أصدقائي الأعزاء: أهل صديقتنا «لجين» لديهم مجموعة من الدجاج، مختلفة الأشكال، تعيش فوق سطح البيت، لها بيت من الشبك، ويطعمونها مما يتبقى لديهم من فضلات الأغذية كالرز والحبوب، وفي بعض الأيام يجدون في بيت الدجاج بيضاً فيأخذون بعضه ليأكلوه ويتركون لها أحيانا بعض البيض فتجلس الدجاجة فوقه وبعد أيام يفقس ليخرج منه مخلوق صغير تسميه لجين «الدجاجة الصغيرة»!

ما لا تعرفه صديقتنا لجين هو أن من طيور الدجاج ما هو أنثى ويدعى «دجاجة»، ومنها ما هو ذكر ويدعى «ديك»، وأن صغارهما التي تفقس عن البيض تسمى «صيصان، أو كتاكيت، أو فراخ»، وأن بيت الدجاج يسمى «القن»، وأن صوت الدجاجة تسمى «النقنقة». أما صوت الديك فهو أعلى من صوت الدجاجة الأنثى ويسمى صوته «صياح الديك».

يربي الناس الدجاج في المزارع أو على أسطح البيوت للاستفادة من لحوم الدجاج ومن بيضها ويمكن الاستفادة أيضا من ريشها في حشو بعض وسائد النوم.

وتبلغ فترة تفقيس البيضة من واحد وعشرين يوما حتى تكتمل فترة الحضانة، وتربي الدجاجة صغارها حتى يكونوا قادرين على حماية أنفسهم.. وهناك أنواع كثيرة وغريبة من الدجاج، وبعضها له ألوان بديعة.. فسبحان الله.

مع تحيات المشرفة/ هيام المفلح