قامت بلدية زلوم التابعة لأمانة منطقة الجوف بجهدٍ ملموس للنهوض بدورها الحضاري الذي يسهم في خدمة الوطن والمواطن من خلال توفير بيئة صالحة للسكنى والنمو المستدام في نطاقها الجغرافي .

ويقول رئيس بلدية زلوم المهندس مشعل بن محمد الحسن أنه وبفضل الله ثم تكاتف الجهود قامت البلدية بالعديد من المشاريع التطويرية والخدمية الجلية للعيان في مركز زلوم سواءً من حيث التخطيط وتوزيع الأراضي وشق الطرق ورصفها وأعمال الإنارة والاستعداد للسيول والعمل على درء أخطارها بإذن الله وكذلك الاهتمام بالنظافة العامة وتجهيز أماكن الردم الخاصة ولم تهمل الجانب الترويحي والجمالي للمركز فقامت بعمل المسطحات الخضراء وتجهيز ملاعب خاصة ومتكاملة للشباب وأخرى للأطفال وتسعى البلدية في خطى حثيثة ومدروسة للنهضة بالحركة الاستثمارية من حيث تجهيز المواقع المناسبة و تذليل العقبات التي تقف أمام الراغبين في الاستثمار من خلالها .

وبين المهندس الحسن أنه تم الانتهاء من عدة مشروعات بلدية بلغ إجمالي تكلفتها ( 19,260,497 ) ريالا ، حيث تم الانتهاء من مشاريع السفلتة والأرصفة والإنارة بمبلغ ( 11,228,300 ) ريال ، ومشروع درء أخطار السيول بمبلغ ( 3,938,500 ) ريال ، ومشروع تحسين وتجميل المداخل زلوم بمبلغ ( 2,183,940 ) ريالا ، ومشروع إنشاء ساحات بلدية و مسطحات خضراء بمبلغ ( 652,000 ) ريال، بالإضافة لمشروع التخلص من النفايات وردم المستنقعات بمبلغ ( 1,257,757 ) ريالا .

ولفت إلى أنه وبالإضافة إلى المشاريع التي تم الانتهاء منها فهناك مشاريع يجري تنفيذها حالياً ، وأخرى تم الإعلان عنها مؤخراً لاستقبال المعطاءات المقدمة بشأنها من قبل المقاولين الراغبين في التقديم عليها .

وأكد المهندس الحسن أن ذلك كان بمتابعة وتوجيه من قبل سعادة أمين منطقة الجوف المهندس محمد بن حمد الناصر الذي يعمل على تذليل العقبات وتوفير كافة الإمكانيات لها ولغيرها من البلديات التابعة لأمانة الجوف .