أعلنت مجلة "كمبيوتر ورلد" الأمريكية أن شركة أبل العملاقة للاليكترونيات سوف تحذف التطبيق الخاص بتشغيل موقع لقطات الفيديو الشهير يوتيوب من نظام التشغيل الذي سيعمل على الجيل المقبل من الهواتف الذكية وأجهزة الكمبيوتر اللوحي التي تنتجها. وكان التطبيق الخاص بموقع يوتيوب جزءا مدمجا من نظام تشغيل "أي أو إس" الخاص بشركة أبل عندما أطلقت الشركة أول جهاز هاتف أي فون عام 2007 حيث كانت شركتا جوجل وأبل آنذاك حلفاء مقربين. ولكن الشركتين الآن أصبحتا متنافسين في قطاع الهواتف الذكية حيث اقتطعت الهواتف التي تعمل بنظام تشغيل أندرويد من شركة جوجل جزءا من الحصة السوقية الخاصة بأجهزة أي فون من شركة أبل. وقالت ترودي مولر المتحدثة باسم شركة أبل "إن التصريح الذي نمتلكه لتضمين تطبيق يوتيوب في نظام تشغيل /أي أو إس/ قد انتهى". وبالرغم من ذلك ، فإن التطبيق الخاص بموقع يوتيوب سيظل متاحا لمستخدمي هواتف أبل من خلال موقع "أب ستور" لتسويق البرمجيات والتابع لشركة أبل. وكانت شركة ابل قد أعلنت في وقت سابق أن نظام التشغيل الجديد /أي أو إس 6/ سوف يتضمن برنامجا جديدا للخرائط بدلا من برنامج "جوجل مابس" الشهير.

ولم تحدد شركة أبل حتى الآن موعدا لطرح هاتف أي فون الجديد أو نظام تشغيل /أي أو إس 6/ ، ولكن المحللين يتوقعون أن تعلن الشركة موعد طرح المنتجين الجديدين يوم 12 سبتمبر المقبل.