ملفات خاصة

الاثنين 25 رمضان 1433 هـ - 13 اغسطس 2012م - العدد 16121

المقبل يناقش مع بلدي السر المشاريع المستقبلية ومتنزه مطربة

أعضاء بلدي السر مع أمين منطقة الرياض

ساجر- إبراهيم الفهيد

قام رئيس وأعضاء المجلس البلدي لبلدية السر بالفيضة بزيارة إلى أمين منطقة الرياض المهندس عبدالله بن عبدالرحمن المقبل وذلك بمكتب معاليه بأمانة منطقة الرياض.

وفي بداية اللقاء رحب المقبل باعضاء المجلس، وتحدث رئيس بلدية السر رئيس المجلس البلدي حمد بن عبدالله الوايلي مقدما تهانيه للمهندس المقبل على الثقة الملكية بتعيينه امينا لمنطقة الرياض، وتناول الوايلي في حديثه الى دور إقليم السر في لعب دور مهم في الاقتصاد الوطني عبر الإنتاج والتصدير الزراعي كما اطلع معاليه على المشاريع التي حظيت بها بلدية السر والمشاريع المستقبلية التي تحتاجها المنطقة ومنها مشروع متنزه مطربة ليكون متنفساً لأهالي المنطقة، ثم تحدث نائب رئيس المجلس البلدي بالسر محمد بن عبدالعزيز النوفل مقدما مباركته لمعالي الأمين على الثقة الملكية سائلاً الله له التوفيق والسداد مضيفا بأن قرى السر تفتقر للأماكن الترفيهية والمتنزهات للأهالي وإلى ازدواج الطريق الواصل بين تلك القرى وهو ما تقف ميزانية البلدية عائقا دون تنفيذه. كما تحدث النوفل عن مشكلة المقاولين في تعثر المشاريع في مركز السر بالفيضة والقرى التابعة لخدمات البلدية. بعد ذلك دار نقاش بين الأمين واعضاء المجلس تناول دور المجلس البلدي في الرقي بخدمات البلدية وإلى كل ما يهم الشأن البلدي. وفي ختام الزيارة قدم اعضاء المجلس شكرهم لأمين منطقة الرياض على حسن الاستقبال ورحابة الصدر واستماعه وتفاعله مع كل ما يهم الشأن البلدي ببلدية السر.


خدمة القارئ الصوتي لأخبار جريدة الرياض مقدمة من شركة اسجاتك
إنتظر لحظات...

التعليقات:

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الرياض" الإلكتروني ولا تتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك، ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر.

عدد التعليقات : 1

1

  سبحان الله وبحمده

  أغسطس 13, 2012, 7:29 ص

بلدية حديثه،نتمنى لها التقدم اكثر واكثر لتحقق الهدف منها في هذه المنطقه الحبيبه الى قلوبنا واللتي للأسف كانت مهملة لسنوات طويلة وكأنهابدأت ترا النور في الآونة الأخيرة،كل الشكر لأعضاء المجلس البلدي بالسر ولقلم الرياض المبدع والمميز الفهيد(نتمنى لنا وله وللجميع التوفيق والقبول بالدنيا والآخره)  

أضف تعليقك





نعتذر عن استقبال تعليقكم لانتهاء الفترة المسموح بها للتعليق على هذه المادة