• انت الآن تتصفح عدد نشر قبل 819 أيام , في الخميس 3 ربيع الأول 1433 هـ
الخميس 3 ربيع الأول 1433 هـ - 26 يناير 2012م - العدد 15921

في مرحلة التكريم الثانية بالمملكة..

اتحاد الصحافة الخليجية.. بالتكريم يوثق صحافة الأفراد

محمد عبدالله مليباري

    في المرحلة الثانية من مراحل الاحتفاء بمؤسسي ورواد الصحافة الخليجية واليمن، بعد مرحلة احتفالية احتفائية بمؤسسي ورواد الصحافة في مملكة البحرين الشقيقة، يأتي تكريم مؤسسي ورواد الصحافة في المملكة العربية السعودية حاملا معه مختلف معاني التكريم على المدى القريب من خلال هذا الاحتفال الذي يقيمه اتحاد الصحافة الخليجية في الرياض..

تبدأ فعاليات الاحتفال بتكريم مؤسسي الصحافة السعودية وروادها مساء بعد غد السبت الساعة السادسة مساءً في مركز الملك فهد الثقافي بالرياض

ويأتي التكريم بمعان عدة – أيضا – يمكن وصفها بالتكريم (الاستراتيجي) لما يصحب هذا التكريم من بناء قاعدة معلومات أرشيفية خليجية لمؤسسي ورواد الصحافة في دول مجلس التعاون واليمن، والذين أخذ الاتحاد على إعادة جهودهم الصحفية إلى الأذهان.. وإلى الأجيال القادمة مهتمين وباحثين ودارسين سيرة.. ومسيرة لكل مؤسس ورائد.. إذ يأتي هذا المشروع الحيوي التوثيقي على درجة كبرى من الأهمية التي تأتي إلى جانب اهتمامات الاتحاد في أداء رسالته الإعلامية على كافة المستويات خليجيا وإقليميا وعالميا.

وقد ضمت قائمة المكرمين من مؤسسي ورواد الصحافة في المملكة كل من:

أبو بكر بن عمر الداغستاني، ولد في المدينة المنورة عام 1296ه وقد تميز في الفقه والفرائض والرياضيات والخط العربي، حيث عمل إماما وخطيبا للمسجد النبوي عام 1348ه وعين عضوا في المجلس الإداري في المملكة، كما تولى القضاء في ينبع، حيث أصدر في القاهرة صحيفة (الحجاز) عام 1323ه كما أصدر مع إبراهيم خطاب صحيفة (الرقيب) بالمدينة المنورة عام 1328ه.

أما أحمد محمد السباعي،فقد ولد في مكة المكرمة عام 1323ه وتلقى تعليمه بالمدرسة الخيرية الهاشمية بمكة المكرمة، حيث أتم حفظ القرآن كاملا، ثم التحق بالمدرسة الراقية، ليلتحق بعده بمدرسة الأقباط العليا بالإسكندرية في مصر.. وقد عمل أستاذا في المدرسة التحضيرية، والمدرسة الأمية، ثم عمل مديرا لمدرسة دار الفائزين.. كما عمل محررا في جريدة (صوت الحجاز) ثم رئيسا لتحريرها عام 1356ه كما أصدر جريدة (الندوة) عام 1377ه في مكة المكرمة، ثم أصدر مجلة (قريش) الأسبوعية عام 1379ه بمكة المكرمة، كما أسس مطابع الحرم بمكة المكرمة وقد لقب بشيخ الصحافيين وتوفي بمكة المكرمة عام 1404ه وله عدد من المؤلفات.

أما أحمد عبدالغفور عطار من مواليد مكة المكرمة عام 1336ه وقد تلقى تعليمه الأولي بالمسجد الحرام، ثم درس في مدرسة الفائزين، ثم مدرسة المسعى ثم المعهد العلمي السعودي.. وقد عمل محققا في الأمن العام، حيث ترك العمل الحكومي وتفرغ للأدب والبحث والتأليف.. كما أصدر مجلة مدرسية أسمها (الشباب الناهض) عندما كان طالبا بالمعهد السعودي، كما أصدر جريدة (البيان) عام 1368ه في مكة المكرمة وأصدر بعد ذلك جريدة (عكاظ) بجدة عام 1379ه وتولى رئاسة تحريرها، كما أصدر مجلة (كلمة الحق) الشهرية في مكة المكرمة عام 1378ه وتوفي في جدة عام 1411ه وله عدة مؤلفات منها: الهوى والشباب، قطرة من يراع، صقر الجزيرة.


