أعلنت وزارة الخدمة المدنية أسماء 14 ألفا من خريجي وخريجات الدبلومات الصحية الذين ستستوعبهم الجهات الصحية في المملكة، حيث سيتم توجيه أربعة آلاف لوزارة الصحة، وأربعة آلاف للجهات الصحية الأخرى، وستة آلاف للقطاع الأهلي، وأوضح المتحدث الرسمي لوزارة الخدمة المدنية الأستاذ عبدالعزيز بن عبدالرحمن الخنين أن هذا التوزيع يأتي تنفيذاً لما قضى به الأمر الملكي الكريم رقم 121/أ وتاريخ 2/7/1432ه الذي جاء من ضمنه استيعاب 14000 من خريجي وخريجات الدبلومات الصحية، وذكر الخنين أن الإعلان سيحدد الجهات التي ستستوعب الخريجين والخريجات، موجهاً في الوقت ذاته المعلنة أسماؤهم إلى انتظار ما سيصدر من تلك الجهات التي سيباشرون العمل لديها من إعلانات تحدد آلية استكمال إجراءات التعيين واستلام الوثائق المتوفرة لديهم (شهادة المؤهل ، شهادة التصنيف المهني التي تمنح للمتقدم من الهيئة السعودية للتخصصات الصحية سارية المفعول، ما تطلبه تلك الجهات من وثائق أخرى لإنهاء إجراءات التعيين). وأكد الخنين أن من سيوجهون للقطاع الأهلي ستبقى بياناتهم لدى وزارة الخدمة المدنية لتوظيفهم على الوظائف الصحية في الجهات الحكومية متى توفرت إذا استمرت رغبتهم في ذلك إذ لا يوجد في النظام ما يمنع تقدمهم وهم على رأس العمل في القطاع الأهلي، كما كشف المتحدث الرسمي لوزارة الخدمة المدنية عن صدور الموافقة السامية الكريمة على مقترح وزارة الخدمة المدنية باستيعاب العدد المتبقي من المتقدمين على وزارة الخدمة المدنية وعددهم 14574 من خريجي الدبلومات الصحية في عدد من الجهات الحكومية المدنية والعسكرية والقطاع الخاص وفق ما تقضي به الأنظمة والتعليمات، مبيناً أن الوزارة خلال الأسبوع الماضي قد استضافت اجتماعاً على مستوى (وكيل الوزارة) من الجهات الصحية الحكومية المدنية والعسكرية ذات العلاقة لوضع آلية استيعاب الخريجين والخريجات في تلك الجهات على الوظائف الشاغرة والمشغولة بغير سعوديين ووظائف بند التشغيل والتنسيق حول مساهمة القطاع الخاص وفق الأنظمة والتعليمات التي تنظم عملية التعيين على تلك الوظائف.

www.alriyadh.com/net2/article/696836