نقل صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل أمير منطقة مكة المكرمة أمس تعازي خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز وولي عهده صاحب السمو الملكي الأمير نايف بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية، إلى أسرة المعلمة سوزان الخالدي التي توفيت أمس من جراء حادث الحريق الذي شهدته مدرسة براعم الوطن في محافظة جدة الأسبوع الماضي.

وقال الأمير خالد الفيصل لدى زيارته أمس لذوي المعلمة سوزان: (أنقل لكم تعازي القيادة ممثلة في خادم الحرمين الشريفين وولي عهده، وأقول لكم إن ابنتكم ابنتنا، ومصابكم هو مصابنا)، داعياً الله أن يتغمد الفقيدة بواسع رحمته وأن يدخلها الجنة بإذن الله، وأن يلهم ذويها الصبر والسلوان.

ومن جهتها، عبرت أسرة المعلمة عن شكرها وتقديرها للأمير خالد الفيصل، مؤكدة أن زيارة أمير المنطقة خففت المصاب عنهم، كما أنها تعبر عن تلاحم القيادة مع مواطنيها ومشاركتهم لهم في مصابهم.


الأمير خالد الفيصل مقدماً التعازي لأسرة المعلمة سوزان