مصطفى محمد أندرقيري

ومن الرواد أحمد عبيد بن محمد، وقد ولد في المدينة المنورة عام 1334ه وتلقى تعليمه في الكتاتيب ثم التحق بالمدرسة السعودية بالمدينة المنورة، كما تلقى دروسا في الحرم المدني على يد الشيخ عبدالقادر الشلبي، ثم انتقل بعد ذلك إلى جدة.. وقد عمل موظفا في اللاسلكي في عدة مدن، وقد أسس مطابع مؤسسة الطباعة للصحافة والنشر بجدة عام 1372ه وأصدر مجلة (الرياض) الأسبوعية من جدة وقد وافاه الأجل عام 1414ه. ومن المكرمين أمين عبدالله مدني، ولد في المدينة المنورة عام 1328ه وتلقى علومه في الكتاتيب، ثم حصل على المرحلة الابتدائية، وقد حضر دروس الفقه واللغة في دروس الحرم المدني.. وقد عمل في إمارة المدينة المنورة عام 1353ه كما عمل مساعدا لسكرتير مجلس لجنة المطالبة بأوقاف الحرمين، وهو أول رئيس لتحرير صحيفة (المدينة المنورة) التي بدأت بالصدور في عام 1356ه بالمدينة المنورة، وقد توفي عام 1404ه وله عدة مؤلفات منها: ثقافة الإسلام وحواضرها، موسوعة تاريخ العرب في أحقاب التاريخ من خمسة أجزاء.


هاشم يوسف زواوي

أما حسن عبدالحي قزاز، فولد في مكة المكرمة عام 1338ه ودرس علوم القرآن واللغة العربية على يد عدد من العلماء في الحرم المكي الشريف.. وقد أصدر من جدة جريدة (عرفات) عام 1377ه وهو أول رئيس تحرير لجريدة (البلاد) بعد اندماجها عام 1378ه ويعد أول من أسس مكتبا صحفيا لصحيفة سعودية خارج البلاد وكان ذلك بتأسيسه مكتبا للجريدة في بيروت ثم في الخرطوم.. وله عدة مؤلفات منها: أهل الحجاز بعبقهم التاريخي، الأمن الذي نعيشه، مشواري مع الكلمة.


يوسف الشيخ يعقوب

ومن المؤسسين حمد بن محمد الجاسر، وقد ولد في البرود جنوب القصيم عام 1327ه وحفظ القرآن الكريم في بدايات تعليمه، حيث انتقل إلى الرياض ودرس على عدد من شيوخ التعليم آنذاك، ثم انتقل إلى مكة المكرمة فدرس بالمعهد العلمي السعودي وتخرج منه عام 1353ه ثم التحق بكلية الآداب بجامعة القاهرة عام 1358ه إلا أنه لم يكمل دراسته بها بسبب اندلاع الحرب العالمية الثانية.


يوسف بن محمد ياسين

وقد عمل مدرسا ثم مدير لمدرسة في ينبع، ثم قاضيا في ضباء، ثم معاونا لمعتمد المعارف بجدة.. وقد اصدر أول صحيفة في مدينة الرياض وهي صحيفة (اليمامة) عام 1372ه ثم أنشأ دار اليمامة للبحث والترجمة والنشر عام 1386ه وأصدر عنها مجلة (العرب) في العام نفسه (اليمامة) الأسبوعية عام 1383ه ، وهو أول رئيس تحرير لجريدة (الرياض) عام 1385ه ورئيس تحرير.. وله عدة مؤلفات منها: مدينة الرياض عبر أطوار التاريخ، المعجم الجغرافي للبلاد العربية السعودية، عجم قبائل المملكة العربية السعودية.


