بدأت المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية تطبيق نظام التأمينات الاجتماعية إلزامياً على الشركاء في الشركات ورؤساء مجالس إدارات الشركات والأعضاء المنتدبين بها.

صرح بذلك مدير عام الإعلام التأميني بالمؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية الأستاذ عبدالله بن محمد العبدالجبار، الذي أوضح أن نظام التأمينات الاجتماعية في السابق لا يطبق إلزاميا على الشركاء في شركات التضامن والتوصية البسيطة أو بالأسهم وفي الشركات ذات المسؤولية المحدودة سواء كانوا مديرين لها أو بصفتهم شركاء فيها وكذلك رؤساء مجالس إدارات شركات المساهمة والأعضاء المنتدبين بها والشركاء في شركات المحاصة ورؤساء مجالس إدارات شركات المساهمة المغلقة والأعضاء المنتدبين بها. وحيث تبين أن بعض الفئات المذكورة أعلاه يقومون بإدارة وتصريف أعمال المنشأة ويتقاضون أجراً مقابل عملهم مما يعني توافر علاقة العمل بشأنهم فقد أصدر مجلس إدارة المؤسسة قراره رقم (972) وتاريخ 21/4/1432ه المتضمن تطبيق نظام التأمينات الاجتماعية بشكل إلزامي عليهم وأن المنشآت ملزمة بتسجيلهم من تاريخ صدور هذا القرار، كما بين أنه بالإمكان تسجيل أي مدة بأثر رجعي لهذه الفئات إذا توفرت علاقة عمل خلال المدة المراد تسجيلها، بعد موافقة المؤسسة والتزام صاحب العمل بسداد كامل المبالغ المستحقة ( الاشتراكات وغرامات التأخير )، على ألا تسبق تاريخ 1/1/1422ه.

وفي ختام تصريحه دعا العبدالجبار جميع المواطنين من الفئات المشار إليها ممن لم يتم تسجيلهم حتى الآن في نظام التأمينات الاجتماعية وكذلك المنشآت التي يعمل بها هؤلاء إلى سرعة التواصل مع مكتب التأمينات المختص في مقر عملهم للتسجيل في النظام حرصاً على شمولهم بالتغطية التأمينية والاستفادة من المنافع التي يقدمها نظام التأمينات للمشتركين فيه ولكون ذلك التزاماً بمقتضى النظام.