شب عصر أمس حريق في إحدى المولدات المستأجرة في محطة التوليد في كهرباء طبرجل. وفور تلقي البلاغ هرعت فرق من الدفاع المدني في طبرجل لموقع الحريق الذي يقع خارج محطة التوليد بكهرباء طبرجل واستطاعت اخماد الحريق وعدم امتداد النيران إلى بقية المكائن المستأجرة. وتسبب الحريق في قطع التيار الكهربائي عن السكان في عدد من الأحياء في طبرجل والمراكز والقرى والهجر التابعة للمحطة . وأكدت مصادر مطلعة في محطة التوليد في كهرباء طبرجل أن الحريق شب في إحدى مكائن التوليد المستأجرة والتي تقع خارج محطة التوليد وتسبب الحريق في تلفيات كاملة للماكينة المستأجرة وأدى إلى فصل بقية المكائن المستأجرة والتي تبلغ سعتها بحوالي 27 ميجاوات. وعن أسباب الحريق أفادت المصادر إلى أن ارتفاع درجة الحرارة مع زيادة الأحمال مقارنة بصغر المولد ربما هو السبب في نشوب الحريق. من جانبه أوضحت الشركة السعودية للكهرباء في بيان رسمي لها أن الحريق نجم عنه فصل الخدمة الكهربائية عن 7830 مشتركاً في محافظة طبرجل.

مشيرة إلى أنه فور إخماد الحريق تم عزل الوحدة المحترقة عن النظام الكهربائي وإدخال وحدة أخرى بديلة لها وتم البدء بإعادة الخدمة للمشتركين خلال أقل من ساعة من حدوث الحريق.

وأكدت أن توفر عدد من الوحدات الاحتياطية المستأجرة أسهم في سرعة إعادة الخدمة للمشتركين حيث أمنت الشركة عدداً كافياً من الوحدات البديلة لإدخالها في الخدمة فور حدوث أي عطل لا سمح الله، مبينة أنه تم تشكيل فريق عمل لبحث أسباب الحريق والعمل على تلافيها مستقبلاً إن شاء الله. وأعربت عن أسفها لاضطرارها لفصل الخدمة عن المشتركين خلال تلك الفترة كما وجهت الشكر إلى إدارة الدفاع المدني في طبرجل لتعاونهم مع الشركة في سرعة إطفاء الحريق والسيطرة عليه.