عبداللطيف عبدالرحمن الثنيان

ومن الرواد سعد بن عبدالرحمن البواردي، وقد ولد بشقراء عام 1348ه وفيها تلقى تعليمه الأولي، ودرس الابتدائية في عنيزة، ثم انتقل إلى الطائف والتحق بمدرسة دار التوحيد، ولم يكمل دراسته بها بسبب ظروفه الخاصة، وقد عمل في وزارة المعارف بعدة وظائف ثم ملحقا ثقافيا في بيروت ثم القاهرة.. وقد أصدر مجلة (الإشعاع) الشهرية في الخبر عام 1375ه وأثناء عمله بوزارة المعارف ساهم في إصدار مجلة (المعرفة) حيث عين رئيسا لتحريرها، كما عمل محررا في مجلة (اليمامة) ونائبا لرئيس تحريرها، كما أصدر من بيروت نشرة إخبارية شهرية جامعة أسماها (علمية) في عام 1386ه وله عدة مؤلفات منها: أغنية العودة، ذرات في الأفق، صفارة الإنذار.


عبدالله العلي الصانع

ومن المكرمين سليمان بن صالح الدخيل، الذي ولد في بريدة عام 1290ه وفيها تلقى تعليمه الأول، وقد سافر إلى البصرة ثم إلى الهند، وعاد منها إلى بريدة ثم غادر إلى بغداد وأقام بها وتلقى دروسا في اللغة والدين بها.. وقد تقلد عدة مناصب إدارية في العراق، وأصدر في بغداد جريدة أسبوعية باسم (الرياض) عام 1327ه كما أصدر مع إبراهيم حلمي في بغداد مجلة شهرية باسم (الحياة) ثم أصدر جريدة أسبوعية في بغداد باسم (جريدة العرب) وترأس تحريرها.

ومن الرواد صالح بن محمد اللحيدان، وقد ولد في البكيرية بمنطقة القصيم عام 1350ه وقد درس في كلية الشريعة في الرياض وتخرج فيها.. حيث عمل بعد تخرجه في الافتاء ثم القضاء، ثم عين مساعدا لرئيس المحكمة الكبرى بالرياض، ثم رئيسا لها، ثم رئيسا للمجلس القضاء الأعلى بمرتبة وزير عام 1413ه وهو أول من تولى رئيس تحرير مجلة (راية الإسلام) الشهرية، والتي أسسها الشيخ عبداللطيف بن إبراهيم آل الشيخ عام 1379ه بالرياض، وله عدد من المؤلفات منها: شرح القواعد الأربع، فضل دعوة محمد بن عبدالوهاب رحمه الله، إيضاح الدلالة في وجوب الحذر من أصحاب الضلالة.


عبدالله أحمد الشباط

ومن المؤسسين صالح بن محمد جمال، وقد ولد في مكة المكرمة عام 1338ه وتلقى تعليمه في المدرسة التحضرية ثم المدرسة الابتدائية، ثم في المعهد العلمي السعودي بمكة المكرمة.. وعمل موظفا في العديد من القطاعات الحكومية، ومنها بيت المال بمكة المكرمة و المحكمة الشرعية الكبرى.. وقد تولى إدارة ورئاسة تحرير صحيفة (المدينة المنورة) عام 1375ه ثم أصدر صحيفة (حراء) 1376ه وتولى رئاسة تحريرها، والتي اندمجت بعد ذلك مع جريدة الندوة، كما أصدر مجلة (الندوة) الشهرية بمكة المكرمة عام 1381ه وله عدة مؤلفات منها: أخبار مدينة الرسول للإمام الحافظ محمد بن محمود بن النجار: تحقيق وتعليق. ومن الرواد طاهر عبدالرحمن زمخشري، ولد في مكة المكرمة عام 1332ه وقد درس بمدار الفلاح ومنه تخرج، وعمل مدرسا بمدارس الأيتام بالمدينة المنورة وتنقل في عدة وظائف حكومية منها عمله سكرتيرا إداريا بإمانة العاصمة المقدسة. وقد ساهم في تأسيس الإذاعة السعودية بجدة عام 1369ه وعمل بها مقدما ومذيعا وإداريا، وقد أصدر أول مجلة سعودية للأطفال باسم (الروضة) في مكة المكرمة عام 1379ه وتولى رئاسة تحريرها، له عدة مؤلفات منها: أحلام الربيع، أغاريد الصحراء، رباعيات صبا نجد. ومن المكرمين عبدالعزيز بن أحمد البداح، وقد ولد في الكويت عام 1305ه وأصله من الزلفي، وقد درس تعليمه الأول في كتاتيب الكويت وسافر بعد ذلك إلى الزبير مستكملا عن طريق الدروس معرفة علوم اللغة العربية وعلوم الدين..وقد أصدر في الكويت مجلة (الكويت) عام 1346ه كما ترأس تحرير صحيفة (الصباح) الأسبوعية.. ثم انتقل إلى جاوة بأندونيسيا وأصدر فيها عدة دوريات منها: الكويت والعراقي، مجلة التوحيد. .


