قال تجار ومصادر بالصناعة امس إن شركة النفط الوطنية العملاقة أرامكو السعودية اتفقت على شراء ثلاث إلى أربع شحنات على الأقل من البنزين شهريا في عقد محدد المدة للتسليم بين فبراير ويونيو.

وقال مصدر بصناعة النفط "مازالت أرامكو بالسوق .. نلحظ طلبا منتظما منهم."، وقال تاجر آخر أن أرامكو قد تشتري كميات أكبر في نهاية الأمر على حسب السعر.

وأضاف "نسمع أنهم قد يشتروا ست (شحنات) شهريا لو حصلوا على سعر جيد."وقال مصدران إن بي.بي وجنفور وشل من بين موردي أرامكو في العقد.

والسعودية هي أكبر بلد مصدر للنفط الخام في العالم وهي أيضا مستورد كبير للبنزين. ويقول تجار إن صيانة المصافي ساهمت في زيادة الطلب من أرامكو في يناير.

ومصفاة الشركة في الرياض التي تنتج وقود الديزل والبنزين وزيت الوقود للاستهلاك المحلي في الأساس مغلقة جزئيا لأعمال صيانة دورية.

ويقول تجار إن التبرع بالبنزين إلى اليمن عامل آخر يدفع أرامكو لرفع وارداتها.

السعودية مستورد كبير للبنزين