBC، وقال إن المسلسل الذي أخرجه سمير عارف هو عمل شبابي خفيف بالنسبة للمُشاهد لكنه متعب في عملية كتابته "التي استمرت لسنتين" ومتعب كذلك في إخراجه "وصعوبته تكمن في أن جميع أحداثه تقع داخل شركة وبين موظفين محدودين وعملية ابتكار أفكار لكل حلقة في مثل هذه الأجواء متعبة للغاية". وشدد العبداللطيف على أن العمل خال من التهريج وتطغى عليه كوميديا الموقف، وهو يتطرق ليوميات أربعة موظفين وأربع موظفات في إحدى شركات خدمة العملاء عن طريق الهاتف، "وسنشاهد أحداثاً مشوقة وكوميديه طيلة حلقات المسلسل بين الشباب والفتيات وكيف سيكون تعامل الفتيات مع معاكسات بعض المتصلين، ومعاكسات بعض زملائهن بالشركة". وعبّر العبداللطيف عن شكره للمخرج سمير عارف وللفنان ناصر القصبي الذي تابع عملية الإنتاج من البداية "والذي تعلمت منه الكثير بعد خمس جلسات عمل معه في بدايات التحضير للمسلسل، كما أن إشرافه الكامل على النص ساعدني على التطرق لبعض القضايا بجرأة أكبر حيث منحني الحرية التي يتمناها كل كاتب وملاحظاته على الحلقات ساعدتني في إظهار المسلسل بشكله الحالي". وعن جديده الذي يعمل على إنجازه هذه الأيام قال إنه يكتب سيناريو فيلم قصير باسم "انتحار" وسيتم تصويره قريباً للمشاركة في مهرجانات الأفلام القصيرة. يذكر أن مسلسل "ألو مرحبا" يعرض في تمام الساعة العاشرة من مساء كل سبت على قناة MBC1، وهو من بطولة عبدالرحمن الخطيب ومروة محمد وعبدالله السناني وأحمد شعيب وعادل العتيبي وقمر الترك وأمينة العلي وزارا البلوشي ومحمد الشدوخي وآخرين.


مروة محمد وزارا وقمر الترك في «ألو مرحبا»