عبدالله حمود الطريقي

أما عبدالعزيز محمد مؤمنة، فقد ولد في مكة المكرمة، وتلقى تعليمه الأولي في مدرسة تحضير البعثات بمكة، وتخرج في جامعة القاهرة علوم الاقتصاد.. عمل بعد ذلك في شركة أرامكو سكرتيرا للتحرير في مجلة (قافلة الزيت) ثم رئيسا لتحريرها ثم مديرا لإدارة النشر بالشركة.. وقد أصدر صحيفة (الأسبوع التجاري) من جدة عام 1382ه كما أصدر من بيروت (رسالة البترول) كما أسس مجلة (أهلا وسهلا) الصادرة عن الخطوط الجوية العربية السعودية في عام 1396ه وترأس تحريرها.


عبدالله عبدالرحمن الملحوق

ومن الرواد عبدالفتاح محمد أبو مدين، من مواليد بنغازي بليبيا عام 1345ه وتلقى تعليمه الابتدائي بمدرسة العلوم الشرعية بالمدينة المنورة.. عمل موظفا في جمارك جدة، ثم عمل بسفارة المملكة في ليبيا.. وقد أصدر مع محمد سعيد باعشن جريدة (الأضواء) عام 1376ه وعمل مديرا لتحريرها، كما أصدر مجلة 0الرائد) الأسبوعية عام 1379ه ورأس تحريرها، كما عمل مديرا لتحرير العدد الأسبوعي من جريدة عكاظ ومديرا عاما لمؤسسة البلاد الصحفية وله عدة مؤلفات منها: أمواج وأثباج، في معترك الحياة، وتلك الأيام.. ومن المؤسسين عبدالقدوس قاسم الأنصاري، من مواليد المدينة المنورة عام 1324ه تلقى تعليمه الأولى في الكتاتيب ثم التحق بمدرسة العلوم الشرعية.. وعمل مدرسا للأدب العربي بمدرسة العلوم الشرعية.. حيث تنقل في عدد من الوظائف الحكومية.. وقد أصدر مجلة (المنهل) الشهرية بالمدينة المنورة عام 1355ه كأول مطبوعة سعودية بالمدينة المنورة، كما رأس تحرير جريدة (أم القرى) عام 1359ه وله عدة مؤلفات منها رواية التوأمان، آثار المدينة المنورة.


عبدالله بن عيسى الزهير

ومن المكرمين عبدالكريم عبدالعزيز الجهيمان، من مواليد شقراء عام 1333ه وقد درس في كتاتيبها، ثم التحق بالمعهد السعودي بمكة المكرمة.. وبعد تخرجه عمل في عدة وظائف بعد أن عمل مدرسا بمدرسة المعلاة في أول مشواره الوظيفي.. وقد تولى إدارة شركة الخط للطباعة والنشر والترجمة بالدمام، وأصدر جريدة (أخبار الظهران) بالتعاون مع عبدالله الملحوق عام 1374ه كما تولى رئاسة تحرير صحيفة (القصيم) عام 1379ه وساهم في إصدار مجلة المعرفة، وأصدر مجلة (المالية والاقتصاد) بالرياض عام 1381ه له عدد من المؤلفات منها: الأساطير الشعبية، آراء فرد من الشعب..


