تتجه الجهات المختصة المشرفة على مشروع النقل العام في مدينة الرياض نحو ترسية أجزاء «مشروع قطار الرياض» على أكثر من تجمع شركات (ائتلاف) من الائتلافات التي تم الإعلان عنها في وقت سابق والتي ضمت كبرى الشركات العالمية المتخصصة في هذا المجال، والتي من المنتظر أن تقدم عروضها خلال الفترة القادمة، بعد أن أعلنت الهيئة العليا لتطوير مدينة الرياض في وقت سابق عن توجيه الدعوات للتآلفات لتقديم عروضها الفنية والمالية.

دعوة أكبر شركات العالم لإعداد مواصفات القطار وخبراء مختصون لتقييم التصاميم

وعلمت «الرياض» من مصادر مطلعة أن سبب الاتجاه نحو الترسية على أكثر من ائتلاف عائد إلى طبيعة مشروع قطار الرياض الذي يتميز بضخامته وطبيعته الدقيقة ومواصفاته التصميمية والتقنية العالية، حيث يتميز المشروع بمواصفاته العالية في الجانب التقني والتصميمي التي تمثل آخر ما تم التوصل له في مجال تصنيع وتنفيذ القطارات وأنظمة التحكم فيها، حيث تشير المصادر ذاتها إلى مشاركة عدد من أكبر شركات العالم في مجال تصميم وتنفيذ مشاريع القطارات في إعداد هذه المواصفات ووضعها، كما شارك في مراجعتها وتقييمها خبراء ومختصون عالميون في مجال تصميم القطارات.

وأشارت المصادر إلى أنه نظراً لحجم وطبيعة المشروع فقد تم تقسيم نطاق عمل المشروع إلى «ثلاث» مجموعات ويتعين على كل ائتلاف تقديم «خمسة» عطاءات مالية وفنية، الأمر الذي سيمكن اللجنة المشرفة على تنفيذ مشروع النقل العام من اختيار أنسبها من الناحيتين الفنية والمالية.