إبراهيم فتحي: المحبوبات في هذا العمل المتميز يمثلن يقظة الوعي والتمرد على الأعراف الذكورية المنقادة للأمر الواقع.

د.عبد المنعم تليمة: نجحت الكاتبة من خلال توظيف حدسها الشفاف ووعيها الموهوب في استخدام معظم تقنيات الفن الروائي وتشكيلاته الجمالية المتاحة، كما أنها جمعت بين الماضي والحاضر والمستقبل في لوحة واحدة.

د. هدى وصفي: يغلب على السرد في نص "المحبوبات" وعي حاد وجامد؛ ولكنه ينجح في استقطاب المتلقي الذي يتحول بدوره إلى راوٍ من الدرجة الثانية. وتتشكل الحدوتة في العمل ضد النص؛ ولكنها تتوحد بالرغم من ذلك مع جسده الأدبي بشكل لافت.

د. سامية محرز: "المحبوبات" عمل روائي قادر على تفعيل الذاكرة والتاريخ معاً، بل هو تعويذة ضد النسيان؛ ومحاولة مضنية لتحدي الفناء من خلال القص حتى وإن جاء متشظياً أو متقطعاً، والعمل كله رؤية شعرية جميلة في عالم يغيّب شاعرية البقاء!