عبدالله بن محمد بن خميس

أما عبداللطيف عبدالرحمن الثنيان، فولد في بغداد وهو من أصل نجدي، وقد عمل في التجارة وأنشأ مكتبة لبيع الكتب، وله عدة إسهامات في التعليم والصحافة.. وقد شغل عدة مناصب منها مديرا للأوقاف.. وقد أصدر صحيفة (الرقيب) ببغداد عام 1327ه والتي كانت تصدر من مرة إلى مرتين أسبوعيا وبها صفحات باللغة التركية، وله عدة مؤلفات منها: فهارس كتاب طبقات الشافعية الكبرى.


عبدالله بن محمد عريف

ومن المكرمين عبدالله العلي الصانع، من مواليد بريدة، وقد عمل في مجال الطباعة والنشر وأسس مطابع نجد التجارية ، وقد أسس وأصدر صحيفة (القصيم) عام 1379ه حيث كانت صحيفة اسبوعية تجارية زراعية ثقافية حيث تولى بعد ذلك رئاسة تحريرها..

أما عبدالله أحمد الشباط، فهو من مواليد المبرز في الأحساء، درس بالهفوف ثم بالمعهد العلمي بالأحساء.. أنشاء أول مكتبة عامة بالقطيف، عمل رئيسا لتحرير صحيفة (هجر) التي صدر منها ستة أعداد.. وله عدة مؤلفات منها: أبو العتاهية: لمحات من حياة حافلة.


عبدالوهاب إبراهيم آشي

ومن الرواد عبدالله حمود الطريقي، من مواليد الزلفي، نشأ في الكويت ودرس فيها الابتدائية وأكمل تعليمه بالقاهرة.. عمل في عدة وظائف إلى أن عين وزيرا للبترول والثروة المعنية عام 1380ه وقد أصدر من بيروت مجلة (نفط العرب) عام 1382ه حيث استمرت في الصدور 14 عاما، وله عدة مؤلفات منها: جيولوجية المملكة العربية السعودية..

أما عبدالله عبدالرحمن الملحوق، فمن مواليد مدينة الرياض حيث درس بالرياض ثم مكة، وعمل في عدد من الوظائف بعد أن بدأ العمل معلما ثم عمل في الديوان الملكي.. وقد أسس مطابع شركة الخط للطبع والنشر والترجمة بالدمام وأصدر منها صحيفة (الظهران) بالتعاون مع عبدالكريم الجهيمان عام 1374ه وتولى رئاسة تحريرها، ومن مؤلفاته: فيصل آل سعود..


عثمان عبدالقادر حافظ

أما عبدالله بن عيسى الزهير، من مواليد حريملاء، وقد هاجرت اسرته إلى البصرة، وقد اشتغل في حياته بالشؤون السياسية، وقد أسس النسخة العربية من صحيفة (الدستور) التي صدرت بالبصرة في العهد العثماني عام 1330ه والتي تولى رئاسة تحريرها. ومن المؤسسين عبدالله بن محمد بن خميس، من مواليد الدرعية عام 1339ه تعلم في كتاتيبها إلى أن التحق بعد ذلك بمدرسة دار التوحيد بالطائف ومنها إلى كلية الشريعة بمكة المكرمة.. وقد اشتغل بعدد من الوظائف التي تسنم مناصبها الإدارية والتي منه عمله مديرا عاما لرئاسة القضاء بالمملكة، ووكيلا لوزارة المواصلات.. وقد أسس مجلة (الجزيرة) عام 1379ه بالرياض وتولى رئاسة تحريرها، كما رأس تحرير مجلة (هجر) وأسس مطبعة (الفرزدق) بالرياض، وله عدة مؤلفات منها: معجم اليمامة، المجاز بين اليمامة والحجاز..


علي عبدالرحمن المسلم

أما عبدالله بن محمد عريف، من مواليد مكة المكرمة، فقد تولى رئاسة تحرير (البلاد) بعد أن كانت تصدر باسم (صوت الحجاز) كما تولى رئاسة تحرير صحيفة (الندوة) حيث عمل في بداياته الصحفية محررا بصحيفة (أم القرى) وله عدة مؤلفات مكنها: رجل وعمل، مكة منارة الإشعاع الإسلامي..

أما عبدالوهاب إبراهيم آشي، فهو من مواليد مكة المكرمة ، وقد ساهم مع محمد صالح نصيف في إصدار جريدة (صوت الحجاز) عام 1350ه والتي تعد أول صحيفة أهلية سعودية، كما أنه أول رئيس تحرير لها، إلى جانب إسهامه في تأسيس النادي الأدبي بجدة ومن مؤلفاته: شوق وشوق.


علي عبدالقادر حافظ

ومن المكرمين عثمان عبدالقادر حافظ، وعلي عبد القادر حافظ من مواليد المدينة المنورة، وقد أصدر مع أخية عبدالقادر حافظ صحيفة (المدينة المنورة) ومطبعتها التي سمياها: شركة المدينة المنورة للطباعة والنشر، وقد تولى إدارة الصحيفة ورئاسة تحريرها لمدة 11 عاما،وله عدة مؤلفات منها: تطور الصحافة في المملكة العربية السعودية..

أما علي عبدالرحمن المسلم، فهو من مواتليد الهلالية بمنطقة القصيم، واصل تعليمه حتى تخرج من جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية، تنقل في عدة وظائف حكومية منها مديرا لمعهد الأحساء العلمي.. وقد رأس تحرير صحيفة (القصيم) منذ صدور عددها الأول.. أما فؤاد إسماعيل شاكر،فمن مواليد مكة المكرمة، بدأ تعليمه بحلقات الحرم المكي، ثم أكمل تعليمه بمصر، وقد عمل في عدد من الوظائف وتسنم عددة مناصب حكومية منها عمله رئيسا للتشريفات الملكية.. وقد عمل في عدد من الصحف ورأس تحرير عدة صحف ومنها: كوكب الشرق، وأصدر صحيفة (الحرم) في القاهرة عام 1349ه كما ترأس تحرير صحيفة (البلاد) و صحيفة (أم القرى) وله عدة مؤلفات منها: صور الحياة..

أما فؤاد عبدالحميد عنقاوي، فمن مواليد مكة المكرمة واصل تعليمه إلى أن تخرج في كلية الآداب بالقاهرة.. وشغل عدة وظائف حكومية منها وزارة الإعلام، ومستشار لوزير الحج عام 1415ه وقد أصدر مع محمد عبدالله مليباري أول صحيفة رياضية سعودية أسمياها (الرياضية) وله عدة مؤلفات منها: لا ظل تحت الجبل، أيام مبعثرة..


فؤاد إسماعيل شاكر

أما محمد عبدالله مليباري، فهو من مواليد مكة المكرمة درس بمدارسها المرحلتين المتوسطة والثانوية، وأكمل تعليمه بالهند.. شغل عدة مناصب وعمل محررا ومدير تحرير في عدة صحف منها سكرتير لتحرير مجلة (قريش) وله مؤلفات منها: مع الخطط، المستشرقون والدراسات الإسلامية. ومن الرواد محب الدين الخطيب، فقد ولد بدمشق وانتقل إلى تركيا في اسطنبول.. ثم قدم إلى مكة المكرمة وأصدر بها جريدة (القبلة) عام 1334ه كما أصدر صحيفة (جريدة العرب) في اليمن، وتولى رئاسة تحرير (العاصمة) الرسمية.. كما عمل في عدد من الصحف وتولى إدارة تحريرها، وله مؤلفات منها: اتجاه الموجات البشرية في جزية العرب.. أما محمد أحمد فقي، فمن مواليد مكة المكرمة، تخرج برتبة ملازم في مدرسة الشرطة، وانضم إلى بعثة حكومية في القاهرة.. وقد عمل رئيسا للمرور في الظهران.. وهو أول رئيس تحرير لصحيفة (الخليج العربي) التي أصدرها الأستاذ عبدالله شباط 1378ه من مؤلفاته: نوادر مخطوطات من قصص الأعراب..


فؤاد عبدالحميد عنقاوي

أما محمد سعيد باعشن، فهو من مواليد جدة، عمل في عدة وظائف حكومية، أما في مجال الصحافة فقد عمل محررا في صحيفة (البلاد) وترأس صحيفة (الأضواء) الأسبوعية عام 1376ه من مؤلفاته: ثلاثون حديثا، الطالعة العربية..

أما محمد صالح نصيف، فيعد من أحد أعيان مدينة جدة ومثقفيها.. ترأس عددا من الإدارات الحكومية.. وقد أسس المطبعة السلفية في مكة المكرمة عام 1347ه ، وأصدر صحيفة (بريد الحجاز) بمدينة جدة عام 1343ه كما أصدر صحيفة (صوت الحجاز) بمكة المكرمة عام 1350ه وترأس تحريرها، كما أسس ورأس الشركة العربية للطبع والتوزيع. ومن الرواد مصطفى محمد أندرقيري، من مواليد مكة المكرمة بدأ حياته العملية معلما.. وتسنم عدة مناصب إدارية وقد ساهم في إنشاء رابطة العالم الإسلامي مع الشيخ سرور صبان.. وهو صاحب ومؤسس مجلة (النداء الإسلامي) التي صدرت عام 1356ه في مكة المكرمة..


محب الدين الخطيب

أما هاشم يوسف زواوي، فمن مواليد مكة المكرمة تنقل في عدة وظائف حكومية.. أما في المجال الصحفي فقد أصدر خلال عمله بوزارة الحج مجلة (الحج) الشهرية وتولى رئاسة تحريرها عام 1363ه كما تولى رئاسة تحرير جريدة (أم القرى) ومن مؤلفاته: نفثات من أقلام الشباب بالحجاز.. أما يوسف الشيخ يعقوب،فمن مواليد الجبيل، وقد عمل في شركة أرامكو بالظهران، وتنقل في عدة وظائف حكومية.. وقد أصدر مع شقيقه أحمد صحيفة (الفجر) الأسبوعية عام 1374ه وترأس تحريرها كما أنشأ مكتبة أهلية وله عدة مؤلفات منها: نظام الرياضة، قوس قزح، تاريخ مدينة عينين..


محمد أحمد فقي

أما يوسف بن محمد ياسين، فقد ولد باللاذقية بسوريا، وقد بدأ حياته العملية معلما، ثم انتقل إلى العمل بالديوان الملكي، كما عمل سكرتيرا خاصا للملك عبدالعزيز – طيب الله ثراه – وقد ساهم ياسين في تأسيس جريدة (الصباح) الفلسطينية الأسبوعية كما تولى رئاسة تحريرها، كما أصدر جريدة (أم القرى) الرسمية وهو أول رئيس تحرير لها.. وله عدة مؤلفات منها: الرحلة الملكية، وزارة المعارف، مجموعة التوحيد: الكتاب المفيد في معرفة حق الله على العبيد.


محمد سعيد باعشن


محمد صالح نصيف


أحمد محمد السباعي


أحمد عبدالغفور عطار


أحمد عبيد بن محمد


أمين عبدالله مدني


حسن عبدالحي قزاز


سعد بن عبدالرحمن البواردي


صالح بن محمد اللحيدان


صالح بن محمد جمال


طاهر عبدالرحمن زمخشري


عبدالعزيز بن أحمد البداح


عبدالعزيز محمد مؤمنة


عبدالفتاح محمد أبومدين


عبدالقدوس قاسم الأنصاري


عبدالكريم عبدالعزيز الجهيمان



عفواً هذه الخدمة متاحة للأعضاء فقط... يرجى تسجيل الدخول أو اضغط هنا للتسجيل
احصل على رابط الخبر عبر رمز الإستجابة السريع QRcode